الشاعرة زيزي شوشة تبحر نحو الحرية في ديوان اسمح لليل بالدخول
آخر تحديث 23:03:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تقف وجها لوجه أمام الحياة والموت

الشاعرة زيزي شوشة تبحر نحو الحرية في ديوان "اسمح لليل بالدخول"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الشاعرة زيزي شوشة تبحر نحو الحرية في ديوان "اسمح لليل بالدخول"

الشاعرة المصرية الشابة زيزي شوشة
القاهرة - صوت الامارات

تخوض الشاعرة المصرية الشابة زيزي شوشة في ديوانها الجديد "اسمح لليل بالدخول"، رحلة بحث عن الحرية في شتى صورها وتقف وجها لوجه أمام الحياة والموت لتطرح الكثير من التساؤلات.

وتقول شوشة في مقدمة الديوان، "أنت حر عندما تكون لا شيء، لذا لا تخدعونا كثيرا بالحرية، يكفي الأبرياء الذين سالت دماؤهم تحت وطأة هذه الكلمة، إذا أردت الحرية عليك أن تتحرر من وجودك تماما، عليك ألا ترى أحدا ولا ترى حتى نفسك".

وجاء الديوان في 64 صفحة من القطع المتوسط ضمن سلسلة "براءات" التي تصدرها "منشورات المتوسط" في ميلانو وهو الثاني للشاعرة بعد "غرباء علقوا بحذائي" الصادر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة فيما يصدر قريبا ديوانها الثالث "ملابس جديدة للموتى" الفائز بالمركز الأول في جائزة أخبار الأدب لشعر الفصحى.

وفي قصيدة بعنوان "سأقفز إلى أعلى"، تقول الشاعرة، "أنفقت كل ما أملك/ حبست أشيائي في حجرتي/ وتركت صوتي معلقا على الحائط/ الآن سأجري وحدي../ ثمة قصيدة تود القفز من قلبي إلى كتفي/ وأخرى وضعت حجرا أمامي/ سأقفز إلى أعلى/ صوب الرب/ ربما خلصني من تلك اللعنة!".

أقرأ أيضًا

الاحتفاء بديوان الشاعرة نسيمة الراوي "قبل أن تستيقظ طنجة"

وتجتاز الشاعرة طريقًا مظلما نحو الموت تبحث في نهايته عن حرية الجسد والروح فتقول في قصيدة "الأنبياء الجدد"، "تحت سطوة الجنون الجارفة/ أريد أن أنتهي في عمق حديقة مهجورة/ وقتها سينسحب الخوف من عروقي وأكون أكثر خفة/ ربما أتحول إلى زهرة أو نبات شيطاني/ وقتها أيضا لن أشعر بالقبر المرشوق في قلبي/ المجانين لا يعرفون القبور.. لا يشعرون بالزمن.. لا يموتون/ أريد أن أقول ما أريده وأفعل ما أريده/ الكلام المحبوس والأفعال المبتورة يحفران المدافن في جسدي".

وقالت زيزي شوشة لرويترز "استغرقت تجربة، اسمح لليل بالدخول، نحوعامين من الكتابة، وهو يختلف عن ديواني الأول، حيث تخلصت فيه من مشكلات البدايات".

وأضافت، "أرى أنه يحمل المزيد من الصفاء الشعري، واصلت فيه طريقي في أن تكون الدواوين وحدة واحدة تمثل حالة متماسكة، انشغلت فيه بأفكار الحرية والحياة والموت، وسعيت لترسيخ عدم اهتمامي بكتابة اليومي والعابر".

وتابعت قائلة، "أؤمن بأن قصيدة النثر تحتمل طرح القضايا الكبرى، ولا يوجد شعر لا يهتم بالقضايا الكبرى، كما عبرت في الديوان عن انشغالي بالميتافيزيقا، وأعتقد أن الانشغال بالأمور الغيبية منطقة خصبة وأرض ثرية للشعر"

قد يهمك أيضًا

صدور الكتاب الثالث من سلسلة "ديوان الشعر العامي"

صدور ديوان الشاعر الإيراني حافظ بخط السرليك في أوزبكستان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشاعرة زيزي شوشة تبحر نحو الحرية في ديوان اسمح لليل بالدخول الشاعرة زيزي شوشة تبحر نحو الحرية في ديوان اسمح لليل بالدخول



أكملت إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة

ملكة إسبانيا تخطف الأضواء بفستان ارتدته العام الماضي في قصر لازارزويلا

مدريد - صوت الامارات
تألقت الملكة ليتيزيا، ملكة إسبانيا بفستان من الورود الذي ارتدته العام الماضي أثناء ظهورها في قصر لازارزويلا في مدريد مقر الإقامة الرسمي لملك إسبانيا.وارتدت الملكة ليتيزيا، 47 عاما، فستانا من الأزهار من العلامة التجارية المفضلة لها "هوجو بوس"، وارتدته لأول مرة في نوفمبر 2019. وكانت ليتيزيا تستضيف أعضاء مؤسسة TEAF الخيرية التي تقدم الدعم للعائلات المتأثرة بمتلازمة الكحول الجنينية، وهي تشوهات جسدية واضطرابات عقلية تحدث للجنين بسبب المستويات العالية من استهلاك الكحول خلال فترة الحمل.واستمعت ليتيزيا باهتمام إلى شهادات أعضاء الجمعية الخيرية وبعض الأطفال الذين عاشوا مع هذه الحالة. وتألقت الملكة الإسبانية بالزي المعاد تدويره بقيمة 646 دولارا، وأكملت الملكة إطلالاتها بزوج من كعوب جلد المارون ومجوهرات بسيطة، حيث لم ترتدِ سوى أ...المزيد

GMT 08:59 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

ريال مدريد يتعثر أمام"سيلتا فيغو" وسقوط زيدان
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates