المؤرّخ واغنر يوقّع كتابه الجديدالصحراء المغربية في وجدة
آخر تحديث 23:23:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

طالب عبد النبوي بعوي وزارة الثقافة بترجمته إلى لغات عدة

المؤرّخ واغنر يوقّع كتابه الجديد"الصحراء المغربية" في وجدة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المؤرّخ واغنر يوقّع كتابه الجديد"الصحراء المغربية" في وجدة

المؤرّخ لويس أغويرو واغنر
وجدة - هناء امهني

توقيع كتاب" الصحراء المغربية" في وجدة
شهد رحاب فندق مصنف في وجدة، السبت 29 سبتمبر / أيلول الجاري، حفلة توقيع الباحث والصحافي والكاتب والأكاديمي والمؤرخ لويس أغويرو واغنر لكتابه: "الصحراء المغربية.. ما وراء الصحراء الغربية"، والذي تحدّث من خلاله عن حقائق مثيرة تهم مزاعم بعض المنظمات بشأن الصحراء المغربية.
دحض مزاعم خصوم الوحدة الترابية للمغرب

وقام الباحث والصحافي والكاتب والأكاديمي والمؤرخ لويس أغويرو واغنر، بالحديث عن كيفية بحثه عن الحقائق التاريخية لمغربية الصحراء، عبر إبراز أواصر البيعة بين السلاطين المغاربة والقبائل الصحراوية عبر العصور ، ودحض مزاعم وأكاذيب خصوم الوحدة الترابية للممكلة المغربية.
استغرق سنتين
وكشف الباحث والصحافي والكاتب والأكاديمي والمؤرخ لويس أغويرو واغنر، أنه استغرق مدة سنتين لإخراج هذا الكتاب إلى حيز الوجود، نظرًا لمحاولة البعض إخفاء الحقائق التاريخية، ومحاولة البعض الآخر تمويه وتدليس حقيقة مغربية الصحراء.

وأكّد أن كتابه "الصحراء المغربية..ما وراء الصحراء الغربية" سيتم توزيعه على نطاق واسع، بخاصة في دول أميركا اللاتينية.

وقال رئيس مجلس جهة الشرق، عبد النبي بعوي في تصريح لـ "المغرب اليوم"، إن "الكتاب يشرح حقيقة تاريخ الصحراء المغربية، ويفضح إدعاءات المزيفة من طرف الجبهة الوهمية، معبرًا عن سعادته لتقديم الكتاب في جهة شرق المغرب."

ووعد رئيس مجلس جهة الشرق، أن الكتاب سيترجم إلى اللغة العربية، حتى يكون بإمكان جميع المواطنين المغاربة الاطلاع عليه وعلى محتواه، طالبًا، من وزارة الثقافة أن يترجم الكتاب إلى لغات عدة أخرى، لأن الكتاب مهم ومضمونه يشرح مراحل إدعاءات الجبهات الوهمية.

وأضاف عبد النبي بعوي، أن في السنوات الأخيرة اتضحت الحقيقة للجميع، حيث سحبت مجموعة من الدول اعترافها من الكيان الوهمي، مذكرًا، بخطاب الملك محمد السادس (المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها حتى يرث الله الأرض ومن عليها، لأن الحقائق التاريخية لا مجال للتشكيك فيها.

وأشار في ذات السياق، رئيس مجلس جهة الشرق، أن الكتاب الموقع، بمثابة اعتراف لكاتب له صيته على المستوى الدولي، لأنه لا ينتمي لأي منظمة، وأنه كاتب مدني حر يسعى لإظهار الحقائق فقط.

وحضر حفلة التوقيع رئيس مجلس جهة الشرق عبد النبي بعوي، وثلة من الأساتذة الباحثين من مختلف المؤسسات ومراكز البحث وبعض المهتمين.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤرّخ واغنر يوقّع كتابه الجديدالصحراء المغربية في وجدة المؤرّخ واغنر يوقّع كتابه الجديدالصحراء المغربية في وجدة



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates