البرلمان البرتغالي يوافق على موازنة التقشف لـ 2013
آخر تحديث 16:06:48 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

البرلمان البرتغالي يوافق على موازنة التقشف لـ 2013

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - البرلمان البرتغالي يوافق على موازنة التقشف لـ 2013

لشبونة ـ وكالات

وافق البرلمان البرتغالي الثلاثاء على موازنة تتضمن اجراءات تقشف غير مسبوقة للعام المقبل ويتوقع ان تضع البلاد تحت مساعدة مالية دولية للنهوض بماليتها العامة. وتبنى البرلمان قانون المالية العامة للعام 2013 باصوات الغالبية المطلقة التي تدعم حكومة يمين الوسط. وصوتت المعارضة في مجملها ضد الموازنة. وقبل التصويت اعلن وزير المالية فيتور غاسبار ان "موازنة الدولة للعام 2013 خطوة اضافية حاسمة على طريق النهوض". الا انه اقر بان "المخاطر والمخاوف التي تحيط بالسنة المالية 2013 كبيرة". وخلال النقاش الذي سبق تصويت النواب، احتشد الاف المتظاهرين في الساحة امام مقر البرلمان تلبية لدعوة النقابات للاحتجاج على سياسة التقشف التي تنفذ في اطار خطة مساعدة منحها الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي للبرتغال في ايار/مايو 2011. وتعتزم الحكومة برئاسة بدرو باسوس كويلهو والحريصة على جعل العجز العام عند 4,5 بالمئة من اجمالي الناتج الداخلي في نهاية 2013، جمع 5,3 مليارات يورو، منها 80 بالمئة من زيادات جديدة على الضرائب. وفي حين غرق الاقتصاد البرتغالي في الانكماش وبلغت البطالة مستويات قياسية، فان هذه السلة الجديدة من اجراءات التقشف تثير توترات اجتماعية متنامية. وعلى هامش اضراب عام في 14 تشرين الثاني/نوفمبر، تخللت تظاهرت امام البرلمان مواجهات عنيفة غير اعتيادية في البرتغال بين محتجين والشرطة امام مقر البرلمان.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان البرتغالي يوافق على موازنة التقشف لـ 2013 البرلمان البرتغالي يوافق على موازنة التقشف لـ 2013



آخر الصيحات على طريقة الأميرة ديانا وجيجي حديد

تقرير يبرز أن الشورت الرياضى موضة ربيع وصيف 2020

لندن - صوت الامارات
مع بداية كل موسم من العام تبدأ الفتيات في البحث عن آخر صيحات الموضة المتعلقة بالأزياء والإكسسوارات وغيرها من التفاصيل التي تتعلق بإطلالاتهن بشكل عام، ولأن درجة الحرارة ترتفع حلال فصلي الربيع والصيف فغالبًا ما تتميز ملابسهما بكونها أكثر بساطة فضلًا عن كونها خفيفة تتناسب مع الحر، وتتنوع بين التنانير والفساتين القصيرة أو البناطيل الملونة المصنوعة من أقمشة خفيفة. شورت ركوب الدراجة.. هذا هو الاسم الذي عرف به قديمًا، وكانت الفتيات يلجأن إليه أثناء ممارستهن للرياضة لما يوفره لهن من راحة وأناقة، ويبدو أن صيحة الملابس الرياضية التي كانت منتشرة في أواخر الثمنينات وأوائل التسعينات ستعود من جديد، ووفقًا لموقع  مجلة " harpers bazaar arabia" فقد عادت موضة الشورت الرياضي بقوة للسيطرة على أزياء الفتيات في ربيع وصيف 2020. استخدم الصوف في ا...المزيد

GMT 13:20 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أفكار لإزالة بقع الكلور الصفراء من الملابس الملوّنة
 صوت الإمارات - تعرف على أفضل المعالم في ألبانيا واحظى بعطلة رائعة

GMT 10:37 2020 الأحد ,24 أيار / مايو

الفيفا يذكر محمد صلاح بإنجاز ٢٠١٨
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates