21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو
آخر تحديث 01:09:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

21 آيار / مايو - 20 حزيران / يونيو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - 21 آيار / مايو - 20 حزيران / يونيو

الجوزاء

أبرز أحداث الأسبوع الرابع عن شهر آب 2014:
مهنياً: وجود القمر في البينت  الرابع، ينذر بمعارضة على خططك المستقبلية في المجال المهني، فتحلَّ بالصبر. هل انت جاهز لبعض المسؤوليات والضغوط ان الانفعالات وإثارة التحديات والمنافسات ممنوعة ومرفوضة تماماً إذ بانتظارك مواقف عدائية وتشنجات وخلافات كما قد تطالعك ظروفاً شخصية تأخذ كل وقتك وتستنفذ كل طاقتك ومجهودك، وبالتالي تسبب لك المزيد من القلق والتوتر. لذلك انصحك بتخفيف نبرة الصوت وتجنب الانفعالات قدر المستطاع. فالوضع العام يبدو متقلباً وربما ينذر المتاعب والمشاكل.

عاطفياً: لا تبحث عن المشاكل هذا الاسبوع  لان الظروف لن تدعمك فالأجواء مشحونة بالتوتر وطباعك ليست هادئة كما يجب. قد تتسرع بكلمة أو انفعال والذي قد يفهم خطأ فيسبب أزمة بالتأكيد أنت بغنى عنها. إذا كانت العلاقة متقلبة فهي ستعاني من التراجع الشديد امنح الحبيب المزيد من الخصوصية ولا تتدخل في شؤونه العملية أو تفرض قراراتك عليه أما إذا كنت غير مرتبط فالأجواء لن تعد بانفراج  هذا الاسبوع.

 

أبرز الأحداث الفلكية عن شهر آب 2014:
أفراح ونجاحات
ترافقك تأثيرات مشجعة وتهديك السماء  قدرات هائلة وأفراحاً ونجاحات، فتحقق خلالها مشاريع بعيدة الأمد.  يحالفك الحظ كما لم تتوقع، وقد تجني أرباحاً فجائية. تتوصل إلى تعزيز أوضاعك المهنية والمالية وتحصل على نتائج مذهلة.  قد يأتي الحظ عن طريق زيادة في الراتب أو مركز أعلى أو عقد توقعه أو مشروع جديد تباشره أو سفر يبعث في نفسك الانشراح. سواء أكنت تعمل أو تذهب في عطلة، فإنك تصادف السعادة. أمامك آفاق جديدة ورحلات مميزة وتنفيذ لبعض الوعود أو تحطم لبعض القيود التي كانت تحول دون بلوغك الأهداف.  أما إذا كانت الأيام الأولى رمادية اللون، فإن الانقشاع يأتي بعد ذلك بسرعة. تسلح بديناميكية كبيرة وبمعنويات تخرق الجدار، واعتمد أسلوباً إيجابياً في التطرق إلى شتى المواضيع.  تسكنك حماسة لا يثنيها عائق، فتظهر في المقدمة، وتقود كل أنواع التغيير الإيجابي.  قد تنقلب الأوضاع في هذه الأثناء، لكنك تنظر إليها بتفاؤل.  أما إذا كنت تعمل في مجال اقتصادي، أو سياسي، أو في عالم الأعمال، فقد تحظى بخبر ساراً جداً في هذه الفترة. عليك ان تكون لجوجاً خلال الاسابيع الثلاثة الاولى فهي تكون الافضل لجميع الاعمال والنشاطات المهنية او الاجتماعية.
تدعمك الأحداث الخارجية التي تنسجم مع وسائلك الخاصة، فتوظفها من دون تردد، ليتضاعف النجاح تحت هذه التأثيرات المميزة وتظهر قدراتك جلية، فتتاح لك الفرص لتوظيف مواهبك وإظهارها إلى العلن.  إذا كنت تعمل إلى جانب مواليد الميزان، الأسد أو الحمل، فقد تسطر ملحمة هذا الشهر، أو يكون نجاحك أسطورياً.
عطارد: يتقدم في برجي الاسد والعذراء الأمر الذي يسلط الاضواء على اتصال او خبر او نقاش مع قريب.
الزهرة: تحمل تعاطفًا وربحًا في النصف الاول من الشهر وخبرًا سارًا في النصف الثاني منه.
المشتري: في برج الاسد يجلب السفر وتغيير مكان العمل او الدراسة.
الأيام الأكثر حظًا: 1و2و10و11و18و19و28و29.
الأيام الأقل حظًا: 5و6و7و12و13و16و17و25و26و27.
عاطفياً: قد تراودك شكوك في بداية الشهر وتبدي تحفظاً وتردداً إزاء بعض العلاقات أو حتى القرارات. حذار تراجع المزاج وكذلك الانفعالات القوية ما ما يؤدي الى ارتباك عاطفي وسوء تفاهم، فتحجم عن التعبير عن مشاعرك أو تلتبس عليك بعض العواطف، فلا تدرك ماذا تريد فعلاً أو تجد نفسك أمام خيار صعب وبلبلة. أو تمر أيضاً بامتحان، وبفترة تتبلور خلالها العواطف والقرارات.  قد تخفي علاقة أو تحافظ على سرية قرار أو تحاول إبعاد بعض الحقائق عن عيون الناس.  ربما تميل إلى شخص لا تجاهر به علناً أو تشعر بالخجل من إطلاق علاقتك به إلى النور، وقد تكون صداقة تفضلها على سائر علاقاتك فتطرح بعض الإشكالات.  شيء ما يتغير في تصرفاتك وأسلوبك.  تعلق أهمية كبرى ربما على انجذاب جسدي يجعلك تخترق كل الحواجز.  قد تقع في غرام معلم أو معلمة أو أستاذ أو مرجع روحي.  تترك قلبك في بلد خارجي، إذا كنت في سفر أو تميل إلى شخص مختلف عنك ثقافياً أو دينياً أو انتماءً.  كما ترى، آب حافل بالاحتمالات، إلا أنه يبني لاستقرار آت أو لقرار يشق طريقه عبر بعض الممرات الصعبة.  المهم هو أن قلبك سعيد سواء جاهرت بذلك أم أخفيته.
أبرز الأحداث اليومية عن شهر آب 2014:
1- مهنياً: من المحتمل ان تعاني مشاكسات ومماحكات، قد يخيبك العمل كما الصداقات، لا تجازف ولا تُبح بأسرارك.
عاطفياً: اهتم بمشاعر الحبيب ولا تسبب له الإحراج أمام الآخرين لأن ذلك يترك لديه انطباعاً سيئاً عنك.
صحياً: كل ما تقوم به على الصعيد الرياضي مفيد، سرعان ما تغير نظرتك إلى الرياضة.
2- مهنياً: تنتظر اليوم صدور بعض القرارات المهمة التي قد تحدد مصير مستقبلك المهني.  
عاطفياً: تبدو متحمساً للقائك مع الحبيب، وتخبئ له مفاجأة جميلة تسعده فيزداد حبه لك.
صحياً: خفف قدر الإمكان من الأعمال الإضافية المرهقة ولا سيما تلك التي تلزمك السهر ساعات طويلة.
3- مهنياً: قد تطرأ مساعدة ما أو حظ من السماء يفتح أمامك بعض الأبواب المغلقة ويؤازرك لتخطي المصاعب.
عاطفياً: لا تفرض أي شروط على الحبيب قبل أن تستمع الى وجهة نظره وتحللها وتخلص منها برأي.
صحياً: اعتمد نظاماً غذائياً صحياً ومدروساً يحميك من خطر التعرض لأزمات صحية خطرة.
4- مهنياً: علاقتك جيدة برؤسائك في العمل حافظ عليها وكن على قدر المسؤولية الملقاة على عاتقك.
عاطفياً: لا تقطع الأمل فقد تجد الحب الصادق قريباً وتبني علاقة مع شخص يتمتع بالمشاعر الصادقة.
صحياً: إعطاء العمل الوقت اللازم يجب أن يترافق مع إعطاء ممارسة الرياضة الوقت الضروري ايضاً للاهتمام بالصحة.
5- مهنياً: يدعمك اصدقاء أو فئات أو جماعات تنتمي إليها، وقد تتلقى مفاجآت سارّة او تتلقى زيارة مفاجئة، .
عاطفياً: لا توفر أي جهد في سبيل اسعاد الحبيب وتأمين الراحة له فهو يستحق ذلك.
صحياً: اذا أردت الحصول على جسم رشيق، عليك ان تمارس الرياضة بوتيرة مستمرة ومتواصلة.
6- مهنياً: أوضاعك في العمل مستقرة حالياً حاول أن تستفيد من هذا الهدوء لتطرح أفكار مشاريعك على أرباب العمل.
عاطفياً: تعمل لراحة الحبيب وتغمره بالحنان الذي يستحق، فيبادلك من جهته أصدق المشاعر.
صحياً: نفسيتك المتوترة نوعاً ما بحاجة إلى الراحة والابتعاد عن الضغوط المهنية.
7- مهنياً: تعمل على مشروع جديد وتحاول أن تكون متحفظاً في خططك لتتجنب المغرضين.
عاطفياً: تخطط لقضاء أمسية رومانسية برفقة الحبيب تقوي العلاقة بينكما وتؤجج المشاعر.
صحياً: الفترة الصباحية التي تخصصها لممارسة الرياضة تكون مناسبة ومفيدة على المدى المنظور.
8- مهنياً: دورة جيدة من الاتصالات والنجاح الاجتماعي والمهني تستمر حتى آخر الشهر تقريباً.
عاطفياً: لا تغر من نجاح الحبيب وتألقه في مجال عمله، بل شجعه على المزيد فهو نصفك الآخر.
صحياً: إذا أردت التخلص من بعض مشكلاتك الصحية فكر ملياً في الحلول المفيدة المطروحة أمامك.
9- مهنياً: تتواصل بشكل أليف مع الآخرين وتنفّذ رغباتك، أو تتلقى ما يسعدك من معلومات وأخبار.
عاطفياً: لا تحاسب الحبيب على كل كلامه فتصرفاتك معه لم تكن أفضل في المدة الأخيرة.
 صحياً: قلّة الحركة والإكثار من تناول الطعام لا يتناسبان مع وضعك الصحي، فسارع الى ممارسة الرياضة.
10- مهنياً: القمر المكتمل في منزلك التاسع، أي في الدلو، ما قد يولّد جواً من الارتياح حولك، وخصوصاً مع بعض الزملاء.
عاطفياً: إنسَ الحب القديم ومعاناته وابدأ علاقة جديدة إنما على أسس واضحة منذ البداية.
صحياً: نوعية الطعام التي تتقيد بها تخفف الكثير من التعرض للبدانة أو لبعض المشكلات الصحية الطارئة.
11- مهنياً: تُشغل باهتمامات متنوعة، تكثر خلالها اللقاءات والتحالفات الإيجابية، فتحصد ثماراً طيبة وارباحاً وفيرة.
عاطفياً: لا تدع الحبيب يشعر أنه في آخر أولوياتك بل اهتم بمشاعره أكثر واجعله يتدلل عليك بعض الشيء.
صحياً: عليك ان تحدد بدقة نوعية طعامك، لأن السمنة المفرطة تضرّك كثيراً وتسبب لك مشكلات.
12- مهنياً: يدخل فينوس برج الأسد فتشارك الآخرين قراراتك ولا سيما تلك الحساسة والمتعلقة بمشاريعك.
عاطفياً: تدهشك بعض تصرفات الحبيب ولا تجد لها مبرراً، لكنك تصبر عليه على أمل أن يتحسن.
صحياً: تشعر بتعب كبير اليوم بسبب الضغوط، فتقرر التخفيف من ساعات العمل لترتاح.
13- مهنياً: قد تطرأ بعض المشكلات المالية أو الهواجس، لا تُقدم على عمل مرتجل، وحافظ على افكارك وآرائك في هذا اليوم.
عاطفياً: إمنح الحبيب فرصة جديدة لتنجح علاقتك به على أمل أن تسير الأمور لاحقاً على خير ما يرام.
صحياً: ممارسة تمارين رياضية خفيفة غير مرة في الأسبوع تعود بالفائدة على وضعك الصحي.
14- مهنياً: طالب باستحقاقاتك في العمل ولا تتنازل عن حقك مهما واجهت من معاندة.
عاطفياً: استمع الى رأي الحبيب فقد يكون صائباً في بعض الأمور، وخذ به إذا كان يتعلق بأمر يخصك.
 صحياً: حاول اتباع برنامج غذائي متوازن ليساعد في الحفاظ على الرشاقة والتخلص من البدانة.
15- مهنياً: ينتقل مركور إلى منزلك الرابع فتكون أكثر تسامحاً مع زملاء العمل ولا تطالبهم بالكثير.
عاطفياً: لا تستمر في أخطائك تجاه الشريك وكن حذراً من التدخلات وأصحاب النيات السيئة.
صحياً: الأرق الذي ينتابك ليلاً يسبب لك الإرهاق، فحاول أن تجد الحل له مع أصحاب الاختصاص.
16- مهنياً: محطة جديدة ومهمة في حياتك المهنية تأمل أن تحقق من خلالها الكثير.
عاطفياً: يوم عاطفي اكثر وعداً من سابقه يحمل آفاقًا جديدة وعلاقات حلوة.
صحياً: السهر الدائم يتلف يرهقك ويبقيك في حال من الترنح نهاراً وعدم التركيز في العمل.
17- مهنياً: لن تعاكسك الظروف ولن تتعرض لإهانة بل تسمع أخباراً طيبة تفرح قلبك.
عاطفياً: مشاعر الحبيب تتغير فجأة تجاهك، حاول معرفة الأسباب لتدارك الأمور قبل تفاقمها.
صحياً: انتبه أكثر الى توقيت التمارين الرياضية، ومارسها بانتظام فهي تؤمن لك راحة كبرى.
18- حذار سوء التفاهم  الذي  قد  يؤدي  إلى  فوضى في  خططك  العملية.
عاطفياً: الانفعال والعصبية لن يحلا مشاكلك مع الحبيب، تحلّ بالصبر وتناقش معه بهدوء.
صحياً: حاول اختيار الوقت المناسب للقيام بالتمارين الرياضية ولا تدع التقاعس والكسل والتسويف تسيطر عليك.
19- مهنياً: تحاول أن تقنع رؤساءك باتخاذ قرارات جديدة في العمل تعود بالفائدة على الجميع.
عاطفياً: خسارة الحبيب لا يمكن أن تعوّض، كن حذراً في تعاطيك معه وخفف من كبريائك.
صحياً: لا تخاطر بوضعك الصحي من أجل مكاسب فانية، لأن الصحة هي الأغلى.
20- مهنياً: تنتظرك مفاجآت سارّة او بعض الايجابيات غير المتوقّعة التي تكون في مصلحتك وتحقق لك بعض الرغبات.
عاطفياً: لا تشتت نفسك في غير علاقة عاطفية، بل حاول أن تقيم علاقة ثابتة تنتهي بالاستقرار.
صحياً: لا تهمل وضعك الصحي ولا تتلهّ عن الاهتمام بجسمك والانشغال بأمور كثيرة تبعدك عن ممارسة الرياضة.
21- مهنياً: أنت مثال المشاغب وتمثل خطراً على استقرار المحيط المهني الذي تعمل فيه وتميل إلى إثارة العدائية والتوتّر أينما حللت.
عاطفياً:عليك أن تخرج من أجواء العمل وتعطي المزيد من الوقت للحبيب وتهتم به كما يجب.
صحياً: لا تثر أي خلاف وانسحب من أي نزاع قد يوتر أعصابك.
22- مهنياً: التزم وعودك تجاه الزملاء ولا تتهرب من مسؤولياتك في العمل ونفذ المطلوب منك بحذافيره.
عاطفياً: تحاول جاهداً ارضاء الحبيب ولكنك تشعر أنه لا يبالي، ومع ذلك تواصل سعيك لتصل إلى نتيجة.
صحياً: لا تختلق الأعذار كلما عرض عليك الأصدقاء القيام بنشاط وخصوصاً هذا اليوم.
23- مهنياً: قضية مهنية تتبنّاها أو تشارك أطرافاً كبيرة هدفًا تلاحقه، وتتحمس لمشروع وتسعى إليه وتؤدي دور المقنع والمؤثر.
عاطفياً: واجه من تحب بمشاعرك ولا تؤجل الموضوع أكثر من اللازم لأن المشاعر قد تخف.
صحياً: أنت تتمتع بإرادة صلبة وتقرر التخلص من الوزن الزائد ووضع حد لشراهتك المفرطة.
24- مهنياً: تحتار بين عدة قرارات اليوم لكن عليك أن تعرف ماذا تختار سريعاً.
عاطفياً: أعط الحبيب المزيد من الوقت فأنت تعرف ما يمرّ به من ظروف مع محيطه العائلي.
صحياً: النصائح مفيدة لتحسين صحتك، لكن عليك العمل بها وممارسة التمارين الرياضية.
25- مهنياً: الكسوف الحاصل في منزلك الرابع، أي في العذرا، ينذر بمعارضة على خططك المستقبلية في المجال المهني، فتحلَّ بالصبر.
عاطفياً: إمنح الحبيب المزيد من الخصوصية ولا تتدخل في شؤونه العملية أو تفرض قراراتك عليه.
صحياً: الانتباه إلى نوعية الأطعمة والتخفيف من بعضها مساء مفيد للصحة.
26- مهنياً: تحصل على أرباح نتيجة استثماراتك، وتعتمد على الحقائق ولا تتبع حدسك فقط.
عاطفياً: تناقش بعض الأمور المادية مع الشريك على ضوء ما حصل أخيراً بشأن المصاريف غير المجدية.
صحياً: العصبية المفرطة في غير مصلحتك أبداً، والهدوء هو مفتاح الحل لكل الأمور العالقة.
27- مهنياً: يشجّعك هذا اليوم على العمل والاستمرار ويجعل تحركاتك مباركة من أرباب العمل.
عاطفياً: لا تطرح مواضيع حساسة بالنسبة الى الحبيب، فظروفه اليوم غير مشجعة على ذلك.
 صحياً: قضية حساسة تقلق راحتك وتثير أعصابك، صارح المقرّبين منك بها لتريح نفسك.
28- مهنياً: تباشر مشروعاً جديداً تأمل أن تحقق من ورائه أرباحاً وسمعة طيبة75، تفاءل%
عاطفياً: حافظ على أسرار الحبيب ولا تخن ثقته بك، فهو يعرف مدى إخلاصك له.
صحياً: تخصيص وقت يومي للرياضة يوفر عليك الكثير من المشكلات الصحية.
29- مهنياً: حذار مخالفة الآراء والقوانين وإثارة العداوات، تشعر بالظلم او الاساءة.
عاطفياً: لا تعاند الحبيب فتخسر ثقته بك، بل اصبر عليه وقدّر ظروفه الحالية.
صحياً: هدّىء من روعك ولا تتهور معرّضاً نفسك للحوادث.
30- مهنياً: تنتقل الى مرحلة جديدة في العمل أكثر تطوراً، والحظ يقف الى جانبك اليوم ويدعمك في القرارات التي تتخذها.
عاطفياً: تقرب المسافات بينك وبين الحبيب بعد فترة من الخصام، وتعود الأمور بينكما إلى مجاريها الطبيعية.
صحياً: لا تترك المشكلات المهنية تؤثر سلباً في وضعك الصحي، بل اخرج من محيطك الضيق.
31-  مهنياً: تتحسن الأحوال فتشعر بجو أكثر أماناً، كما يحمل اليك هذا اليوم طالعاً جيداً وحظاً كبيراً يسهل لك مغامرة مادية.
عاطفياً: لا تبرر أخطاء الحبيب وواجهه بما تشعر، ولا تدع النقاش يؤدي الى توتر العلاقة به.
صحياً: حاول الحفاظ على رشاقتك، لكن لا تتبع حمية قاسية تكون نتائجها سلبية جداً.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو 21 آيار  مايو  20 حزيران  يونيو



GMT 17:38 2019 الجمعة ,16 آب / أغسطس

تنتظرك أحداث إيجابية خلال هذا الأسبوع

GMT 14:48 2019 الجمعة ,19 تموز / يوليو

تنتظرك أحداث مميزة خلال هذا الأسبوع

GMT 14:49 2019 الجمعة ,12 تموز / يوليو

تعيش مرحلة مزعجة خلال هذا الأسبوع

GMT 22:20 2019 الجمعة ,05 تموز / يوليو

تنتظرك أمور سعيدة خلال هذا الأسبوع

GMT 15:39 2019 الجمعة ,28 حزيران / يونيو

تعيش أجواء جيدة خلال هذا الأسبوع

GMT 08:21 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

تنتظرك أمور مهمة ومثيرة خلال هذا الأسبوع

GMT 04:07 2019 الجمعة ,07 حزيران / يونيو

تعيش فترة صعبة خلال هذا الأسبوع

يبرز بشكل ساحر عندما ترتديه في ساعات النهار

اختاري الفستان الأحمر بأسلوب الملكة رانيا

عمان - صوت الامارات
من الألوان الأحب على قلب الملكة رانيا، اللون الأحمر الذي يبرز بشكل ساحر ومتألق عندما ترتديه في ساعات النهار، أو خلال تنسيقه مع الألوان الأخرى بأسلوي مميز من خلال التصاميم الواسعة والمحتشمة التي تليق بالملكة. شاهدي تألق اللون الأحمر عندما ترتديه الملكة رانيا وتعلّمي كيفية تنسيقه للحصول على إطلالة استثنائية. موضة الفستان الحريري الفاخر والأحمر بأسلوب الملكة رانيا لا تتردّد الملكة رانيا باختيار الفساتين الحمراء خصوصًا بالتدرجات القوية والملفتة للنظر، واللافت أنها اختارت هذه التصاميم الواسعة ونسّقتها مع الأقمشة البيضاء التي تبرز أسفل الركبة.  كما تتألق الملكة رانيا بالفستان الأحمر الحرير الذي يبرز من خلال أقمشة الساتان المشرقة واللماعة التي تنسدل بطبقات إضافية خلف التصميم، ونسّقته مع الحذاء الأزرق الجريء بشكل متموج...المزيد

GMT 20:58 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تشيلسي يسخر من مشوار برشلونة في دوري الأبطال

GMT 21:09 2019 الخميس ,18 تموز / يوليو

نادي يوفنتوس يعلن تعاقده مع دي ليخت

GMT 20:50 2019 الإثنين ,05 آب / أغسطس

ميسي يكرر وعود الماضي "على الملأ"

GMT 15:14 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

أتلتيكو مدريد يقترب من ضم المهاجم جواو فيلكس "
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates