جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية
آخر تحديث 23:23:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

حيث تذللت صحراء بالي أمام باريس والصيادين السود في الصدارة

جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية

لوحة للفنان ويليام كروزييه
لندن ـ سليم كرم

 كشفت صحيفة "الغارديان" البريطانية، عن أفضل المعارض الفنية في المملكة المتحدة على مدار الأسبوع الماضي والتي تستمر فعاليتها على مدار عدة أشهر في العام الجديد، وذلك حيث استعمل الفن الحديث الأسلوب السريع، وتذللت صحراء بالي أمام باريس، ووضع رسام شخصية باراك أوباما الصيادين السود في مركز الصدارة - كل ما تبذلونه في المعارض الأدبية الأسبوعية، والتي جاء أبرزها على النحو التالي:

يقدم معرض كوينز في لندن، والتي تستمر فعالياته من 8 ديسمبر إلى 13 مايو 2018، نبذة عن عصر تشارلز الثاني، وأعمال تجمع بين الفن والسلطة في أركانها، حيث شهد عصر النهضة في عام 1660 عودة سريعة للأناقة الملكية بعد الحكم الجمهوري لأوليفر كرومويل، حتى أن مجوهرات التاج كانت تحتاج إلى إعادة الصنع، وحتى الآن وبعيدًا عن القناع المتجمد للسلطة الملكية التي فُرضتْ مجددًا، فإن الملك الجديد الذي كان قد التقط بعض الطرائق الخليعة خلال أعوامه في المنفى بنى قصرًا مليئًا بالخلاعة، وكان الرسام الملكي الشهواني بيتر ليلي قد وصف بشكل كامل البذخ المفسد.

 

جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية

 

ويُحتفل في هذا الاستعراض، الذي شمل الفترة من 1900 حتى 1950، بالفن الاسكتلندي الحديث بداية من حركة السذاجة الفافية التي تميز بها جون دنكان فيرغسون حتى الحركة الشعبية الرائدة لإدواردو باولوزي، وذلك في المعرض الوطني الاسكتلندي للفن الحديث " المعرض الحديث الثاني" في إدنبرة، من 2 ديسمبر إلى 10 يونيو 2018.

فيما تقدم لوحات وخزفيات ومنحوتات عجيبة وبالغة التنافر لهذا السريالي البولندي المعاصر، جيكوب جوليان زيولكوفسكي، وذلك في معرض "هوسر وويرث" في لندن، في الفترة من 1 ديسمبر وحتى 10 فبراير 2018.

أما جون ستيزاكر، فيقدم الفن التصويري الفوتوغرافي الذي يتبع الحركة الدادائية للوجه الإنساني الذي أيقظ الرؤى الثورية للفن في وقت مبكر من القرن الـ 20، وذلك في ويتورث ومانشستر، وتستمر فعالياته من 1 ديسمبر 2017 إلى يونيو 2018.

ومن بين أقوى الفنانين البريطانيين في أوائل القرن العشرين، تمرد ديفيد بومبرغ، هذا الموهوب الشرقي الذي كان في نهاية شبابه ضد أساتذته في مدرسة سليد للرسم بطريقة مستقبلية متفجرة عشية الحرب العالمية الأولى، وذلك في معرض بالنت هاوس" في تشيتشستر، وحتى 4 فبراير 2018.

 

جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية

 

أما تحفة الأسبوع، فقد حجزتها ساحة الفناء لأحد المنازل في دلفت، 1658، بيتر دي هوش، حيث لحظة هادئة في بلدة هولندية قبل أكثر من 350 عامًا محفوظة بكل ما فيها من اعتيادية وتعجب في هذه اللوحة السحرية، ويُصوَّرُ الطوب والأرضيات الحجرية مع ملاحظات شديدة الدقة للواقع الذي يعود إلى الفن الأوروبي الشمالي في قطعة فان فان إيك الممتازة التي ترجع إلى أوائل القرن الـ15، وبحلول الوقت الذي وضع فيه دي هوش هذه الساحة في لوحة زيتية، كانت الثورة العلمية تضيف بعدًا جديدًا إلى دقة الفن الهولندي، وكان أحد زملاء دي هوش زميل من مواطني دلفت، وهو أنتوني فان ليوهوك، مخترع المجهر المركب، وكان هناك رسامًا آخر ذكيًا ذو قدرة عالية على الملاحظة، وهو يوهانش فيرمير. وكان هذا الرجل من البقايا الجميلة للعصر الذهبي للإدراك، وذلك في المعرض الوطني في لندن.

وفي بحثنا عن معجزة، وجدنا معرض أعمال الفنان الأميركي السوبرستار الذي اشتهر بوضع الرجال السود اللطفاء في أعماله البسيطة عن لوحات الرسامين المهرة القدامى، وكونه رسام الوجوه القانوني لباراك أوباما، فقد الصيادون في البحر "جان- فرانز لاغيري وأندييلو بييري"، بيد كيهيندي وايلي، وتتواجد في معرض ستيفن فريدمان في لندن، حتى 27 يناير 2018.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية جولة في معارض المملكة المتحدة تكشف عن إبداعات اسكتلندية وسريالية



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates