الخبراء يشنون هجومَا على برامج المدارس الابتدائية الأسترالية
آخر تحديث 00:21:41 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المتعلقة بتطبيق السلوك النمطي لتحديد السمات الشخصية

الخبراء يشنون هجومَا على برامج المدارس الابتدائية الأسترالية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الخبراء يشنون هجومَا على برامج المدارس الابتدائية الأسترالية

خبراء التعليم ينتقدون برامج المدارس الابتدائية الأسترالية
سيدني ـ سليم كرم

انتقد خبراء التعليم، برامج المدارس الابتدائية الأسترالية، التي تتكلف آلاف الدولارات لتطبيق السلوك النمطي والتقليدي، لتحديد السمات الشخصية للأطفال من خلال الاختبارات. ويصنف الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين سبع سنوات كأحد الحيوانات الأسترالية الأربعة، وهي الومبت والكنغر والدولفين والنسر، في اختبارات الشخصية في المدارس الابتدائية من خلال برنامج "أوسيدنتيتز" الذي يكلف المدارس أكثر من 5000 دولار.

ويستند تصنيفهم على إجاباتهم خلال اختبار يحتوي على بعض الأسئلة، بشأن أي نوع من المعلمين يفضلون. والنتيجة هي انعكاس لخصائص نوع الحيوان - مثل الدولفين فهو مرح، نشط ومتحمس، وهو يزدهر مع الحركة أو التغيير، أو النسر غريب الأطوار بطبيعته، وهو يعمل من أجل تعلم مستقل وجيد.

والدلافين هي كائنات طيبة وحنونة، مسالمة، واعية النفس، وتنجح مع المعلم العاطفي والطيب، في حين أن حيوانات الومبت أكثر انطوائية، لكنه يمكن الاعتماد عليها، ومن المرجح أن يجلس الطفل الذي يصنف ومبت بهدوء في الصف. ويستوحي هذا البرنامج من البرنامج الأميركي "مايرز بريغز" لاختبار الشخصية والأعمال، لبعض علماء النفس مثل "كارل يونغ"، وقد وجه الخبراء انتقادا للبرنامج واختباراته، لإهدار آلاف الدولارات على المواد التي ليس لها قيمة تعليمية تذكر.

وقالت البروفيسور ليندا غراهام، من جامعة كوينزلاند للتكنولوجيا في كلية التعليم لصحيفة "ديلي تلغراف"، "هذا مجرد بدعة تعليمية أخرى، ماذا يعني هذا وما الذي يريد أن يخبرنا به؟ في هذه السن لم يتم تشكيل شخصيات الأطفال بعد ولا يمكن أن تصبح هذه الاختبارات نبوءة لتحقيق الذات".

وأوضح مايكل وايت، الذي عمل على بناء برنامج "أوسيدنتيتز" قبل 15 عامًا، للصحيفة البريطانية، أن حوالي 15,000 من الأطفال كانوا يخضعون لهذه الاختبارات في 350 مدرسة. وقال متحدث باسم وزارة التعليم والتدريب في كوينزلاند للتلغراف، إنهم طلبوا من أوسيدنتيتز إزالة أي من شعاراتهم من موقعها على الانترنت. وبيّن المتحدث "أن الإدارة لا تشجع أو تؤيد هذا البرنامج".

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخبراء يشنون هجومَا على برامج المدارس الابتدائية الأسترالية الخبراء يشنون هجومَا على برامج المدارس الابتدائية الأسترالية



فساتين سهرة بتصاميم فاخرة موضة ربيع 2021

القاهرة - صوت الإمارات
برزت موضة ربيع 2021 من أحدث تصاميم وموديلات فساتين السهرة؛ من خلال القصّات والتطريزات والنقشات الناعمة، بالإضافة إلى الألوان الهادئة والمريحة؛ حتى تناسب مختلف الأذواق.إذا كانت السيدة قررت تلبية دعوة اجتماعية مهمة، ما عليها سوى التفكير بفستان السهرة الذي سترتديه، والذي ستبهر به أنظار المدعوين، لذلك لا بد من التوجّه نحو الفساتين المصنوعة من الحرير والألوان الهادئة مع المطبوعات الزهرية والملمس اللامع؛ للإحساس بشعور الأنوثة القصوى. كما ظهرت خلال هذا الموسم فساتين سهرة بتصاميم فاخرة؛ كالأكتاف العريضة أو الأكمام المنفوخة مع طبعات منفوشة، بالإضافة إلى فساتين ذات التنانير الواسعة والمطرّزة بالطول، أو تلك الطويلة المشقوقة على الجانب والمصممة بقبة V Neck.هذا وقد أصبحت فساتين السهرة الترتر والأقمشة اللامعة ذات النسيج اللامع واللو...المزيد

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل
 صوت الإمارات - فساتين خطوبة بألوان ربيعية مستوحاة من ورود الفصل

GMT 23:59 2021 الأربعاء ,14 إبريل / نيسان

سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات
 صوت الإمارات - سياحة طبيعيّة في موقعين عربيين غنيين بالثروات

GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة

GMT 04:24 2021 الخميس ,01 إبريل / نيسان

ليفاندوفسكي يغيب عن بايرن ميونخ بسبب الإصابة

GMT 23:55 2021 الثلاثاء ,16 آذار/ مارس

روما يخسر الطعن الأخير في أزمة "القيد الخاطئ"
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates