إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهول
آخر تحديث 00:22:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

انحناءات تصميمه غير تقليدية في عالم الفن والمعمار

إنشاء مبنى جديد مذهل لـ"غرفة العجائب" في حدائق فوكسهول

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إنشاء مبنى جديد مذهل لـ"غرفة العجائب" في حدائق فوكسهول

إنشاء مبنى جديد مذهل لـ"غرفة العجائب" في حدائق فوكسهول
لندن ـ كارين إليان

جاء المعرض الفني لحدائق فوكسهول ليكون موضع ترحيب وإشادة، نظرا للاهتمام بانتشار التصميمات المعمارية الجديدة والتي حولت فوكسهول حاليا إلى دبي جديدة ، حيث جاء المعرض في مبنى متميز أطلق عليه "غرفة العجائب" ، ويبدو أنه أول معرض فني بُني لهذا الغرض والذي تم اختيار موقعه ليتناسب مع حديقة لندن العامة، ويتميّز المبنى بأنه يضم خمسة طوابق، بها 12 جانبًا هيكليًا قام بتصميمها المهندس المعماري تريفور هورن، الذي كان مسؤولا أيضاً عن معرض "فيكتوريا ميرو" ومعرض "بيير" في هوإكستون، ولكن أيضا يتميّز بالتقارب مع مدخلات المعرض الذي أسسه أندرو ويتلي ومارتن ماكغوين برفقة صديقهم وداعمهم تشارلز اسبري. ويضم المبنى طابقين لمساحة المعرض وثلاثة طوابق سكنية، ويمثل هذا المنزل الجديد خروجا طموحا للمعرض الذي بدأ في الظهور في غرفة من مبنى بريكستون المشتمل على عدة شقق عام 1992.

إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهول
ويُعرف عن مبنى العجائب انحناءات تصميمه والتي لا تتوافق مع تقاليد عالم الفن ويتميز بأشكال وأوجه غير عادية وكذلك أشكال شبه منحرف لنوافذ زجاجية بإطارات خشبية من البلوط. ويعتبر المبنى الجديد مثير للأعجاب مقارنة بغيره من المباني الجديدة سواء معرض أو غير ذلك. كما أن هناك شيء أخر للمرة الأولى يتميّز به وهو المشاركة القوية لفنانين المعرض في النسيج الفعلي للمبنى. فالنوافذ هي هدية من الفنان مارك كميل شاميسايس (الذي لديه حاليا معرض خاص في معرض سيربنتينيا)؛ وهناك أيضا لوحات كبيرة من السيراميك الزخرفية توجد اعلى الشرفات المقابلة للحديقة من تصميم لوسي ماكنزي الأسكتلندي المولد، بينما الباب المزجّج في غبليشر غاردينز قام بإنتاجه الفنان التصويري المخضرم جون نايت.

إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهولويبدو أيضا من المناسب أنه تم اختيار غرفة المعرض لتمثل مساحة غير عادية مليئة بالتفاصيل مع وجوه النساء المرسومة بصورة معقدة وغريبة التي رسمها الفنان جيم نوت، من ولاية شيكاغو والذي شارك في مثل هذه المجموعات الفنية في الستينيات مثل مجموعة "ذا هايرى هو" ومصوري شيكاغو " Chicago Imagists". كما تظهر صور الاكريليك الغريبة والمصممة بطريقة صحيحة للفنان "نوت" لنفس المرأة مع تلوين الأنف الضخمة والغريبة كثيرا في المعرض من بين رسومات المعرض الغني بمجموعة من الزخارف والجدران المصممة بشكل غير متوقع.

إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهول 
كما أنها أيضا تُصنّف كمجموعة غنية بالمراجع التاريخية للوصول إلى مظهرها الأصلي المتميز. كما أن حقيقة أن معرضا يرفض أن يكون مهمل وفقا للشكل، سواء تنسيقه أو محتواه قد استقر أخيرا في موقع يجذب كل طبقات المجتمع وكذلك مناظر وأشكال التعبير الفني منذ ما يقرب من قرنين من الزمان. فبين منتصف القرن 17 ومنتصف القرن 19 كانت فوكسهول بليشر غاردينز مركزا للترفيه الشامل وأرضا لقضاء أروع الأوقات -وفي كثير من الأحيان كان العرض الأول للأعمال الشهيرة -لأمثال صموئيل بيبيس، وليام هوغارث، تشارلز ديكنز مع جورج فريدريك هاندل تعرض أولا به.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهول إنشاء مبنى جديد مذهل لـغرفة العجائب في حدائق فوكسهول



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates