بلال يؤكّد أن الإحاطة بإنتاج المعادن تقنن التعدين
آخر تحديث 15:45:32 بتوقيت أبوظبي

كشف وجود مخلفات في مواقع مختلفة خارج الأسواق

بلال يؤكّد أن "الإحاطة بإنتاج المعادن" تقنن التعدين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بلال يؤكّد أن "الإحاطة بإنتاج المعادن" تقنن التعدين

وزير المعادن السوداني محمد أحمد علي
الخرطوم -صوت الامارات

اتخذت وزارة المعادن السودانية ، إجراءات للسيطرة على الذهب المنتج بواسطة المعدنيين التقليدين، البالغ عددهم نحو مليوني شخص، والذين يقومون باستخراج نحو 90 في المائة من إنتاج للبلاد، والمتوقع أن يصل إلى 110 أطنان بنهاية العام الجاري. وتنفّذ وزارة المعادن حاليًا برنامجًا لتنظيم أسواق التعدين التقليدي البالغ عددها نحو 75 سوقًا، وذلك عبر التخطيط الهندسي لها، إلى جانب حفر آبار إرتوازية وإنشاء وحدات علاجية وإسعافات للتقليل من حجم الوفيات بهذا القطاع، جراء انهيارات آبار التعدين.

وأعفت الوزارة بداية العام الجاري المعدنيين التقليديين والشركات والمستثمرين من الرسوم والضرائب، حتى لا يهربوا إلى دول أخرى. وشرعت وزارة المعادن في تنفيذ حملة للإحاطة بإنتاج التعدين التقليدي من الذهب في جميع أنحاء البلاد، وإجراء حصر دقيق للمعدنين، والوقوف على كل الأنشطة التعدينية بالولايات، وذلك بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية.

واعتبرت وزارة المعادن، أن انطلاق الحملة يعد ضربة قوية للإحاطة والسيطرة على الذهب المنتج في البلاد، معلنة أن بعد هذه الحملات، لن يكون هنالك تعدين تقليدي أو أي وسيلة من وسائل التعدين أو التعامل مع مخلفات الذهب إلا بإذن من وزارة المعادن، موضحة أن الحملة الواحدة مكونة من 100 فرد من منسوبي وزارة المعادن والأجهزة الأمنية والشرطية.
وانطلقت حملة "الإحاطة بإنتاج المعادن" إلى ولايات نهر النيل والشمالية والبحر الأحمر، باعتبارها من ولايات السودان التي تنتج كميات مقدرة من الذهب، وتسهم في اقتصاد البلاد.

وقال المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية المهندس مجاهد البلال إن مهام الفرق هي الإحاطة بمصادر الإنتاج التقليدي والذهب داخل الأسواق، معتبرًا أن حملتهم آخر حلقة من حلقات إحكام السيطرة على الذهب المنتج في السودان. وبيّن أن الحملة تهدف لتنظيم التعدين التقليدي وتقنينه، مشيرًا أن هنالك مخلفات منتشرة في مواقع مختلفة خارج الأسواق، يجب أن يتم التعامل معها وهنالك أنشطة داخل الأسواق يجب الإحاطة بها.

ووجه البلال مديري الفرق بالاهتمام بسلامة المعدنين، وذلك بأن تحدد الحفر الخطرة واتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها، بخاصة وأن موسم الأمطار الأخير قد شهد حوادث بسبب الأمطار الغزيرة غير المتوقعة بمناطق التعدين.

وأصدرت الشركة السودانية للموارد المعدنية قرارًا بحظر التعامل مع المعادن أو مخلفاتها بالبحث أو الاستكشاف أو النقل أو الترحيل أو البيع أو المعالجة، إلا بموافقة وزارة المعادن، وفق تصاديق وعقود واتفاقيات بشروط ملزمة، وباعتماد ومعرفة الإدارة العامة للإنتاج بالشركة.

وبينّت الشركة أن معالجة خامات المعادن ومخلفاتها أو التعامل معها أو أماكن تخزينها، يجب أن يكون وفق ضوابط واشتراطات، داعية الشركات والأفراد والمؤسسات الحائزين على مخلفات تعدين تقليدي بأي طريقة من طرق الحيازة، والإفصاح عنها وتعبئة الاستمارة المعدة لهذا الغرض والتي توزع في جميع منافذ الشركة في مختلف أنحاء البلاد.

وأحدثت مخلفات التعدين وكيفية التخلص منها، خلافات بين الشركات والمعدنيين التقليديين في عدد من مناطق التعدين، مما دعا وزير المعادن الفريق شرطة محمد أحمد علي إلى الإعلان عن عزم وشروع الوزارة لحسم الخلافات والنزاعات بين الشركات العاملة في معالجة مخلفات التعدين، والتي تسببت في تذبذب الإنتاج، واصفا تلك النزاعات بأنها نزاعات بشأن المصالح.

ووجه الوزير خلال مخاطبته الشركات العاملة في قطاع التعدين بولاية جنوب كردفان بغرب البلاد، بتشكيل لجنة لوقف السمسرة والاتجار غير المشروع في مخلفات التعدين. كما وجه باتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف هذا العمل غير المشروع، ولوح بوقف أي شركة تساهم في تأجيج مثل تلك الممارسات. ومنح الوزير مهلة لا تتعدى ستة أشهر لإنتاج كل المخلفات المكدسة، التي قال إن تراكمها وتكديسها يؤدي إلى مشكلات بيئية.

ووجه الوزير بتكوين لجنة أخرى لتوزيع المخلفات بالتنسيق مع الولاية، داعيا الشركات للالتزام بالإنتاج، الذي قال إنه شعار الدولة في هذا القطاع، موضحا أن السودان محتاج لأي غرام من الذهب لمعالجة مشكلاتة الاقتصادية. 

وقال: نريد أن يصل الذهب إلى خزينة الدولة وأن نوقف التهريب، فسعر الغرام بلغ 1450 جنيهًا "80 دولارًا، مبشرًا بفتح نافذة لبنك السودان لشراء الذهب منعًا للتهريب وشرائه من المعدنيين بنفس السعر، معلنًا أنه بحلول العام 2020 سوف يتم إيقاف استخدام الزئبق في استخلاص الذهب، وسيتم إيجاد بدائل.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بلال يؤكّد أن الإحاطة بإنتاج المعادن تقنن التعدين بلال يؤكّد أن الإحاطة بإنتاج المعادن تقنن التعدين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بلال يؤكّد أن الإحاطة بإنتاج المعادن تقنن التعدين بلال يؤكّد أن الإحاطة بإنتاج المعادن تقنن التعدين



ارتدت فستانًا كلاسيكيًّا مميّزًا ذا خط عنق عميق

كيم كارداشيان أنيقة خلال خضوعها لجلسة تصوير

واشنطن ـ رولا عيسى
استعرضت نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان، جسمها الرشيق مرتديةً أجرأ الملابس إذ خضعت لجلسة تصوير جديدة. وظهرت زوجة كاني ويست بإطلالتين مختلفتين وفقا للصور التي نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الأولى فستان كلاسيكي ذو خط عنق عميق كشف عن مفاتنها وأخرى ترتدي فيها أحد القمصان لديها خط عنق عميق للغاية الذي يرجع لآخر إصدار من مجلة "CR Fashion Book 13". عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر ولم تسلّط الأضواء بشكل كبير على النجمة ذات الـ37 عاما فهي لم تحصل في النهاية على وضع صورتها على غلاف المجلة بل ذهب هذا الشرف إلى عارضة الأزياء جيجي حديد ذات الـ23 عاما، وفي واحدة من الصور الأكثر إثارة للاهتمام من المجلة، كيم ترتدي فستانا ضخما يظهر الكثير من الانقسامات، الجزء العلوي هو قميص مشد حول الخصر الذي يكشف عن عدم ارتداء كردشيان لحمالة صدر، كما أن الأكمام كبيرة ومنتفخة ويتم إخفاء يديها

GMT 16:53 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

"صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"
 صوت الإمارات - "صوت الإمارات" يكشف تطور "سانت ماكسيم"

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates