مهرجان الشعر العربي الحديث 32 في تونس مطلع تشرين الأول
آخر تحديث 21:14:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

مهرجان الشعر العربي الحديث 32 في تونس مطلع تشرين الأول

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مهرجان الشعر العربي الحديث 32 في تونس مطلع تشرين الأول

تونس ـ مصر اليوم

تنظم جمعيّة مهرجان الشعر العربي الحديث في الجريد، بالتعاون مع المندوبية الجهوية للثقافة بتوزر وتحت إشراف ودعم وزارة الثقافة الدورة الثانية والثلاثين لمهرجان الشعر العربي الحديث في الجريد، وذلك من 6 إلى 9 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل بمشاركة عدد كبير من الشعراء التونسيين والعرب. وتنتظم الدورة الجديدة تحت محور عام بعنوان "الشابّي وقضايا التحرّر" وعدد من المحاور الفرعية كالبعد التحرّري الفنّي في شعر الشابيّ والشعر والالتزام والمضامين الثورية في شعر الشابي ودور الشعر في نصرة القضايا العادلة والشعر والمتلقّي. ومن المتوقع أن يشارك في فعاليات المهرجان شعراء من العراق، السعودية، اليمن، مصر، عمان، الإمارات، ليبيا، الأردن، الجزائر، المغرب، فرنسا، اسبانيا، بلجيكا، إيطاليا وكندا. وبحسب المنظمين سوف يشارك عدد مهم من الشعراء والكتّاب والنقّاد العرب في هذه الدورة وجاء في القائمة الأوليّة الشعراء: عبدالرزاق عبدالواحد وسيف الرّحبي وفاضل ثامر وهالة فهمي وعلي عبدالله خليفة ووفاء عبدالرّزاق والسعيد المثردي ومحمد القعود ومراد جليد وإبراهيم السيد أحمد الهاشمي ومحمود المغربي وسمر الجبوري وجميل أبو صبيح وموسى الشيخاني وجمال الدين خليفي وعماد علي القطري وعبدالله المتقي ومصطفى الغتيري وميسون صقر القاسمي وحزين عمر وعبد النبي الشراط ونادر عبدالخالق ومحمد لطفي اليوسفي وجلال خشاب وجميل حمداوي وعبدالحق بن رحمون وعبدالسلام فزازي وفرحان صالح وفتحي العريبي وواسيني الأعرج. أمّا المشاركات التونسية فلم يتمّ بعد تحديد القائمة النهائية ولكن هيئة التنظيم تقول إنّ عددهم سيكون خمسة عشر بين شاعرة وشاعر على أن تكون المقاييس التي ستعتمد في اختيار الضيوف من تونس هي إعطاء الأولوية للمبدعين الذين سبق إقصاؤهم وتغييبهم لسنوات طويلة عن مهرجان الجريد وعدم استضافة أي كاتب مورّط في نشاط مشبوه مع منظومة الفساد الثقافي في عهد المخلوع فضلا عن مراعاة القيمة الإبداعية للضيف بقطع النّظر عن عمره وعمر تجربته الشعريّة. وفي برنامج المهرجان أكثر من خمس أمسيات وسهرات شعرية و12 مداخلة في عدد من الندوات الفكرية وزيارات للمواقع السياحية والأثرية ومعارض من ذلك معرض الخط العربي ومعرض الكاريكاتور ومعرض كتاب فضلا عن سهرتين موسيقيتين. يُذكر أنّ المهرجان أسّس سنة 1980 ببادرة من مجموعة من الشعراء التونسيين هم محمد الأمين الشريف ومحمد علي الهاني والشاذلي الساكر والصادق شرف وحميدة الصولي ويوسف رزوقة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهرجان الشعر العربي الحديث 32 في تونس مطلع تشرين الأول مهرجان الشعر العربي الحديث 32 في تونس مطلع تشرين الأول



GMT 22:23 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

تنسيقات أزياء المحجبات بألوان خريف 2021
 صوت الإمارات - تنسيقات أزياء المحجبات بألوان خريف 2021

GMT 01:54 2021 الثلاثاء ,28 أيلول / سبتمبر

أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط
 صوت الإمارات - أفكار متنوعة لتجديد الحمام دون إزالة البلاط

GMT 01:20 2021 الأربعاء ,29 أيلول / سبتمبر

مطار الشارقة يطلق علامته الصوتية المميزة
 صوت الإمارات - مطار الشارقة يطلق علامته الصوتية المميزة

GMT 22:47 2021 الأحد ,26 أيلول / سبتمبر

تصميمات وموديلات فخمة لغرف نوم العرسان
 صوت الإمارات - تصميمات وموديلات فخمة لغرف نوم العرسان

GMT 18:37 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل السبت 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 20:33 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

تتخلص هذا اليوم من بعض القلق

GMT 18:04 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 19:20 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج العذراء الأحد 31 تشرين أول / أكتوبر 2020

GMT 14:42 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف لقاءً مهماً أو معاودة لقاء يترك أثراً لديك

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 21:53 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يتيح أمامك هذا اليوم فرصاً مهنية جديدة

GMT 08:23 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 14:38 2019 الإثنين ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

تساعدك الحظوظ لطرح الأفكار وللمشاركة في مختلف الندوات

GMT 11:59 2020 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الزملاء

GMT 17:01 2019 الأحد ,11 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:04 2020 السبت ,01 آب / أغسطس

ديكورات صالات استقبال مريحة وجذابة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates