أرفض نعتي بفنان الإسلام وأعتبر نفسي فنانًا معاصرًا
آخر تحديث 15:13:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

التشكيلي الجزائري رشيد القريشي لـ"مصر اليوم"

أرفض نعتي بفنان الإسلام وأعتبر نفسي فنانًا معاصرًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أرفض نعتي بفنان الإسلام وأعتبر نفسي فنانًا معاصرًا

الفنان التشكيلي الجزائري رشيد القريشي
الجزائر ـ فيصل شيباني

رفض الفنان التشكيلي الجزائري رشيد القريشي في حديث مع "مصر اليوم"، نعته بفنان الإسلام، معتبرا نفسه فنانا معاصرا، إذ ينهل من عقيدته الإسلامية أفكارا وفلسفة في عمله الإبداعي المتميز. وفي الوقت نفسه، يدافع عن الدين الحنيف من خلال معارضه الناجحة في دول عدة، في القارات الخمس، من خلال لوحاته الفنية الاستثنائية التي أبهرت العالم.
 جاء هذا التصريح على هامش الندوة الصحفية، والتي تزامنت مع عرض آخر أعماله في فيلا عبد اللطيف في الجزائر العاصمة ، والمنظمة من طرف الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي .
وأكد أستاذ تاريخ الفنون بجامعة نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية صالح حسن أن رشيد قريشي فنان حديث ومعاصر، مستوعباً للحركات الفنية الغربية الحديثة، والفن المصاحب له سواء كان أداء أو تركيباً. ودعا المؤرخين لتصنيفه ضمن الفنانين المختصين في مجال الفنون الحديثة متأثر بحركة العولمة.
وقدم الفنان الجزائري رشيد القريشي معرضاً لآخر إبداعاته بدار عبد اللطيف في الجزائر العاصمة، تحت عنوان " مقامات رشيد القريشي"، إلى المسار الفني والهام الفنان المتصل بالروحانية الصوفية.
ورتب المعرض في الفضاءات الداخلية وحدائق دار عبد اللطيف، وتضمن سلسلة من 80 طبعة حجرية ( ليثوغرافيات) مخصصة لعشرة من أولياء التصوف الإسلامي ومنهم، سيدي بومدين شعيب، جلال الدين الرومي ، ربيعة العدوية، ابن العربي ، ابن عطا الله السكندري الحلاج، فريد الدين العطار ، الشيخ سيدي أحمد التيجاني ، الشيخ العلوي المستغانمي، وسيدي عبد القادر جيلاني.
وكل ولي ممثل من ثمانية طبعات حجرية، ذات لون معين، والألوان تختلف من ولي لآخر، وتعرض هذه الليثوغرافيات في الفضاءات الداخلية، أما في حدائق دار عبد اللطيف فعرضت سبعة منحوتات كاليغرافية، من خشب الأبنوس بعنوان " صلوات على المفقودة".
ويعد فن رشيد قريشي معاصراً، يستند على الخط العربي ورمزية الإسلام ومثال على ذلك أسماء الله الحسنى التي تعود في نهاية كل سلسة من الطباعة الحجرية.
للإشارة يتزامن عرض أعمال رشيد القريشي مع اليوم العالمي للمتاحف، الذي يصادف نهاية شهر التراث في الجزائر

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أرفض نعتي بفنان الإسلام وأعتبر نفسي فنانًا معاصرًا أرفض نعتي بفنان الإسلام وأعتبر نفسي فنانًا معاصرًا



 صوت الإمارات - أفضل الدول لشهر العسل في شباط 2020 من بينها تنزانيا

GMT 22:54 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 صوت الإمارات - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 07:13 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

غوارديولا يُطالب جماهير السيتي بدعم الفريق في لقاء الديربي

GMT 07:14 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

بايرن ميونخ الألماني يبدأ مفاوضات تجديد عقود لاعبيه الكبار

GMT 07:44 2020 الثلاثاء ,28 كانون الثاني / يناير

مانشستر يونايتد والسيتي يتأهلان إلى ثمن نهائي كأس إنجلترا

GMT 20:37 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

إنجاز غير مسبوق ليونيل ميسي يصل للفوز الـ500 مع برشلونة

GMT 19:40 2020 الجمعة ,31 كانون الثاني / يناير

شيفيلد يونايتد يضم النرويجي ساندر بيرج في صفقة قياسية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates