متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها
آخر تحديث 20:48:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

اعتقد بضرورة دفن معبد البارثينون اليونانى تحت التراب

متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها

منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها
لندن ـ سليم كرم

اعتقد النحات أوغست رودين ضرورة دفن معبد البارثينون اليونانى تحت التراب، مثل البشر الذين صنعوه، فعندما تضرر أعظم المعالم الأثرية الكلاسيكية بسبب زلزال عام 1894، قام النحات بحملة ضد ترميمه، ونظرًا للتأثير العميق للفن الكلاسيكي على عمل الفنان الخاص، فكان من الصعب اعتبار كل هذا الكلام إلا نفاق.

متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها

ويتمسك النحات بأفكار غريبة عن الآثار والوقت، ولم يؤثر مرور آلاف السنين على أعمال ومنحوتات رودين "1840-1917"، فقد امتلئت حديقة منزلة بالمنحوتات الكلاسيكية التى عرضت من خلال التجار الذين قاموا بشرائها من السياح.

وتم الابقاء على تماثيل الحوريات اليونانية والجمباز في جميع أنحاء المنزل، ليلا تحت إضاءة مصممة خصيصا لاضفاء تأثير مغر، وكانت معضم المنحوتات  بلا أطراف بلا رأس، وقد تشكلت  منحوتات رودين للجذوع  من الكتل الرخامية فقد نحتها النحات الشهير من كتل كبيرة من الرخام .

متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها

وشبهت أعماله بأعمال مايكل انجلو مثل منحوتة "ذا سليف"  فكل شخصياتة الغير المنتظمة كانت خارجة من كتل من الرخام؛ كما اشتهر رودين بسمعته كفنان كعملاق تعبرمنحوتاتة  عن الطاقة الجنسية والإبداعية ، مثل منحوتاتة الرخامية المزدوجة "ذا ثنكر"او المفكر "و ذاكيس" القبة.

وعرضت جميع أعمال رودين فى المتحف البريطانى للمرة الأولى والتى تتيح الفرصة إلى أى شخص أن ينظر إليها بالاضافة إلى بعض منحوتات البارثينون الرائعة والمتنازع عليها في المتحف.

وتواجد فى المعرض تمثال الرجل الماشى "تواجد بأكثر من نموذج نماذج  مصغر ونموذج اخر فاخر وتميز التمثال بنعموتة الشديدة وظهور التفاصيل الدقيقة التى لا يكاد أن يصدق أحد انها منحوتة من الرخام "، كما تشابة هذا التمثال مع تمثال هرمس الموجود فى بيت رودين القديم حاليا.

ويميز رودين أنه عندما كان في الأربعين من عمره استقل قطار إلى لندن لرؤية الفن اليوناني الذي لم يكن معروفًا من قبل إلا من خلال الصور الفوتوغرافية والقوالب، حيث كان يعمل أساسًا من نسخ الجص في متحف اللوفر، هكذا ظهر واحد من أول انتصاراته وأكثرها إثارة للجدل، وهو عصر منحوتات البرونز اذ صنع الفنان الشمولى الاستثنائى عدد من القطع المصنوعة من البرونز.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها متحف لندن يعرض مجموعة من منحوتات الفنان رودين المتنازع عليها



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أبرز إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة - صوت الإمارات
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 07:39 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - أجمل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021
 صوت الإمارات - تعرّفي على أبرز وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021

GMT 21:05 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

مانشستر سيتي يتقدم على أولمبياكوس بهدف في الشوط الأول

GMT 06:51 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

هانز فليك يعلن قائمة بايرن ميونخ أمام سالزبورج النمساوي

GMT 06:49 2020 الأربعاء ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

دييجو جوتا يحرز هدف الريدز الأول في الدقيقة 16

GMT 22:47 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

جوسيب ماريا بارتوميو يدعو مجلس إدارة برشلونة لاجتماع طارئ

GMT 04:48 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

نادي زينيت ينوي بيع مهاجمه وقائد منتخب روسيا

GMT 06:00 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إيطاليا تخطف صدارة المجموعة الأولى في دوري "الأمم الأوروبية"

GMT 21:40 2019 الأحد ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 05:47 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إنجلترا تودع دوري "الأمم الأوروبية" بالخسارة أمام بلجيكا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates