تذكرة وحقيبة سفر 1

تذكرة.. وحقيبة سفر- 1

تذكرة.. وحقيبة سفر- 1

 صوت الإمارات -

تذكرة وحقيبة سفر 1

بقلم : ناصر الظاهري

ليس مثل الأسفار معلماً وهادياً ومرشداً، مثلما هي الحياة الجامعة، اللامّة، التي تزودك بالعبرة والحكمة إن كنت ذا سؤال وبصيرة، وتمنحك الدروس المجانية إن كنت تعارك أيامها، وتخلق لك الظروف لتصادف فيها شخصيات كثيرة، وعديدة، طيبّة، خيرّة، شريرة، مراوغة، متسامحة، متجهمة، ضاحكة، ثقيلة دم، دمثة، جافة، كريمة، بخيلة، مقترة، كريمة، سمحة الملقى، ذات طاقة إيجابية، مكفهرّة رمادية، تحمل للروح تأثيراً سلبياً سميكاً كالزئبق، كثيرون هم، منهم يمرون من دون وهج أو حتى ظل يتبعهم، بعضهم لا يحمل رائحة ولا طعماً ولا لوناً، بعضهم الآخر يظل راسخاً في الذهن، قد تحمله في داخلك لأيام تتفكر فيه، ومنه، وقد يبقى يتراءى لك إلى أن تغيبه الأحداث والأشياء المستجدة، لكنه بين الحين والحين يزور ذاكرتك، فيلقاك إما مبتسماً أو متفكراً، ومثلما تغيبه الأيام والأحداث، تذكرّك به الأيام والأحداث أيضاً، لن نتحدث عن الشخصيات السويّة، لأنها كثيرة في الحياة، ويختلف تأثيرها على الآخرين، باختلاف الزمان والمكان، وهي أيضاً معرضّة ربما في يوم من الأيام، أن تخرج عن سوّيتها، بسبب الحياة وظروفها وجنونها أحياناً، وتنضم إلى ركب الشخصيات المركّبة أو شبه المعقدة التي هي سمة لشخصيات الوقت المعاصر، لكن هناك فرقاً بين شخصية معقدة ورهابية، وأخرى مريضة، إما بسبب مرض اجتماعي أو نفسي أو خلقي، والتي تعتبر من أكثر الشخصيات المؤثرة في النفس البشرية، لذلك اهتم بها الأدباء والكتّاب على مر العصور، وأرّخوا لها ولتصرفاتها، لآلامها وأوجاعها الإنسانية، وبعض من هؤلاء الكتّاب من تقمص حالات أبطاله، وذهب في الحياة الحقيقية بوجعهم وتعبهم.

وفي إحدى المرات، وحينما كنت مغرماً بالسفر من دون رفيق، والانضمام مباشرة في أي بلد لمجموعات سياحية مختلفة، والتي هي في حد ذاتها سفر لوحده، لما تشاهده من فئات وشخصيات متباينة وغريبة ومدهشة، وثقافات متعددة، ومعتقدات تحظك على تلك الأسئلة الوجودية الملحّة، صادف وكان معنا في رحلتنا الجماعية الطويلة لربوع أوروبا وأريافها الجميلة بالحافلة، شخصية مهتزة، مرتجة في داخلها وخارجها، استطاع أن يلفت انتباه الجميع، وحاول الكل أن يتصرف معه بحب وحذر وتيقظ، وبقليل من الخوف أحياناً، يصعد إلى الحافلة فيسلّم على ركابها جميعاً، رغم أنه قد تناول الفطور مع بعضهم، يكون ركاب الحافلة بعد فطورهم «الأوروبي» الكامل الدسم، والمحتوي على كل العناصر الضرورية لذلك النهار الطويل، ولبخلهم السياحي المحسوب، ومع هز الحافلة المريح، والهواء البارد الآتي من بين أشجار الصنوبر التي على الطريق، مع رائحة ورق الغاب الأخضر يغفو بعض الكبار والعجائز المسافرات، يتركهم لدقائق، وفجأة يصرخ في وجه السيدة المهذبة التي معه، والتي لا يستاهلها حقيقة، فيفزّ النّوم الهاجعين، وترى إغلاقة عيون العجائز المتثاقلة، والرقاد الذي يغشى الجفون، وتجره الأهداب بكسل.. وغداً نكم

GMT 15:55 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

حين يزهد الفلسطينيون بالمساعدات؟!

GMT 15:50 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

الابتكار قيمة إماراتية

GMT 15:46 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

انتهت بمرها وحلوها !!

GMT 15:44 2019 الأحد ,03 شباط / فبراير

حين يكون المنجز: الإمارات

GMT 22:50 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

حكومة فى لبنان سمحوا بها فى طهران

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تذكرة وحقيبة سفر 1 تذكرة وحقيبة سفر 1



بدت أكثر نحافة مع إطلالة برونزية وشعر بلاتيني

بيلي فيرس تُظهر أناقتها خلال التقاط صورة جانبية لها

نيويورك ـ مادلين سعادة
فاجأت بيلي فيرس وهي شخصية تلفزيونية شهيرة، مُعجبيها بعد أن تحوّلت إلى نسخة من الممثلة كيم كارداشيان، وتخلّت العروس المتزوجة حديثا من جريج شيبرد في حفلة فاخرة في جزر المالديف، عن شعرها الذهبي مع إطلالة أكثر إثارة. وظهرت بيلي البالغة من العمر 29 عاما، في إطلالة تشبه كيم كارداشيان مع شعر أشقر بلاتيني وظلال جفون وطلاء شفاه باللون الوردي، وبدت بيلي أكثر نحافة مع إطلالة برونزية لامعة عندما التقطت عدسات المصورين صورة جانبية لها، وبدت فيها مثل كيم. أقرأ أيضًا : كيم كاردشيان وكيندال جينر ترتديان فستانين شفافين وعلقت إحدى صديقاتها عبر "إنستغرام" على إطلالتها قائلة: "أنتِ تشبهين الملكة"، وعلق آخر "لقد نظرت مرتين، للتأكد أنكِ لست كارداشيان"، وقال آخر "اعتقدت بأنك كيم كارداشيان للحظة" تأتي إطلالة بيلي الجديدة بعد فترة من زاوجها من رجل الأعمال جريج شيبرد خلال حفلة أقيمت في جزر المالديف قبل أسبوعين قد يهمك أيضًا:- 

GMT 19:58 2019 الإثنين ,25 آذار/ مارس

"ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"
 صوت الإمارات - "ديور" تعتمد 15 إطلالة مستوحاة من "السيرك"

GMT 12:55 2019 الأحد ,24 آذار/ مارس

ساو ميغل إحدى جزر الأزور الراقصة
 صوت الإمارات - ساو ميغل إحدى جزر الأزور الراقصة

GMT 21:04 2019 الخميس ,14 آذار/ مارس

ليفربول يترقب منافسه في قرعة دوري الأبطال

GMT 15:49 2017 الأحد ,24 كانون الأول / ديسمبر

بلاك شاينا تنطلق في سترة سوداء مع حذاء طويل
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates