إطالة فترة استخدام الأجهزة التكنولوجية يساعد على حماية البيئة
آخر تحديث 18:29:17 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

إطالة فترة استخدام الأجهزة التكنولوجية يساعد على حماية البيئة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - إطالة فترة استخدام الأجهزة التكنولوجية يساعد على حماية البيئة

برلين ـ وكالات

يحرص بعض الأشخاص على اقتناء الجيل الجديد من الهاتف الذكي الذي يستعمله أو الكمبيوتر اللوحي وغيرها من الأجهزة الالكترونية. كما يترك آخرون جهاز الكمبيوتر في المكتب أو البيت في وضع استعداد. كل هذا لا يساعد على حماية البيئة.كلما طالت فترة استخدام الجهاز الإليكتروني سواء إن كان هاتفا محمولا أو جهاز كمبيوتر لوحي أو كاميرا رقمية، كلما كان ذلك أفضل بالنسبة للبيئة. وأفادت مجلة "سي تي" الألمانية للكمبيوتر بأن العوامل التي تؤثر على العمر الافتراضي للأجهزة الإليكترونية تتباين ما بين القدرة على تغيير بطارياتها في حالة تلفها وتوافر برامج التحديث الخاصة بها ووجود أنظمة ضمان طويلة المدى لصيانتها، إذا ما تعرضت لأي أعطال أثناء استخدامها.ويقول خبراء، إن أجهزة الكمبيوتر المحمولة أفضل للبيئة من المكتبية لأنها تستهلك قدرا أقل من الطاقة، وأشاروا إلى أن الطابعات والشاشات كثيرا ما تعرض للبيع مع شهادات جودة تشير إلى قدرة هذه الأجهزة على ترشيد الطاقة واحتوائها على مستويات منخفضة من المواد الضارة بالصحة، ولكن هذه الشهادات لا تتوافر مع أجهزة الكمبيوتر المحمولة أو اللوحية ولا الهواتف الذكية.ومن النصائح التي يمكن إتباعها لترشيد الطاقة، فصل الأجهزة التي تستهلك كميات كبيرة من الطاقة عن مصادر الكهرباء في حالة عدم استخدامها حيث أن الكمبيوتر المكتبي، وبخاصة من الطرازات القديمة، يمكنه استهلاك ما بين 2 إلى 15 وات من الطاقة يوميا في حالة تركه في وضعية الاستعداد. وتستهلك بعض أجهزة الراوتر، المزودة بخاصية الشبكات المحلية اللاسلكية (واي فاي)، وأجهزة العرض الضوئي وطابعات الليزر أكثر من عشرة وات يوميا أثناء تركها في وضعية الاستعداد.ويقول الخبراء إن توفير الطاقة أثناء استخدام أجهزة الكمبيوتر المحمولة أو المكتبية يتطلب تنشيط وضعية الاستعداد بالنسبة للقرص الصلب الخاص بالجهاز. ويمكن القيام بهذا الإجراء من خلال قوائم إعدادات الطاقة على الأجهزة التي تعمل بأنظمة تشغيل ويندوز. وينصح الخبراء المستخدم ببيع الأجهزة الإليكترونية القديمة والمستهلكة حيث أنها تحتوي على كثير من المكونات والمعادن الثمينة، التي يمكن الاستفادة منها مرة أخرى. وفي ألمانيا يُحظر، منذ سنوات، التخلص من الأجهزة الإليكترونية القديمة عن طريق إلقائها في حاوية النفايات، حيث إنها تحتوي على مواد ضارة بالبيئة ينبغي التخلص منها بأسلوب معين لتلافي الأضرار التي يمكن أن تتسبب فيها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إطالة فترة استخدام الأجهزة التكنولوجية يساعد على حماية البيئة إطالة فترة استخدام الأجهزة التكنولوجية يساعد على حماية البيئة



إطلالات حفل جوائز الغولدن غلوب على مر الزمن

باريس - صوت الإمارات
على مرّ السنوات، تحوّلت مناسبة حفل جوائز الغولدن غلوب The Golden Globe Awards من حفل تكريمي للفنانين والممثلين على أعمالهم، إلى حفل ينتظره عشاق الموضة حول العالم للتمتّع بإطلالات حفل الغولدن غلوب للنجمات على السجادة الحمراء والتي تتميّز كل عام بالأناقة والسحر وتحمل توقيع أشهر وأهم دور الأزياء العالمية.جمعنا لكن مجموعة من أجمل إطلالات حفل الغولدن غلوب على مرّ الزمن، قبل إنتشار فيروس كورونا الذي حرمنا من التمتّع بالمهرجانات الكبيرة، والتي إن كانت تحصل فبحضور محصور أو تحوّلت إلى حفلات إفتراضية. تركت العديد من النجمات علامات فارقة لا تُنتسى في عالم الموضة من خلال إطلالات حفل الغولدن غلوب، مثل جينيفر لوبيز التي تخطف الأنظار تقريباً كل عام دون إستثناء بإطلالاتها الساحرة، فيما أحدثت بعض النجمات صدمة على السجادة الحمراء بإطلا...المزيد
 صوت الإمارات - ديكورات غرف نوم باللون الرمادي والخشب الطبيعي

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 00:41 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

عوامل ازدهار صناعة الملابس الداخلية الراقية منذ 25 عامًا

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates