بديع الزمان السلطان يؤكّد أن الحرب في اليمن قضت على المواهب
آخر تحديث 01:12:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أعلن لـ "صوت الإمارات" عن ديوانه الأول "شاعر يشتكي للقصيدة"

بديع الزمان السلطان يؤكّد أن الحرب في اليمن قضت على المواهب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بديع الزمان السلطان يؤكّد أن الحرب في اليمن قضت على المواهب

بديع الزمان السلطان نائب رئيس ملتقى شعراء ريمة
صنعاء - خالد عبدالواحد

كشف بديع الزمان السلطان، نائب رئيس ملتقى شعراء ريمة، أن بداياته الشعرية كانت مقطوعات وقصائد وأبيات غزلية كان يخبئُها في مشاعره وأحاسيسه ولا يبديها لأحد، خوفًا من ردة فعل أحدهم أو نقدهِ الشديد لهذهِ القصائد، مؤكدًا أن موهبته الشعرية بدأت بالتطور شيئًا فشيئًا، وبدأت القريحة بالانسياب والتدفق وتصعّد البوح الشعري من درجةٍ لأخرى، متأثرا بالزمان والمكان والجو الذي يعيشه.

وأضاف السلطان في تصريحات خاصة إلى "صوت الامارات"، أنه أصدر ديوانه الشعري الأول بعنوان "شاعر يشتكي للقصيدة"، والذي يضم العشرات من القصائد التي تلتزم الشكل العمودي للشعر العربي.  وقال بديع إنه  شارك في العديد من المسابقات والمهرجانات والفعاليات المختلفة، وحصل على العديد من الجوائز والشهائد منها، المركز الثاني على مستوى شعراء محافظة ريمة اليمنية، والمركز الثاني في مسابقة المولد النبوي في جامعة صنعاء.

وعن تأثير الحرب على الشعر، أكد بديع أن الحرب أثرت بشكل  كبير جدًا من ناحية على الشعر وغيره، مضيفًا "أن الحرب تقضي على الطموح والإبداع وتزهق أرواح المواهب، فالحرب لغة عنفوانية لا تقبل بلغة الشعر والأدب لا تقبل بأي جمال بل تقبل بالدمار وحسب، مؤكدًا أن "الشعراء تخنقهم الحروب فتضيق عليهم الدروب ويختفون فجأة".

وأشار إلى أن الحرب قد تتفجر بسببها قرائح شعراء اخرين بسبب المعاناة التي تسببت الحرب بها، فيعبرون عن معاناتهم. وتابع" فالفواجع والجراحات والأوجاع تولد لدى المبدع موهبة مما يجعله، مضطرًا للبوح بما داخلهِ من أسى وحزن ووجع" . وعن طموحه قال السلطان إنه "لا يختلف عن طموح أي شاب عربي مسلم متفائل يعشق اللغة والأدب والشعر والتراث العربي"، مضيفا "طموحي أن أرى وطني وأمتي بخير وسلام، وأن تتوقف العيون عن ذرف الدموع وأن تلتئم الجراحات بالاضافة إلى أن تنشر الثقافة والشعر والأدب في كل بيت عربي. وأكد انه يطمح أن يكون شاعرا في المستقبل يضفي على الشعر والأدب العربي لونا جديدا.
 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بديع الزمان السلطان يؤكّد أن الحرب في اليمن قضت على المواهب بديع الزمان السلطان يؤكّد أن الحرب في اليمن قضت على المواهب



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 18:42 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

إنتر يحسم "ديربي الغضب" ويبتعد عن ميلان بـ4 نقاط

GMT 20:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

هالاند يضع شروطه من أجل الرحيل عن دورتموند

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026

GMT 22:05 2021 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

التعليق الأول من بيب غوارديولا على دموع كلوب

GMT 19:42 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الدلو السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 09:08 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

أفكار ألوان دهانات حوائط باللون الفيروزى لرونق خاص في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates