رحيل حبيب الصايغ رائد الثقافة الإماراتية بعد رحلة حافلة بالمواقف القومية المشرّفة
آخر تحديث 04:21:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قضى 35 عامًا في خدمة الصحافة الوطنية وتقلّد مناصب مهمة عدة

رحيل حبيب الصايغ رائد الثقافة الإماراتية بعد رحلة حافلة بالمواقف القومية المشرّفة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - رحيل حبيب الصايغ رائد الثقافة الإماراتية بعد رحلة حافلة بالمواقف القومية المشرّفة

حبيب الصايغ
دبي- صوت الامارات

توفى الكاتب والشاعر الإماراتي الذي منح القصيدة الشغف بحروف من نور، حبيب الصايغ، الثلاثاء، بعد رحلة حافلة بالانجازات الثقافية والانحياز إلى قضية الأمة العربية.

ولد الكاتب المبدع في أبوظبي عام 1955، وحصل على إجازة الفلسفة عام 1977 والماجستير من جامعة لندن عام 1998، واستطاع الراحل أن يضفي على المشهد الثقافي الإماراتي بحرفية، أبعادا ثقافية وصحفية متميزة، كيف لا وهو أول من قضى 35 عاما في خدمة الصحافة الوطنية وحظي بتكريم جمعية الصحفيين الإماراتيين في عام 2006 على هذا الإنجاز الفريد.

تقلد الراحل مناصب عدة على مدار رحلته المهنية والإبداعية منها رئاسة تحرير مجلة "شؤون أدبية" الصادرة عن اتحاد كتاب وأدباء الإمارات، ورئاسة تحرير مجلة "أوراق" الثقافية الشاملة وصحيفة الخليج، ليتكلل المشوار في النهاية بترؤس الاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب.

قد يهمك ايضا

عمّار عبد ربه يعرض صورًا من سورية في "بيت الدين" 2019

10 يتنافسون على لقب "شاعر عكاظ" ضمن موسم الطائف للشعر العربي الفصيح

 

 

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رحيل حبيب الصايغ رائد الثقافة الإماراتية بعد رحلة حافلة بالمواقف القومية المشرّفة رحيل حبيب الصايغ رائد الثقافة الإماراتية بعد رحلة حافلة بالمواقف القومية المشرّفة



GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة
/div>

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates