أوروبا تعتزم تقديم شكوى لمنظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب
آخر تحديث 01:53:00 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

أوروبا تعتزم تقديم شكوى لمنظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - أوروبا تعتزم تقديم شكوى لمنظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب

منظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب
بروكسل - صوت الامارات

شهدت بروكسل، السبت، انعقاد اجتماع بين الممثلين التجاريين للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة واليابان، والذي استهدفت أوروبا أن تحصل من خلاله على توضيحات  أميركية بشأن الرسوم الحمائية التي أقرها دونالد ترامب الأسبوع الماضي على واردات بلاده من الصلب والألمنيوم.

وتدرس المفوضية الأوروبية قائمة أولية بتعريفات جمركية عقابية على منتجات أميركية ردًا على الرسوم الحمائية التي فرضها ترامب تحت زعم حماية الأمن القومي، لكن أوروبا تأمل في أن تعفيها أميركا من الرسوم الجديدة.

 وقال  نائب رئيس المفوضية الأوروبية، يركي كاتاينن، "لا تتوقعوا حل كل شيء... إنه مجرد اجتماع، وليس الاجتماع الحاسم.
وأضاف "إننا بحاجة إلى توضيحات وبدء حوار مع الولايات المتحدة لتجنب التصعيد نحو نزاع تجاري عالمي.

وكان هذا الاجتماع مقررًا منذ وقت طويل، قبل إعلان ترامب الخميس الماضي عن اعتماده قرار فرض الرسوم، وكان من المفترض بالأساس أن يعالج هذا الاجتماع المشاكل الناتجة عن الفائض في قدرات إنتاج الصلب.

وضم الاجتماع الذي انعقد في مبنى المفوضية، كلًا من الممثل التجاري للولايات المتحدة، روبرت لايتهايزر، ووزير الاقتصاد الياباني، هيروشيغي سيكو، والمفوضة الأوروبية للتجارة، سيسيليا مالمستروم.

ويرى الأوروبيون أنه يجب إعفاؤهم من الرسوم التي تبلغ 25% على الصلب و10% على الألمنيوم، وكذلك ترى اليابان ضرورة تجنيبها تلك الرسوم وإلا فإنها ستتخذ الإجراءات المناسب».
وفتح الرئيس ترامب الباب ، لإعفاء الدول من تلك الرسوم التي ستعيق دخول منتجاتهم إلى السوق الأميركية بإعلانه استثناء كل من كندا والمكسيك من تلك الرسوم في حال توصلت أميركا إلى اتفاق بشأن إعادة التفاوض حول اتفاق التجارة الثلاثية معهما. 

وقالت مالمستورم، صباح السبت، إنها تتوقع أن يكون اجتماع السبت طويلًا، وإنها تأمل في الحصول على تأكيد بأن الاتحاد الأوروبي معفي من الرسوم وفي حال عدم التوصل إلى نتيجة بنّاءة من الحوار مع أميركا، يعتزم الاتحاد الأوروبي تقديم شكوى لمنظمة التجارة العالمية باعتبار أن التدابير التي تتخذها واشنطن بذريعة حماية أمنها القومي تهدف في الحقيقة إلى دعم شركاتها.
وشددت مالمستورم قائلة"نحن أصدقاء  لا يمكن أن نشكل تهديدًا للأمن القومي للولايات المتحدة.

وصدّرت أوروبا، التي تبقى في الوقت الحاضر موحّدة في وجه واشنطن، ما قيمته 5.3 مليار يورو من منتجات الصلب و1.1 مليار يورو من الألمنيوم إلى الولايات المتحدة خلال عام 2017. ويندد حلفاء الولايات المتحدة وخصومها منذ الخميس الماضي بقرار ترامب، معتبرين أنه يشكل انعطافة حمائية في السياسة الأميركية وهجومًا على حلفائها.
وكان رد فعل ألمانيا، إحدى الدول الأعلى صادرات في العالم، والتي يشير إليها ترامب مباشرة بأصابع الاتهام، على قدر خاص من الحدة، إذ نددت بـالحمائية الأميركية وبالاستهتار بالشركاء. 

و حذرت الصين من أنها مستعدة للرد على الرسوم الأميركية  وتشكل الصين نسبة صغيرة من واردات أميركا من الصلب، لكن توسعها الصناعي الضخم ساعد في إيجاد وفرة في المعروض العالمي من الصلب دفعت الأسعار إلى الهبوط.

وقالت الحكومة البرازيلية إنها ستتخذ كل الإجراءات اللازمة في المنتديات الثنائية والمتعددة الأطراف من أجل حماية مصالحها بعد فرض الولايات المتحدة رسومًا جمركية مرتفعة على واردات الصلب والألمنيوم.

 وفي تركيا قال جميل أرتيم، مستشار الرئيس التركي، إن بلاده قد تردّ بإجراءات طويلة الأجل على الرسوم الأخيرة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوروبا تعتزم تقديم شكوى لمنظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب أوروبا تعتزم تقديم شكوى لمنظمة التجارة بعد فرض رسوم على ورادات الصلب



تألّقت بتسريحة الشعر المرفوع من الأمام والمنسدل من الخلف

كيت تتألَّق بفستان مِن اللون الأصفر في الحجر الصحي المنزلي

لندن - صوت الإمارات
تواصل دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى جانب الأمير وليام توجيه رسائل الدعم للعاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة فيروس كورونا حول العالم، وفي أحدث إطلالة لها، وجّهت كيت تحية إلى عمال الخطوط الأمامية في استراليا من خلال فيديو تم نشره اليوم لشكر أولئك الذين يعملون بلا كلل ويخاطرون بأرواحهم خلال تفشي فيروس كوفيد19. أعادت كيت ارتداء فستان باللون الأصفر من ماركة Roksanda، يبلغ ثمنه £900، كانت قد تألقت به للمرة الأولى في العام 2014 خلال زيارة سيدني، لتعود وتطلّ به بعد سنتين خلال المشاركة في إحدى مباريات دورة ويمبلدون. وتميّز هذا الفستان الأصفر الأنيق بقصته الضيقة مع الياقة بقصة مربّعة. وتثبت كيت من خلال إطلالاتها أهمية الإستثمار باختيار أزياء خالدة تبقى رائجة مهما تبدّلت الصيحات ويمكن التألق بها بمرور السنوات، وهذه إستراتيجية تشتهر بها م...المزيد

GMT 13:10 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020
 صوت الإمارات - أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
 صوت الإمارات - اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة

GMT 10:25 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

نصائح لاختيار ظلال الأزياء حسب لون الحذاء الخاص بك
 صوت الإمارات - نصائح لاختيار ظلال الأزياء حسب لون الحذاء الخاص بك

GMT 13:20 2020 الثلاثاء ,02 حزيران / يونيو

أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أبرز حيل لتنشيط السياحة فى مدينة كانكون في المكسيك
 صوت الإمارات - أفكار لإزالة بقع الكلور الصفراء من الملابس الملوّنة

GMT 08:12 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

برشلونة يدعم اللغة الفرنسية بـ"ريمونتادا"

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 20:04 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

قرار جديد يعجل بعودة الدوري الإنجليزي

GMT 08:10 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

لاعبو توتنهام يعودون إلى التدريبات

GMT 08:09 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

إصابة نجم توتنهام في عملية سطو على منزله

GMT 08:01 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

مانشستر سيتي يعلن وفاة نجمه السابق
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates