مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين
آخر تحديث 16:37:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين

القاهرة - مصر اليوم

تحتفل مجلة "الرافد" الثقافية الصادرة عن قسم الدراسات والنشر بدائرة الثقافة والإعلام بالشارقة فى عددها الأخير لشهرأكتوبر2013م بمرور عشرين عاماً على صدورها، حيث خصصت صفحات ملف العدد للاحتفاء بهذه المناسبة. فى مادة نافذة على العالم خصصت فى هذا العدد للفنان "فان جوخ" فى دراسة بعنوان "أضواء جديدة على أشهر لوحات فان جوخ"، أما قامات العدد جاءت مادة لعميد الأدب العربى "طه حسين" بعنوان "طه حسين.. الذى كان له فى كل بستان شجرة" ومواد أخرى اهتمت بجوانب أخرى من إبداعاته، ومن القامات الأخرى مادة عن مؤسس علم الاجتماع الحديث "ابن خلدون" بعنوان "ابن خلدون.. مصنفا ًللعلوم والمعارف"، ومادة عن "الفارابى" بعنوان "الفارابى مفكراً اجتماعيا"، وقامة الفنان التشكيلى "نجا المهداوى" فى مادة "المهداوى الفن أَم الفنون؟". كما تم عرض كتاب "محمد مشتهى الأمم" الذى صدر حديثاً للكاتب الإسلامى محمد عبدالشافى القوصى وتنبع أهميته باعتباره أكبر موسوعة علمية تتناول عظمة رسول الإسلام – عليه الصلاة والسلام – وعالمية رسالته، بشهادة الأحبار والرهبان والقساوسة والفلاسفة والمؤرخين والأدباء والمستشرقين والمفكرين الغربيين، ومن المواد الخاصة بعرض الكتب أيضاً مادة "الهجرة إلى الموت.. روايات تعالج العلاقة مع الآخر"، ومادة "رواية عذراء وولى وساحر.. ثراء العالم الصوفى". وفى الفنون والتشكيل مادة "أفكار أولية لدراسة الفن الإسلامى"، ومادة "ما بعد الحداثة.. النظرية والتطبيق"، ومادة بعنوان "فى إنشائية البعد الرابع.. الحركة البصرية بين التشكيل والتذوق" وفى فن الخط مادة بعنوان "رحلة الخط العربى.. من التجسيم الواضح إلى التجريد". ومن مواد الاستطلاع مادة "سقطرة اليمنية جزيرة الفرائد والغرائب"، وفى التراث مادة "الطبيعة فى الأمثال الشعبية التراثية.. كنوز المعرفة عبر الأجيال"، وأيضاً مادة "منهج ابن جنى فى نقد الشعر.. قراءة فى الأدوات والإجراءات"، ومن مواد النقد مادة" فى مستوى النظر وهم الواقع متعة الاكتشاف"، ومادة "حارة نجيب محفوظ حكايات وحيوات". فى السينما جاءت مادة "العبور إلى عالم المخدرات.. لكل خيار تقنى ميزته النسبية"، ومادة "بعد خمسينية السينما الجزائرية.. من الثورى الجماعى إلى تمجيد الفرد البطل". وصدر مع العدد كتابى "شعراء الكدية والصف الثانى فى الشعر العربى" للأستاذ صلاح الشهاوى، وكتاب "الكتابة الزرقاء" للدكتور عمر زرفاوى، هذا بجانب الأعمدة والأبواب الثابتة فى المجلة مثل: متابعات، إصدارات، الافتتاحية.. إلخ.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين مجلة الرافد الثقافية تحتفي بعامها العشرون وبطه حسين



تألَّقت بفستان مُطبّع باهظ الثمن

ميلانيا ترامب تُلف الأنظار بأحدث إطلالاتها

واشنطن- صوت الامارات
لفتت سيدة أميركا الأولى ميلانيا ترامب في أحدث ظهور لها، خلال استعدادها للسفر إلى اليابان برفقة زوجها رئيس الولايات المتحدة الجمعة، الأنظار بفستان أنيق مطبع من توقيع "كالفن كلاين"، أضافت إليه حزامًا رفيعًا لتحديد خصرها الرشيق. وكما هو متوقع، كانت إطلالة السيدة الأولى باهظة، حيث كشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن فستانها كلّف 3900 دولار، بخاصة، وأنه صارت موضع جدل، خاصةً فيما يتعلّق بإطلالاتها، فهي كثيرًا ما تلفت الأنظار بأناقتها، فضلًا عن تكلفتها الباهظة. وتميّز الفستان بطبعات تمثل بطاقات بريدية لأشكال لأماكن غربية، وبالإضافة إلى ترك خصلاتها حرة، أكملت "ميلانيا" إطلالتها بحذاء كحلي أنيق من توقيع "كريستيان لوبوتان"، بينما ارتدى الرئيس الأمريكي بدلة باللون الكحلي وربطة عنق باللون الأحمر. إقرا ايضًا: ...المزيد

GMT 13:02 2019 الجمعة ,24 أيار / مايو

23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل
 صوت الإمارات - 23 معلومة عن عارضة الأزياء ناعومي كامبل

GMT 04:15 2019 الأربعاء ,15 أيار / مايو

البلجيكي ويلموتس مدربا جديدا لمنتخب إيران

GMT 21:23 2019 الإثنين ,06 أيار / مايو

نزاع مرير على مركز دوري الأبطال الإنكليزي

GMT 10:19 2019 الخميس ,02 أيار / مايو

محمد صلاح يكشف عن سبب بُكائه في كأس العالم
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates