كونغجيان يو يُجهّز لتحويل مناطق صناعية صينية إلى مدن خضراء
آخر تحديث 16:08:50 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

لكي تستطيع الصمود فى ظل التغيرات المناجية التي تواجها

كونغجيان يو يُجهّز لتحويل مناطق صناعية صينية إلى "مدن خضراء"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - كونغجيان يو يُجهّز لتحويل مناطق صناعية صينية إلى "مدن خضراء"

مدرسة هندسة المناظر الطبيعية في جامعة بكين
بكين ـ علي صيام

حوّل أحد مهندسي المناظر الطبيعية ومؤسس وعميد مدرسة هندسة المناظر الطبيعية في جامعة بكين ، والمدير المؤسس لشركة الهندسة المعمارية  "تورين سكيب" كونغجيان يو، بعض من أكثر المدن الصناعية في الصين، إلى مدن تحمل معايير الهندسة المعمارية الخضراء.

واشتهر يو بكونه الرجل الذي أعاد تخطيط أنظمة المياه الصينية القديمة إلى التصميم الحديث، وتهدف تصميمات يو إلى بناء مدن تستطيع الصمود فى ظل التغيرات المناجية التي تواجها مثل ارتفاعً مستويات البحار والجفاف والفيضانات والعواصف .

واشتهر يو فى 53 عام بتصميمة  ما يسمى ب"المدن الأسفنجية" وهى أنظمة المياه  تستخدم المواد الناعمة والمصاطب لالتقاط المياه التي يمكن استخراجها للاستخدام بدلاً من المواد الصلبة والخرسانية المعتادة التي لا تمتص الماء، وقد تبنت الحكومة الصينية الآن المدن الإسفنجية كقالب تخطيط حضري ومدينة صديقة للبيئة  على عكس الطرق الأوروبية لتصميم المدن والتى تتضمن خطوط أنابيب تصريف غير قادرة على التعامل مع الأمطار الموسمية.

وقد تحدت يو في ملبورن يوم الثلاثاء في ندوة حول التصميم الواعي لشبكات المياه  كجزء من أسبوع ملبورن للتصميم في المتحف الوطني في فيكتوريا. و ، أوضح يو ، المقيم في بكين ، أن الفائدة الأساسية لمدن الإسفنج هي القدرة على إعادة استخدام المياه. وقال: "يمكن استخدام المياه التي استولت عليها الاسفنجة لأغراض الري ، لإعادة تغذية طبقة المياه الجوفية ، لتطهير التربة وللإنتاج المنتج."

وأضاف "في الصين ، نحن نحتفظ بمياه العواصف ونعيد استخدامها.  للعائلات  والمنازل الفردية ، إذ نقوم بحمع مياه العواصف على السطح ونستخدم الشرفة لري حديقة الخضروات. فعندما يتعلق الأمر بالمياه ، فإن شعارات المدن الأسفنجية هي: "الاحتفاظ ، التكيف، الإبطاء وإعادة الاستخدام".

ويمتلك يو 600 موظف بشركتة ويعمل في 200 مدينة في الصين. وقد أتمت الشركة أكثر من 600 مشروع وفازت بجوائز كبرى في مجال الهندسة المعمارية والتصميم، ويتخد يو استراتيجيات تعتمد على تقنيات الزراعة الفلاحية ، ويعمل على تكيف نظم الري الفلاحية مع البيئات الحضرية وتكييف المباني مع مناخ الرياح الموسمية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كونغجيان يو يُجهّز لتحويل مناطق صناعية صينية إلى مدن خضراء كونغجيان يو يُجهّز لتحويل مناطق صناعية صينية إلى مدن خضراء



GMT 11:13 2018 الجمعة ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على كنز عثماني ضخم داخل سجن في بلغاريا

GMT 15:07 2018 الخميس ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

بيع جزء من درج "برج إيفل" بمزاد في باريس

GMT 15:23 2018 الأربعاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

دار كريستي للمزادات تبيع إحدى أهم اللوحات الفنية في التاريخ

GMT 13:48 2018 الثلاثاء ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"المتحف الوطني للنسيج" يقترح شهادة فنية على تراث مغربي غني

GMT 13:22 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على السفينة الغارقة "ذي ماناسو" بعد مرور 90 عامًا

حضرت عرضًا خاصًّا على مسرح "نويل كوارد"

كيت ميدلتون تخطف الأنظار بإطلالة ساحرة في غاية الأناقة

لندن - صوت الامارات
خطفت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون، بإطلالتها الساحرة، الأنظار لدى وصولها إلى مسرح نويل كوارد Noël Coward Theatre إلى جانب الأمير وليام، حيث حضرا عرضا خاصا بعنوان "عزيزي إيفان هانسن"، الذي يقام في إطار مساعدة المؤسسة الملكية الخيرية. تألقت كيت بفستان طويل وبغاية الأناقة من مجموعة Eponine صُمّم خصيصاً لها، وتميّز بقماش التويد الأسود والأزرار المرصعة بالكريستالات، وقد لاءم الفستان قوام ميدلتون، إذ إن قصته الـA line ناسبت خصرها النحيف. وأكملت الإطلالة بحذاء Romy البراق من مجموعة Jimmy Choo والذي يبلغ ثمنه £525 وسبق لها أن نسّقته مع عدد من إطلالاتها الأنيقة في مناسبات مختلفة، كما حملت حقيبة كلاتش من الماركة نفسها ومرصّعة أيضا بالكريستالات ويبلغ ثمنها £675. دوقة كمبريدج من محبي صيحة قماش التويد، فقد سبق أن رأيناها متألقة في مناسبات عدة بإطل...المزيد

GMT 00:45 2020 السبت ,15 شباط / فبراير

رحيل كلينسمان عن هيرتا برلين فرصة لنوري
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates