سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

كشف لـ"صوت الإمارات" عن أبرز محطاته ومساهماته

سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع

من اعمال الفنان التشكيلي سامي محمود الشولي
القدس المحتلة – منيب سعادة

أكد الفنان التشكيلي سامي محمود الشولي، أن الفن هو معادلة تصنع توازن بين الماضي والحاضر، وبين الواقع واللاواقع بمفهوم فلسفي، بحت يقوم على اجتماع الأدوات الحسية للتفاعل مع الغاية الصلاحية، لكل نواحي الحياة بصيغة جمالية .

وقال سامي محمود الشولي في حوار خاص مع "صوت الإمارات" أن الفن التشكيلي، إنعكاس لرؤية الفنان سواء كانت للأرض والبيئة أو كانت للناس وللمجتمع، قائلاً أن الفنان يتأثر بهذه العناصر ويترك أثره عليها بالعمل الفني.

 

سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع

 

وأضاف، أن أجمل ما في الفن أنه صريح وواضح خالي من النفاق، ومن التكلف ورسالته مباشرة  تصل الجميع بدون معيقات، واعتبر أن اللوحة الفنية هي الرسالة الصادقة المرسومة بمشاعر صادقة، وانفعالات يدرك أهميتها المتلقي، حين يقرأ الخطوط ويترجم الألوان بما يتماشى مع المحيط العام .

وأردف الفنان الشولي أن الفنانين يرسمون من أجل صناعة رؤية، عن مستقبل أفضل وحال أجمل، لان الفن لغة معبرة بكل جمالياتها، لتتكلم أحوال الناس وبلسان الناس عله تجد الحقيقة المريحة داخل لوحة الفنية.

وكشف الشولي، عن أبرز محطاته الفنية، قائلاً في حديثه" أنه خريج فنون جميلة من جامعة القدس في مدينة القدس المحتلة، وأن أول معرض له كان في بيت لحم عام 2006 بعنوان "أبيض وأسود" انتقد فيه العدوان الإسرائيلي المحتل على أبناء الشعب الفلسطيني،  حيث رسم آلة القتل على أنها آلة ضعيفة أمام عيون طفل صغير وابتسامة طفلة أمام دخان القذائف.

 

سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع

 

والمعرض الثاني في رام الله بعنوان "أطفال وحروب" وقد تم منحه درع السلام من هولندا عن أعماله الفنية المتعلقة بنقد الحروب، وآخر معارضه بعنوان "أوطان مهاجرة" في عمان حيث تناول آخر الهجرات العربية لأوروبا بسبب الصراعات وما آلت إليه الحروب  من أوجاع ومآسي .

وقال إنه شارك بعشرات المعارض في الوطن العربي وأميركا وأوروبا، ووضع بصمته الفنية في جميع المعارض حول العالم، وأعرب الفنان الشولي بأن يكون له بصمة وأثر في كل من يصل له فنه ولوحاته.

وأضاف بأنه سيظل يرسم بريشته ولوحته، ويستمر على نقد الظلم والقهر والاستبداد حتى يكون الواقع واقع حر ونظيف، وبين أنه حين يرسم يتعامل مع اللوحة كسيدة كنعانية تنتظر منه قول الشعر ألوانا جميلة ومعبرة تختزل بداخلها رسالة لمن ينظر إليها .

 

سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع

 

وقال أن المجتمع الذي يراقب الفنون ويهتم بالمعارض هو مجتمع مفكر وحر وواعي ، معللاً نهوض المجتمعات وتقدمها، هو اهتمامها بالأدب والفنون، واعتبر أن المجتمع المثقف هو مجتمع يصعب خداعه، وتمنى بأن يكون الفن لغة بين الجميع يحمل آمالهم وأحلامهم بأسلوب يهدف لتحقيقها، وشكر "صحيفة العرب اليوم"، لاهتماماتها الفنية والأدبية كجزء مهم من واقع الحياة .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع سامي الشولي يُشير إلى أن الفن التشكيلي انعكاس لرؤية الرسام المبدع



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 04:45 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
 صوت الإمارات - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 19:17 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الأسد السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 11:31 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج العقرب الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 13:56 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء حماسية وجيدة خلال هذا الشهر

GMT 05:32 2014 الجمعة ,17 تشرين الأول / أكتوبر

"برجولة الحديقة" جلسة هادئة وغرفة معيشة خارجيَّة

GMT 09:07 2013 الإثنين ,06 أيار / مايو

الصحافية سمر يزبك تكتب عن تجربتها في سورية

GMT 22:11 2012 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

هل الأطفال الأكثر سعادة يحققون مستقبلاً أفضل ؟

GMT 13:56 2015 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مهرجان الحرف في العين يحتفي بتراث الإمارات

GMT 07:53 2013 الأربعاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"مزمور الخليج" يصبح أغلى كتاب يباع في مزاد

GMT 12:40 2012 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

تعاون بين جامعة أسوان ومركز التعليم الاليكتروني

GMT 05:26 2013 الإثنين ,10 حزيران / يونيو

أجمل أنواع المظلات الشمسية لصيف حارّ ومشرق

GMT 09:15 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 02:45 2014 الثلاثاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

الدكتور ماجد زيتون يكشف عن نصائح مفيدة لبشرة نضرة

GMT 06:11 2013 الثلاثاء ,27 آب / أغسطس

فرار أكثر من مليون ونصف صرصور من الصين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates