طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل
آخر تحديث 05:52:08 بتوقيت أبوظبي

بقيمة 4.7 مليار دولار لإنعاش الاقتصاد

طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل

وزير الاستثمار التونسي زياد العذاري
تونس- صوت الامارات

كشف وزير الاستثمار التونسي زياد العذاري أمس الخميس، أن تونس ستطرح مشروعات شراكة بين 

القطاعين العام والخاص في مجالات الطاقة والنقل وغيرهما بقيمة 13 مليار دينار "4.7 مليار دولار" لإنعاش 

الاقتصاد وتوفير فرص العمل.

وأعلن الوزير ذلك خلال تصريحات صحافية، حيث من المقرر الكشف عن تفاصيل ‭‭‭33‬‬‬ مشروعًا كبيرا في 

الأسبوع المقبل، خلال مؤتمر دولي سيشارك فيه مستثمرون أجانب ومقرضون دوليون.

تفاصيل عمليات الشراكة
وأوضح الوزير في تصريحاته أن عمليات الشراكة تتضمن ميناء في المياه العميقة بمدينة النفيضة ومشروع 

مترو في مدينة صفاقس، إلى جانب مشروعات خاصة بالمياه والبيئة والخدمات اللوجيستية والتكنولوجيا.

وقال العذاري في مؤتمر صحافي أمس "إن المؤتمر هدفه الرفع من نسق النمو عبر اعتماد آليات جديدة، وفتح 

آفاق أوسع للشراكة بين القطاعين العام والخاص على المستوى الوطني والدولي في إنجاز المشاريع الكبرى، 

والتخفيف من الأعباء على المالية العمومية، وتطوير البنية التحتية وتحسين جودة الخدمات المسداة للمواطن".

ركود سبعة أعوام
وشهدت الاستثمارات الخارجية منذ 2011 ركودا، وغادرت نحو 500 شركة البلاد، لكن تونس تهدف إلى 

إعادة جذب المستثمرين الأجانب في ظل استقرار الأوضاع الأمنية في العامين الأخيرين وإقرار قانون جديد 

للاستثمارات يتضمن حوافز للمستثمرين.

وقال العذاري "سنعرض في الأسبوع المقبل في مؤتمر دولي مشاريع كبرى تهدف إلى إعادة جذب استثمارات 

جديدة بهدف خلق فرص عمل ورفع عائدات تونس من العملات الأجنبية وإنعاش النمو".

جذب المستثمرين 
وأضاف "نريد أن يدرك المستثمرون اليوم أن تونس هي وجهة تنافسية تتمتع بالعديد من الامتيازات... ونحن 

نهدف إلى جذب المستثمرين من أوروبا وأميركا والخليج".

ويدعم المؤتمر البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، والمؤسسات الدولية التابعة للبنك الدولي، كما سيحضر 

ألف مشارك، منهم نحو 250 من ممثلي المجموعات والشركات الدولية الكبرى والبنوك والصناديق 

الاستثمارية العالمية، إلى جانب عدد من كبار المستثمرين التونسيين والدوليين، وممثلين عن الإدارة التونسية 

والمنظمات الوطنية والمجتمع المدني.

تمويلات خارجية
وقال مسؤول حكومي كبير في تصريحات صحافية "إن تونس تحتاج تمويلات بعشرة مليارات دينار العام 

المقبل، منها سبعة مليارات (2.53 مليار دولار) تمويلات خارجية، وإنها تعتزم إصدار سندات بمليار دولار 

مطلع أكتوبر /تشرين الأول المقبل، بعد أشهر من التأجيل للمساعدة في سد عجز 2018.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه أن حجم الاقتراض في العام المقبل سيكون قريبا من مستويات 

العام الحالي.

وتعمل الحكومة الحالية منذ تسلمها لمهامها قبل عامين على هدف أساسي لإنعاش الاقتصاد التونسي المتعثر 

والقيام بإصلاحات قطاعية وهيكلية تشمل المؤسسات العمومية والبنوك والضرائب.

نسبة النمو بالأرقام
وعلى مدار السنوات الست الأولى التي أعقبت الثورة عام 2011 لم تتجاوز نسبة النمو الاقتصادي في تونس 

1 في المائة، لكنها بلغت خلال الربع الأول من هذا العام 2.5 في المائة، في وقت تخطت فيه نسبة البطالة 15 

في المائة، علما بأن أكثر من ثلث العاطلين هم من حاملي الشهادات العليا.

وشدد صندوق النقد الدولي في مايو /أيار الماضي، على ضرورة أن تتخذ تونس إجراء حاسما هذا العام، 

لمكافحة التضخم وتقليص العجز في المالية العمومية وحماية الفقراء، كشروط أساسية لتوفير مزيد من الفرص 

الاقتصادية أمام التونسيين وحماية الشباب من تحمّل عبء الدين المفرط في المستقبل.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل طرح مشروعات كُبرى في تونس الأسبوع المقبل



خلال عرض أزيار العلامة "ديور" في باريس

تألُّق بليك ليفلي بفستان مِن التل وغطاء شبكي مِن الترتر

باريس - مارينا منصف
ظهرت الممثلة الشهيرة بليك ليفلي، البالغة من العمر 31 عاما، بإطلالة مميّزة عندما غادرت فندق بلازا في العاصمة الفرنسية باريس للتوجه إلى عرض أزيار العلامة التجارية العالمية "ديور" خلال أسبوع الموضة في باريس الإثنين، وانضمت إليها زميلتها الممثلة شيللين وودلي، 26 عاما، التي ظهرت بإطلالة أنيقة أيضا. لم يكن غريبا على ليفلي ارتداء ماركة ديور إذ ظهرت الفنانة المتزوجة من ريان رينولدز، مرتدية فستانا من التل كان له غطاء شبكي من الترتر من تصميم "ديور"، وأضافت إلى إطلالتها زوجا من الأحذية الأنيقة والتي تشبه أحذية سندريلا من تصميم كريستيان لوبوتان لهذه المناسبة وسط حشد كبير من المعجبين على السجادة الحمراء. وظهرت ليفلي وهي تغادر فندقها كانت ترتدي سترة منمقة فوق فستانها، مضيفة طبقة أخرى مع معطف كاكي بسيط، وصُفِّفَ شعرها الأشقر في تجعيدات فضفاضة انسدل بطبيعته فوق أكتافها وظهرها وهي تتجه نحو السجادة الحمراء. وكانت شيللين نجمة فيلم

GMT 15:22 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

إليك فنادق ""Utopian الجديدة لقضاء عطلة مميزة
 صوت الإمارات - إليك فنادق ""Utopian الجديدة لقضاء عطلة مميزة

GMT 15:11 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الرئيس ترامب يدافع عن مرشحه للمحكمة العليا كافانو
 صوت الإمارات - الرئيس ترامب يدافع عن مرشحه للمحكمة العليا كافانو

GMT 16:59 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

"ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء جذاب
 صوت الإمارات - "ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء جذاب

GMT 18:12 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

عطلة الخريف في أفضل وجهات سياحية في وروبا
 صوت الإمارات - عطلة الخريف في أفضل وجهات سياحية في وروبا

GMT 17:41 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

"Atelier Vime" للصناعات اليدوية في فرنسا تفرض مكانتها
 صوت الإمارات - "Atelier Vime" للصناعات اليدوية في فرنسا تفرض مكانتها

GMT 14:26 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

"البيت الأبيض" يدرس إجراء تحقيق مع "غوغل وفيسبوك"
 صوت الإمارات - "البيت الأبيض" يدرس إجراء تحقيق مع "غوغل وفيسبوك"

GMT 19:56 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

جولة بحرية للهضبة مع دينا الشربيني في الجونة

GMT 20:26 2017 الأحد ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

منتجع ون آند أونلي ريثي راه وجهة مثالية لمحبي الغوص بحرية

GMT 17:34 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

منى غانم توضح معاناة السوريات وتعلن عن قصصهن

GMT 01:00 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صحف إنجلترا تهتم بتغلّب مانشستر سيتي على هيدرسفيلد 2-1

GMT 01:11 2017 الإثنين ,30 تشرين الأول / أكتوبر

بن سلمان يوضّح تفاصيل أضخم مشروع سعودي "نيوم"

GMT 09:34 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

"دبي للسياحة" تكرّم الفائزين بـ"جائزة الاستدامة"

GMT 18:05 2017 السبت ,23 أيلول / سبتمبر

محمد رمضان وحالة التخبط

GMT 19:18 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

جانيت يلين تخضع لضغوط ترامب وتستقيل من منصبها

GMT 06:35 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

المدرّب أنطونيو كونتي يعرب عن خوفه من صفقات مانشستر سيتي

GMT 14:30 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

تجاهل الكبار يُبقي رونالدو في ريال مدريد هذا الموسم

GMT 23:34 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

داني ألفيس يوضّح أنّ خيسوس يسير على خطى نيمار
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates