صادرات سبتمبر تنقذ اقتصاد ألمانيا من ركود وشيك
آخر تحديث 09:56:13 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"صادرات سبتمبر" تنقذ اقتصاد ألمانيا من ركود وشيك

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "صادرات سبتمبر" تنقذ اقتصاد ألمانيا من ركود وشيك

اقتصاد في أوروبا
برلين - صوت الامارات

أظهرت بيانات، أمس (الجمعة)، أن صادرات ألمانيا ارتفعت أكثر من المتوقع في سبتمبر (أيلول)، مما يوفّر بعض الارتياح في ظل مخاوف واسعة النطاق بأن أكبر اقتصاد في أوروبا سينزلق إلى الركود في الربع الثالث. وقال مكتب الإحصاءات الاتحادي إن الصادرات المُعدلة في ضوء العوامل الموسمية ارتفعت 1.5 في المائة، على أساس شهري، وارتفعت الصادرات

بنسبة 4.6 في المائة على أساس سنوي لتصل إلى 114.2 مليار يورو في سبتمبر. ويُتوقّع المكتب أن تحقق الصادرات الألمانية هذا العام ارتفاعا بنسبة نحو 1 في المائة لتصل إلى 997.1 مليار يورو.

أما الواردات، فقد صعدت 1.3 في المائة على أساس شهري، بينما ارتفعت بنسبة 2.3 في المائة على أساس سنوي، لتصل إلى 93 مليار يورو في سبتمبر.

واتسع فائض ألمانيا التجاري إلى 19.2 مليار يورو، من مستوى معدل بالرفع 18.7 مليار يورو في الشهر السابق. وكان خبراء اقتصاديون استطلعت «رويترز» آراءهم توقعوا ارتفاع الصادرات 0.4 في المائة فقط على أساس شهري مع استقرار الواردات. وكان من المتوقع أن يبلغ الفائض التجاري 18.1 مليار يورو.

تجدر الإشارة إلى أن النزاعات التجارية الدولية والغموض الذي يكتنف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي تؤثر على نحو متزايد على قطاع التصدير في ألمانيا. في غضون ذلك، حافظ قطاع السياحة في ألمانيا على نتائجه القياسية في سبتمبر الماضي؛ فقد أعلن مكتب الإحصاء الاتحادي في مقره بمدينة فيسبادن غرب ألمانيا، أمس (الجمعة)، استناداً إلى بيانات مؤقتة، أن الفنادق والنزل السياحية الصغيرة سجلت في سبتمبر الماضي 47.8 مليون ليلة مبيت، بزيادة قدرها 1.3 في المائة على أساس سنوي.

وفي حين تراجعت ليالي المبيت للسائحين الأجانب، ارتفعت بوضوح ليالي المبيت للزوار المحليين. ومن المنتَظَر أن يحقق قطاع السياحة في ألمانيا هذا العام نتائج قياسية للعام العاشر على التوالي.

وبحسب البيانات، سجل القطاع في الأشهر التسعة الأولى من هذا العام 385.5 مليون ليلة مبيت، بزيادة قدرها 3.4 في المائة مقارنة بالفترة الزمنية نفسها عام 2018.

وشملت إحصائيات المكتب النزل السياحية التي تضم عشر أسر على الأقل.

وتأتي البيانات الإيجابية للصادرات والسياحة عقب ساعات من أخرى سلبية، حيث كشف المكتب الاتحادي للإحصاء عن استمرار التراجع الاقتصادي في قطاع الصناعة الألمانية، وفقاً لبيانات إنتاج صادرة يوم الخميس.

وأوضح المكتب أن الإنتاج الكلي في قطاع الصناعة تراجع خلال شهر سبتمبر الماضي بنسبة 0.6 في المائة، مقارنة بشهر أغسطس (آب). وعلى الرغم من أن محللين توقعوا حدوث تراجع، فإن التوقعات كانت تُقدّر في المتوسط بنسبة 0.4 في المائة فقط.

ومقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي، تراجع الإنتاج الصناعي بنسبة 4.3 في المائة. وأشارت بيانات وزارة الاقتصاد الألمانية إلى أن إجمالي الإنتاج الصناعي تراجع خلال الربع الثالث من العام الحالي بنسبة 1.1 في المائة، مقارنة بما كان عليه في الربع الثاني.

ومن جانبه، قال وزير المالية الألماني أولاف شولتس إن بلاده ليست قريبة من ركود حقيقي لكنها تمر بفترة من النمو البطيء، مضيفا أن تسوية التوترات التجارية العالمية ستساعد في تعزيز الاقتصاد.

وسئل شولتس عن دعوات من بعض الخبراء الاقتصاديين والساسة إلى أن تنفق ألمانيا لتنشيط اقتصاد متعثر، فقال إنه مع وصول التوظيف إلى مستويات قياسية ومواجهة بعض القطاعات لقيود على الطاقة الإنتاجية فإنه لا حاجة إلى أنفاق تحفيزي إضافي.

وقال الوزير الألماني في تعليقات نشرت اليوم الجمعة: «التوظيف عند أعلى مستوى على الإطلاق وهناك قطاعات كثيرة تبحث عن عمالة ماهرة... لدينا سياسة مالية توسعية جدا وأعلى مستوى على الإطلاق للاستثمارات العامة». 

قد يهمك ايضا

أميركا تعتزم رفع العقوبات عن عملاق الألومنيوم الروسي

توقيع مذكرة-تفاهم مشتركة بين العراق-والصين لإنشاء محطة-اتصالات فضائية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صادرات سبتمبر تنقذ اقتصاد ألمانيا من ركود وشيك صادرات سبتمبر تنقذ اقتصاد ألمانيا من ركود وشيك



أطلّت بفستان بيج فاتح بنقشات مطبعة بالورود

أميرة موناكو تتألّق بقناع أبيض بأسلوب لافت وراقٍ

لندن - صوت الإمارات
رغم أن المناسبات الاجتماعية ما زالت ضئيلة بسبب فيروس "كورونا"، أطلت أميرة موناكو بأسلوب ملكي فاخر خصوصا مع تألقها بالقناع الأبيض الذي يحميها من هذا الفيروس، فلا بد من مواكبة أجدد إطلالاتها اللافتة والراقية. وأطلت أميرة موناكو إلى جانب زوجها مرتدية فستانا بيج فاتح ومزخرف مع النقشات الهندسية المطبعة بالورود، إلى جانب القصة التي تتخطى حدود الركبة بشكل ملفت. والبارز في إطلالة أميرة موناكو تنسيقها مع هذا الفستان موضة البلايزر البيضاء القصيرة والتي تصل الى حدود الخصر مع القصة الكلاسيكية البارزة من خلال الجيوب الجانبية. واللافت أن أميرة موناكو لم تتردد بارتداء القناع بأسلوب ملكي باللون الأبيض، ولم تتخلَّ عن النظارات الشمسية التي أيضا ضمنت حمايتها من فيروس كورونا، كما نسّقت مع إطلالتها حذاء كلاسيكي باللون الميتاليك ذات ال...المزيد

GMT 13:10 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020
 صوت الإمارات - أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
 صوت الإمارات - اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة

GMT 08:12 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

برشلونة يدعم اللغة الفرنسية بـ"ريمونتادا"

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 20:04 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

قرار جديد يعجل بعودة الدوري الإنجليزي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates