خبير فني يُؤكِّد أنّ لوحة المسيح المخلّص الأغلى مُزيَّفة
آخر تحديث 16:30:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيعت بمبلغ 450 مليون دولار في مزاد علني

خبير فني يُؤكِّد أنّ لوحة "المسيح المخلّص" الأغلى "مُزيَّفة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - خبير فني يُؤكِّد أنّ لوحة "المسيح المخلّص" الأغلى "مُزيَّفة"

لوحة "المسيح المخلّص"
نيويورك - صوت الامارات

أكد خبير فني بارز أن اللوحة الرائعة التي رسمها، ليوناردو دا فينشي، في عصر النهضة، والأغلى في العالم على الإطلاق، مزيفة.

وبيعت لوحة "سلفاتور موندي" (مخلص العالم)، بمبلغ 450 مليون دولار، عام 2017، في مزاد علني عقدته دار كريستي في نيويورك، بعد 6 أعوا من كشف النقاب عنها للمرة الأولى في المتحف الوطني بلندن عام 2011. إلا أن اللوحة لم تشاهد منذ ذلك الحين، وسط شكوك بأنها ليست من رسم عبقري عصر النهضة.

أقرأ أيضًا : مناقشة ديوان "سأكون ليوناردو دا فينشي" للشاعر سمير درويش

وأبلغ الخبير جاك فرانك، موظفي متحف اللوفر الشهير أن "لوحة سلفاتور موندي ليست لليوناردو"، وطرحت العديد من الأسئلة بشأن أصالة اللوحة نظرا لعمليات الترميم العديدة التي خضعت لها.

وذكرت صحيفة "صانداي تلغراف" أن اللوحة كان يفترض عرضها في متحف اللوفر في أبوظبي، لكن المتحف ألغى العرض، بينما قام اللوفر الرئيس في باريس بالمثل.

وقال فرانك إنه كتب إلى الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ليثير مخاوفه من أن بلاده ستتعرض لـ"الإهانة" إذا ظهرت هذه اللوحة في باريس.

وأوضح فرانك قائلا: "متحف اللوفر هو أكبر المتاحف الجامعة لأعمال ليوناردو في العالم.. لديه لوحة الموناليزا ولوحة العذراء والطفل والقديسة آن، ولوحة القديس يوحنا المعمدان، ولوحة عذراء الصخور وغيرها"، وسيكون من العار، بحسب فرانك عرض اللوحة "المزيفة" بجوار الموناليزا.

وأشار فرانك إلى أن عددا من السياسيين وموظفي اللوفر يعرفون أن "سلفاتور موندي" ليست واحدة من أعمال دافنشي، ودعموا إيقاف المعرض.

وبيعت اللوحة في مزاد دار كريستي، ويعتقد بأن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، هو المشتري الأصلي من خلال وسيط. وفي نهاية المطاف، تم الإعلان عن أن وزارة الثقافة والسياحة في أبو ظبي هي من اشترى اللوحة، لكن تم إلغاء كشف النقاب عنها وعرضها، في شهر سبتمبر من العام الماضي.

وقال متحدث باسم متحف اللوفر بباريس إن المتحف طلب استعارة لوحة "سلفاتور موندي" لتقديمها في معرض مقرر إقامته.
وأضاف المتحدث قائلا: "نحن في انتظار رد المالك"، مشيرا إلى أن فرانك كان جزءا من مجموعة خبراء تمت استشارتهم قبل 7 أو 8 أعوام من أجل التأكد من أصل لوحة العذراء والطفل والقديسة آن، موضحا أن رأيه لا يعبر سوى عن وجهة نظره الشخصية، وأن لا علاقة له بالمتحف أو المعرض.

قد يهمك أيضًا :

علماء يستخدمون مجموعة بكتيريا مُعدَّلة لإنتاج قطع فنية مجهرية

اختلافات مهمة تطرأ على لوحة سالفاتور موندي لدافنشي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

خبير فني يُؤكِّد أنّ لوحة المسيح المخلّص الأغلى مُزيَّفة خبير فني يُؤكِّد أنّ لوحة المسيح المخلّص الأغلى مُزيَّفة



اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة أنيقة لـ "دوقة كمبريدج" خلال مشاركتها في حدث رياضي

لندن - صوت الامارات
بإطلالة تجمع بين اللوك الرياضي والأناقة، تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون في لندن خلال مشاركتها في حدث رياضي بعنوان SportsAid، وكيت ميدلتون التي مارست رياضة الركض وكذلك التايكوندو، أعطت معنى جديداً للملابس الرياضية، إذ إختارت سروال culottes من Zara لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي والأرجل الواسعة ثمنه $70، نسّقت معه توب أخضر لكن بدرجة أفتح من السروال من ماركة Mango ثمنها $20. وأكملت الإطلالة ببلايزر باللون الكحلي من ماركة SMYTHE يبلغ ثمنها $695، وترافق هذه الجاكيت إطلالات كيت منذ العام 2011، ولا تكتمل أي إطلالة رياضية من دون الحذاء المناسب، وفي هذا الإطار إختارت ميدلتون حذاء رياضياً باللون الأبيض من ماركة Marks and Spencer. وحتى لو كانت دوقة كمبريدج تشارك في نشاطات رياضية، كان لا بد أن تنسّق الإطلالة مع مجوهرات. كيت تزيّنت بأقراط من تصميم Monica Vinader، ووضعت ...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 17:48 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

بوماس أونام يعبر تولوكا ويتصدر الدوري المكسيكي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates