مرارة الحرب السورية تكشفها أيدي هبة اللاجئة الصغيرة
آخر تحديث 07:29:35 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تتجلى في رحلة هروب ويتجهون إلى مستقبل مجهول

مرارة الحرب السورية تكشفها أيدي هبة اللاجئة الصغيرة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مرارة الحرب السورية تكشفها أيدي هبة اللاجئة الصغيرة

الأطفال السوريين اللاجئين
دمشق ـ نور خوام

كشف تقرير بريطاني وجهًا جديدًا للأزمة السورية ومعاناة اللأجئين والفارين من الحرب ومن تنظيم "داعش"، ولكن اليوم جاءت من عيون الأطفال السوريين ورسوماتهم، التي كشفت عن جيل جديد من اللاجئين يذهب إلى مستقبل مجهول في رحلة هروب تعيسة، بعد قذف منازلهم التي تجلَّت في رسوماتهم، وذلك وفقًا لما ورد في تقرير تابع إلى صحفية "الجارديان" البريطانية.

ويروى أحد الصحافين التابعين إلى الصحيفة، عما شاهدوا من معاناه السوريين ويقول احدهم  "في عام 2016، توقفت عند محطة عبور في منتصف الطريق عبر صربيا. وكان يوما جميلا - السماء زرقاء، بينما توغلت ثلاث حافلات سوداء متسخة في محطة الراحة المؤقتة، ونزل منها 200 شخص في حاجة إلى الطعام واستراحة المرحاض، في أي مكان آخر في العالم، سيكون هؤلاء مجموعة من السياح يبتسمون وهم في طريقهم شمالًا أو جنوبًا".

رحلة هروب إلى مستقبل مجهول 
وأضاف "اتبعت أنا ووصديقى ريتشارد هذا الجمع من الشعب السوري، والذى كانوا في رحلة هروب، هاربون من رعب لا يمكن تخيله، رجال يرتدون ملابس سوداء، رجال قتلة، حرب أهلية قاتلة ونهاية وطنهم، وكانت وجهتهم على بعد آلاف الكيلومترات، ويتجهون  إلى مستقبل مجهول تماما، وكان من بينهم الأطباء ورجال الإطفاء والمدرسين والميكانيكيين وطلاب الجامعات.
ويضيف الصحافى "قد لاحظت في ذلك اليوم أن الشبان الذين احتشدوا مع أسرهم الصغيرة حول أنفسهم كانوا فارغين ، وعيونهم مليئة بصدمة الخسارة العميقة. هؤلاء الرجال قد فشلوا فى تأمين عائلاتهم. وهربوا من الوطن الذي أقاموه أجدادهم مئات منذ آلاف السنين".

الصدمة تكسو وجوه الأطفال
وأوضح الصحافي "كان هناك أطفال والذين قدموا مع أسرهم لتهدئه الأطفال، ولفتت انتباههم الذين  كانوا جائعين، وأشرت لهم ليرسموا  ليخبرنونى عن أنفسهم؛ فرسم الصبية قوس قزح وأشجار البرتقال ، ورسمت الفتيات الأميرات والشمس. ولجذب انتباهم، أكثر قمت باستخدام الاوراق  لتصنيع طائرات من خلال تصميم تابع لابنى، وظللت أداعب وألعب مع الضغار حتى بدت الصدمة تزول من وجوهمم وبدوا سعداء ويبتسمون".

هبة في عيونٍ حزينة
لكن كانت هناك فتاة لم تتوقف عن الرسم وكانت غير مهتمة بباقى الأطفال ولا بالطائرات الورقية، فقط ظلت ترسم وترسم، ورسمت الفتاه التى تدعى هبة فى البداية أشجار وحقول وبساتين وأشجار ورسمت جدتها ومدرستها ثم قلت لها ارسمى منزلك فنظرت نظرة حزية ثم رسمت بيت يقذف بالقنابل وأشخاص قتلى وحرجى، فهبة وغيرها من الصغار أرادوا أن يسمع العالم صوتهم وأن يرا العالم ماذا ترى أعينهم الصغيره من مرارة الحرب والتشرد".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مرارة الحرب السورية تكشفها أيدي هبة اللاجئة الصغيرة مرارة الحرب السورية تكشفها أيدي هبة اللاجئة الصغيرة



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

اختارت سروال لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي

إطلالة أنيقة لـ "دوقة كمبريدج" خلال مشاركتها في حدث رياضي في بريطانيا

لندن - صوت الامارات
بإطلالة تجمع بين اللوك الرياضي والأناقة، تألقت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون في لندن خلال مشاركتها في حدث رياضي بعنوان SportsAid، وكيت ميدلتون التي مارست رياضة الركض وكذلك التايكوندو، أعطت معنى جديداً للملابس الرياضية، إذ إختارت سروال culottes من Zara لونه أخضر داكن بقصة الخصر العالي والأرجل الواسعة ثمنه $70، نسّقت معه توب أخضر لكن بدرجة أفتح من السروال من ماركة Mango ثمنها $20. وأكملت الإطلالة ببلايزر باللون الكحلي من ماركة SMYTHE يبلغ ثمنها $695، وترافق هذه الجاكيت إطلالات كيت منذ العام 2011، ولا تكتمل أي إطلالة رياضية من دون الحذاء المناسب، وفي هذا الإطار إختارت ميدلتون حذاء رياضياً باللون الأبيض من ماركة Marks and Spencer. وحتى لو كانت دوقة كمبريدج تشارك في نشاطات رياضية، كان لا بد أن تنسّق الإطلالة مع مجوهرات. كيت تزيّنت بأقراط من تصميم Monica Vinader، ووضعت ...المزيد

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 17:48 2020 الإثنين ,17 شباط / فبراير

بوماس أونام يعبر تولوكا ويتصدر الدوري المكسيكي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates