نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف
آخر تحديث 19:48:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التقط مُصوِّر بريطاني صورًا لسكان ميانمار

نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف

تستخدم النساء في ميانمار أشواكا حادة لوشم وجوههن لدرء الاختطاف
نايبيداو ـ عادل سلامه

التقط مُصوّر بريطاني صورا للسكان الأصليين في ميانمار إذ لقي ترحابا ولطفا مِن كلّ الذين التقاهم، وبدلا مِن التقاط صور للجنود والصراعات، ذهب دان أودونيل بحثا عن القبائل البدوية والقرى النائية، والتقط صورا لآخر ما تبقّى من النساء في قبيلة تشن الميانمارية اللاتي يحتفظن بآثار الوشم في محاولة لدرء الاختطاف.

قام السيد أودونيل، من كيركينتيلوش، بتصوير قبائل بالونغ وشان الذين استقروا في جبال ولاية شان في شمال شرق البلد, وعاد المصور لتوّه إلى أسكتلندا بعد عامين من تصوير رحلته عبر العديد من المواقع الأكثر اضطرابا في العالم، وقال: "ميانمار قد يكون البلد الأكثر مضيافا زرته يوما, إذا لم يكن هذا لتغطية وسائل الإعلام، ربما لم أكن قد عرفت أبدا عن كل الأشياء الرهيبة التي تحدث هناك".

 

نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف

 

وقال في مقابلة مع القبائل التي صوّرها: "بالونغ هي واحدة من أقدم قبائل التل في ميانمار، وتشتهر بالشاي الذي يزرعونه وعلاج يبيعونه، خاصة الشاي المخلل (ليبيت) الذي يحظى بشعبية في جميع أنحاء البلاد".

وأضاف: "تبرز نساء بالونغ بين قبائل التل الأخرى بملابسهن التقليدية الملونة، وتشمل الملابس الخاصة بهن السترات المخملية من الأخضر والأزرق، أو الأرغواني واللونغي (نوع من سارونغ) يتم تثبيتها مع الأحزمة. معظم شعب شان يعيشون اليوم بنفس الطريقة التي اعتادوا دائما عليها, وتعيش الأغلبية في قرى ريفية صغيرة إذ تزرع المحاصيل النقدية مثل الأرز والفاكهة والخضراوات الاستوائية وشبه المدارية".

 

نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف

 

كما عرض السيد أودونيل آخر النساء الباقيات على قيد الحياة في قبيلة تشين في ميانمار، وأوضح: "تقول أسطورة تشين إنه قبل سنوات عديدة زار ملك البورمية المنطقة وخطف النساء، لاعتقاده بأن الجميلات في ميانمار.. لمنع أي عمليات اختطاف في المستقبل، بدأت نساء تشين بوشم وجوههن باستخدام شوك النباتات المحلية الحادة واستخدام الأوراق والسخام للون وكمطهر. هناك ست قبائل مختلفة بتشين، ولكل قبيلة تصميم معين التي تميل إلى تغطية الوجه بأكمله، وأحيانا تصل إلى الرقبة".

وأضاف: "الحكومة البورمية حظرت هذا التقليد القديم في 1960، وبالتالي فإن النساء اللاتي شرفت بالتصوير الفوتوغرافي لهن سيكن آخر وجوه من تاريخ تشين يحملن هذا التقليد".

 

نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف

 

وأضاف أودونيل, البالغ من العمر 26 عاما: "أن تكون لدي فرصة لتوثيق كل هذه القبائل الأصلية المختلفة التي تعيش حياتها اليومية، ويتم قبولها باعتبارها واحدة من تقاليدها الخاصة يجعلني أحب القيام بهذا النوع من التصوير الفوتوغرافي.. أحصل على دعوة لدخول منازلهم, إنهم يقدمون لي الطعام التقليدي اللذيذ.. لديّ علاقات قصيرة لكن ذات مغزى مع كل شخص تقريبا حصلت على شرف التصوير معه".

وقال: "في بعض الأحيان هذا يمكن أن يكون اتصالا أقوى إذا كان لديّ فرصة سماع قصص حياتهم، أو حتى بعض مما كان لي شرف الرقص معهم في مهرجانات القرية. تتعلم لغات جديدة، وتتذوق الطعام المختلف، وتقوم بارتداء الملابس التي لم يسبق لك أن تكون فكرت في ارتدائها في أي وقت مضى، وتكتسب الكثير من المعرفة الجديدة حول الثقافات المختلفة وحياتهم اليومية.​

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف نساء قبيلة تشن يضعن الوشم لحماية أنفسهنّ مِن الاختطاف



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:11 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

عمرو دياب يبهر جمهوره بالوشم الجديد على ساقه

GMT 23:15 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

الطفلة منة حكاية نجمة "جمباز" عمرها ستة أعوام

GMT 13:07 2020 الإثنين ,27 تموز / يوليو

كيفية تصميم "كوفي كورنر" في منزلك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates