تدشين ندوةمجلة المسرح في معرض القاهرة للكتاب
آخر تحديث 00:31:25 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"تدشين ندوة"مجلة المسرح" في معرض القاهرة للكتاب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "تدشين ندوة"مجلة المسرح" في معرض القاهرة للكتاب

معرض القاهرة الدولي للكتاب
القاهرة ـ صوت الامارت

عقدت ، ندوة "مجلة المسرح" في روايات حمدي أبو جليل، بقاعة ضيف الشرف، في بلازا 2 بمعرض القاهرة الدولي للكتاب، بحضور الفنان ياسر صادق، رئيس المركز القومي للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية، والمؤرخ المسرحي الدكتور عمرو دوارة، والكاتب الصحفي عبدالرازق حسين، رئيس تحرير مجلة المسرح، ويديرها الكاتب عماد مطاوع، مدير تحرير مجلة المسرح، والكاتبة نجلاء فتحي، مدير تحرير المجلة.

واستعرض عماد مطاوع، بانوراما سريعة عن الأعداد الخمس الأولى من الإصدار السادس للمجلة، مؤكدا أن الإصدار الخامس من المجلة ظل يعاني لفترة طويلة، واطلق على هذا الإصدار "إطلالة العنقاء" التي تظهر وتختفي من وقت لآخر، مشيدا بالجهود المبذولة من الفنان ياسر صادق رئيس المركز القومي للمسرح، والناقد والكاتب الصحفي عبدالرازق حسين رئيس تحرير المجلة تجاة مجلة المسرح، بالإضافة إلى وزارة الثقافة على دعمها الدائم للمجلة.

من جانبه قال الناقد والكاتب الصحفي عبدالرازق حسين، رئيس مجلة المسرح، إن المجلة تمثل شيء شديد الأهمية في تشكيل وعينا الثقافي والفني، وتتحول هذه المجلة الآن إلى وثيقة فنية متطورة تتناول العديد من الموضوعات الثقافية المتنوعة في فنون المسرح.وأشار عبدالرازق، إلى مجلة المسرح قديما كانت تضم كتيبة هائلة من كبار الكتاب التي من الصعب تكرارهم مرة اخرى، أمثال سعد أردش وغيرهم التي شكلت وجدان العديد من متابعي المجلة، مضيفا أن مجلة المسرح تعد بمثابة قاعدة عريضة من الفنون المسرحية في مصر، ووثيقة مهمة، موجها الشكر الشكر للفنان ياسر صادق، رئيس المركز القومي للمسرح، على جهوده المبذولة تجاه عودة مجلة المسرح من جديد بعد توقفها الذي دام إلى 4 سنوات، والشكر أيضا للدكتورة إيناس عبدالدايم، وزير الثقافة، التي دعمت هذه التجربة التي أصبحت تصدر شهريا، بدلا من صدورها ربع سنويا مسبقا، والشكر ايضا للدكتور هيثم الحاج على، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب، على دعمه الكامل للمجلة.

وأكد عبدالرازق، أن مجلة المسرح ما هي إلا اثمار للحركة المسرحية، وإعطاء الفرصة أمام الباحثين، والكتاب، والمتابعين للمسرح التعرف على الثقافات المتنوعة التي تقدمها المجلة التي تعد مرجعا لهم، مضيفا أن المسرح المصري ينتج عدد كبير من العروض المسرحية، حيث تنتج الثقافة الجماهيرية نحو 400 عرضا سنويا، بالإضافة إلى عروض المسرح الجامعي، ومراكز الشبابية، فنحن أمام ظاهرة مسرحية بها كم هائل من الإنتاج المسرحي ولكنه إلى يحتاج العديد من الإصدارات للمجلة، موضحا أن المجلة تضم مجموعة متميزة من الثقافة المسرحية، من حيث المحتوي، والإخراج، حتى تظهر بالشكل الذي يليق بها، حتى تصل للقارئ من حيث المستوى الشكلي والثقافي، متمنيا خلال الفترة المقبلة أن يصطحب المجلة المطبوعة موقع إلكتروني خاص بها لمتابعة الفعاليات المسرحية، وكذلك الموضوعات المدونة بالمجلة، مطالبا من الفنان ياسر صادق، رئيس المركز القومي للمسرح الدعم لهذا الموقع الإلكتروني حتى يرى النور كما شاهدته المجلة المطبوعة من قبل.

ومن جانبه أعرب المؤرخ المسرحي الدكتور عمرو دوارة، بالحديث عن مجلة المسرح، مضيفا أن هذا الإصدار أعاد لي هيبتي المسرحية من جديد، مؤكدا أنها ضرورة لجميع المسرحين، موجها الشكر للفنان ياسر صادق، رئيس المركز القومي للمسرح على دوره البارز في إصدار مجلة المسرح من جديد بعد توقفها الذي دام لمدة 4 أعوام. وأشاد دوارة، بالاختيار الجماعي لوجود الناقد والكاتب الصحفي عبدالرازق حسين، رئيسا تحريرا لها، حيث يعد أحد الفرسان الخمسة في المسرح، مشيرا إلى أدوار عدد كبير من الكتاب من بينهم: عبدالفتاح البارودي، مختار العزبي وغيرهم وكان آخرهم الكاتب الصحفي عبدالرازق حسين.

وأشار دوارة إلى أول مجلة للمسرح كانت بعنوان "تياترو" في 1924- 1925، عبدالمجيد حلمي بمجلة "تياترو المسرح" التي تضم 56 عدد في السنة، بالإضافة إلى استمرار مجموعة الفرق المسرحية منها رمسيس، نجيب الريحاني، موضحا أنه لا أحد ينكر فترة ريادة يعقوب صناع المسرحية، مشيرا إلى بعض الكتب التي تناولت منها كتاب الدكتورة نجوى عانوس، حيث قدم صنوع مسرح شعبي في الفترة من 1970 - 1972، حتى سافر إلى فرنسا، والكثير يحاول التشكيك في جنسيته، مشيدا بفرقة رمسيس المسرحية في 1923 التي قدمت خلالها مجموعة كبيرة جدا من العروض المسرحية، عندنا في مصر مسرح كبير وإنتاج غزير، مشيرا إلى العديد من الريادات المسرحية مارون النقاش، سليم النقاش، أبو خليل القباني، وغيرهم، وقد توقفت مجلات المسرح في 1923 بسبب الظروف الاقتصادية التي تمر بها البلاد في تلك الفترة، حتى استمرت الفرقة القومية في عملها، مطالبا أنه لا بد أن يكون للمجلة استراتيجيتها كاملة وان تدعمها الدولة التي تعد وجها حضاريا لمصر، مجلة المسرح هي صمام الأمان لكل المسرحين، مشيدا بعروض المسرح الكنسي، الذي يقدم سنويا عن 1800 عرض مسرحي كنسي، وهو ما يمثل تنوير حقيقي للمسرح، لا بد من الاهتمام بكل فرق الهواة والمسرح الحر.

يذكر أن فعاليات الدورة الـ51 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، قد انطلقت الأربعاء 22 يناير الجاري، وتستمر حتى 4 فبراير المقبل، تحت عنوان "مصر أفريقيا.. ثقافة التنوع"، وتحل السنغال ضيف شرف هذه الدورة، وجرى اختيار العالم المصري الدكتور جمال حمدان شخصية المعرض هذا العام.كما تشهد هذه الدورة حضور 40 دولة عربية وأجنبية، بزيادة 5 دول عن الدورة الماضية، ويشارك بها 900 دار نشر، منها 594 ناشرا مصريا، و255 ناشرا عربيا وأجنبيا، و7 ناشرين للكتب الإلكترونية، و41 مشاركا ضمن مكتبة سور الأزبكية، و3 مشاركات لذوي القدرات الخاصة، ولأول مرة اختيار سفراء للترويج للمعرض خارجيا.

قد يهمك ايضا:

دبلوماسية يمنية تؤكد أن معرض الكتاب "عرس إبداعي"

"مبدعات من مصر في الفن التشكيلي والأدب" في معرض الكتاب

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تدشين ندوةمجلة المسرح في معرض القاهرة للكتاب تدشين ندوةمجلة المسرح في معرض القاهرة للكتاب



آيتن عامر تتَألق بفساتين سَهرة جَذّابة ورَاقية

القاهرة - صوت الإمارات
تُعد النجمة المصرية آيتن عامر من النجمات اللاتي يجذبن الأنظار، بإطلالاتها المحتشمة والراقية؛ إذ تحرص دائماً على اتباع أحدث صيحات الموضة، مع اختيار ما يناسب شخصيتها.وفي إطلالة ناعمة وراقية، اعتمدت آيتن عامر فستاناً أنيقاً من الجلد الأسود، لمصمم الأزياء أحمد فايز. صُمم الفستان بـتوب كب من الجلد بأكمام طويلة وأكمام منفوشة، فيما صُممت تنورته باللون الأسود بتصميم حورية البحر. وأكملت آيتن عامر إطلالتها الراقية بحقيبة كلاتش من الجلد الأسود، مع تسريحة شعر منسدل بغرة منقسمة. وبإطلالة أنثوية ناعمة، اعتمدت آيتن عامر فستاناً باللون الوردي الفاتح، لمصمم الأزياء يوسف الجسمي. صُمم الفستان من التول المُطرز، مع قماش الكريب باللون الوردي؛ حيث جاء بكب تول باللون البيج مٌطرزاً بالخرز والكريستال باللون الفضي، صُمم بأكمام طويلة مع فتحة صد...المزيد

GMT 18:48 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان
 صوت الإمارات - إطلالات جريئة مفعمة بالأنوثة من ميس حمدان

GMT 02:43 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتصميمات مختلفة لأبواب المنزل الأماميّة

GMT 06:32 2022 الثلاثاء ,18 كانون الثاني / يناير

قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال
 صوت الإمارات - قرقاش يؤكد أن عبثية الحوثيين الهوجاء إلى زوال

GMT 00:28 2021 الأحد ,17 تشرين الأول / أكتوبر

إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة
 صوت الإمارات - إختيارات سيئة لإطلالات بعض النجمات في مهرجان الجونة

GMT 00:27 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"
 صوت الإمارات - "بوينغ" تكشف عيبا جديدا في طائرتها "دريم لاينر 787"

GMT 21:46 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم
 صوت الإمارات - اللون البني يطغي على الديكور الداخلي لهذا الموسم

GMT 04:45 2021 السبت ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران
 صوت الإمارات - الصحافية سبيدة جوليان تكشف فظائع سجون إيران

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 12:20 2014 الثلاثاء ,23 أيلول / سبتمبر

مطبخ الحديقة يوفر المسافة ويضيف جمالاً

GMT 13:51 2013 الأربعاء ,14 آب / أغسطس

سويسرا تتأهب لمحاربة بعوضة النمر الآسيوية

GMT 05:35 2012 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

"كسارة البندق" إحتفالية الأوبرا في الكريسماس

GMT 10:51 2012 الجمعة ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

بعض المنتجين يمارسون الابتزاز والاجور "مذلة"

GMT 06:05 2012 الأحد ,02 كانون الأول / ديسمبر

عمرو موسى في "الليلة مع هاني" على "MBC مصر"

GMT 20:25 2013 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

10 مكاتب بسيطة وعملية لبداية ناجحة

GMT 18:23 2014 الجمعة ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"الزليج" المغربي يضفي لمسة تاريخيّة على الديكور العصري

GMT 02:10 2014 الأحد ,07 كانون الأول / ديسمبر

داليا حسن تقدم تصاميم مميزة تناسب المحجبات لشتاء 2015

GMT 11:05 2013 الثلاثاء ,21 أيار / مايو

إنقاذ قاصر حاولت الإنتحار في مدينة مراكش

GMT 03:48 2013 الأربعاء ,17 إبريل / نيسان

النباتات البرية في الإمارات غذاء ودواء

GMT 14:43 2013 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الثلوج تغلق طريق برقش وشوارع جديتا وتبنة في الأردن

GMT 14:02 2012 الإثنين ,29 تشرين الأول / أكتوبر

"سامسونغ" ظهور أول صور لجهاز Google Nexus 10 اللوحي

GMT 06:59 2015 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عبير الأنصاري تكشف سر تألق الفنانات في مهرجان القاهرة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates