موائد فقيرة في شهر رمضان الخامس في ظل الحرب الدامية في سورية
آخر تحديث 01:57:01 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

موائد فقيرة في شهر رمضان الخامس في ظل الحرب الدامية في سورية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - موائد فقيرة في شهر رمضان الخامس في ظل الحرب الدامية في سورية

الازمة السورية
دمشق ـ نور خوام

يبدو أن السوريين سيؤدون فريضة الصيام بشكل مضاعف في شهر رمضان المبارك المقبل و أن شهر الرحمة سيمر ثقيلا بسبب غياب الرحمة بين ابناء الشعب الواحد و تجاره و حكومته .وقد جرت العادة أن يبدأ السوريون التجهيز لاستقبال الشهر الفضيل بشراء المواد الغذائية (سكر-رز-عدس-برغل -سمن و زيت -لحوم ) و شراء كافة مسلتزامه وتخزينها ليتفرغوا خلاله للعبادة و لتخفيف اعباء التسوق خلال الصيام ..ولكن في هذا الشهر لن يكون هناك (مونة ) ولن يكون هناك ما يسد رمق الصائمين أو يفرح الأطفال المجتمعين حول مائدة الإفطار وسنفتقد الحلويات و الفواكه والمكسرات في ليالي رمضان التي تمتد حتى السحور ،هكذا وصف "أبو حمزة" الموظف في دائرة حكومية حاله كون راتبه (30 الف ليرة ) لم يعد كافيا لشراء 5 كليو لحم .

وينطبق حال أبو حمزة على جميع سكان دمشق ذوي الدخل المحدود " موظفين و عمال و صغار الكسبة" بعد ارتفاع أسعار المواد الغذائية بشكل جنوني خلال الأسبوع المنصرم ..بعد أن أصبح (الدولار ) و بعض كبار التجار و شركائهم من مسؤولي الحكومة هم المتحكمين برقاب الشعب و قوت يومه في ظل غياب الرقابة و شرفاء الدولة أو إنشغالهم بحرب (الإرهاب ) الذي اصبح هو الآخر من مبررا للتجار بزيادة الضغط على لقمة العيش، وفي آخر دراسة محلية لمصاريف اسرة مكونة من 5 أشخاص ..أكد الدكتور في الإقتصاد وسام عبد القادر أن مبلغ 200 الف ليرة سورية لن يكون كافيا إلا لتلبية الحاجات الأساسية و الضرورية خلال شهر رمضان المبارك بدون مصاريف كمالية ( دعوات إفطار -فواكه -حلويات ) و أشار عبد القادر أن عدم تدخل الدولة لمعالجة وضع السوق سيؤدي حتما لإنفلات أكثر و تضخم اعلى و بالنتيجة فإن دمشق التي لم تجوع في اصعب مراحل تاريخها قد تجوع في القريب العاجل و ليس لفقدان الموارد أو المواد بل لعجز سكانها عن شراء طعام يومهم ..وأضاف عبد القادر  أن متوسط دخل الفرد انخفض بعد وصول سعر الدولار الى 630 ليرة ألى 40 دولارا فقط .

وليس الوضع الاقتصادي فقط هو الذي يسلب السوريين فرحة رمضان بل ان اهم شرط من شروط بهجة هذا الشهر الكريم وهو اجتماع العائلة على طاولة واحدة غائب في سورية فمعظم البيوت خاوية من ابناءها بعد موجة الهجرة التي جعلت الكثير من الشباب السوري خارج البلاد .

وتقول ام فراس .. ربة منزل في العام الماضي كنت اجتمع في رمضان مع ابنائي على طاولة واحدة ولكن هذا العام ساكون انا وزوجي فقط فقد سافر ابنائي مع زوجاتهم الى اوروبا وسامضي هذا العام رمضان دون جمعة الاحباب وتختم .كان الله في عوننا  .

وليس وضع ام فراس افضل من وضع هدى السيدة النازحة من حلب والتي فقدت اوﻻدها الاربعة في الحرب .. تقول .. لم يعد للسعادة معنى في قلبي فقد ذهب كل شىء مع اوﻻدي في العام الماضي كان اوﻻدي يضيئون سفرة رمضان وانا هذه الايام وحيدة استرجع ذكرياتي معهم واتحسر ، ويبدو ان الرمضان الخامس الذي يمر على السوريين في ظل الحرب هو الاشد خنقا وقسوة عليهم .. فالوضع الاقتصادي بات مستحيلا وهجرة الاحباب نزعت كل الفرحة من قلوبهم .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

موائد فقيرة في شهر رمضان الخامس في ظل الحرب الدامية في سورية موائد فقيرة في شهر رمضان الخامس في ظل الحرب الدامية في سورية



نانسي عجرم تخطف الأنظار بـ 4 أزياء في 10 أيام

بيروت - صوت الإمارات
اعتادت الفنانة نانسي عجرم على مشاركة جمهورها ومعجبيها بأحدث الجلسات التصويرية التي تخضع لها، كما تشاركهم مواقفها وأنشطتها الحياتية بين الحين والآخر عبر حساباتها الشخصية على منصات السوشيال ميديا. وتظهر الفنانة ناسي عجرم في إطلالات أنيقة ومتنوعة خلال شهر فبراير الجاري، مرتدية أزياء رائعة تتناسب مع شخصيتها وتظهرها في كامل أناقتها، كان أبرزها إطلالتها باللون الأسود التي ظهرت، اليوم الجمعة، حيث شاركت جمهورها عبر إنستجرام صورة جديدة لها في أحدث ظهور، مرتدية بالطو يتميز باللون الأسود وبنطلون أسود أيضًا إلى جانب نظارة سوداء كبيرة، وذلك خلال تواجدها في مصر. اللون الأسود أيضًا ظهرت به الفنانة نانسي عجرم، في مقطع فيديو نشرتها عبر إنستجرام، أمس، حيث كانت تروج لأغنية جديدة. وفي 16 فبراير، ظهرت النجمة نانسي عجرم بإطلالة أنيقة أيضًا، ...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 11:43 2021 السبت ,27 شباط / فبراير

موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021
 صوت الإمارات - موديلات فساتين جلدية أحدث موضة في ربيع 2021

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 00:41 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

عوامل ازدهار صناعة الملابس الداخلية الراقية منذ 25 عامًا

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates