وما المشكلة في الحرية

وما المشكلة في الحرية؟

وما المشكلة في الحرية؟

 صوت الإمارات -

وما المشكلة في الحرية

بقلم - عائشة سلطان

وصف الظواهر، وإبداء الآراء حولها، تفكيك الواقع والسعي بالمجتمع نحو آفاق أوسع من الحرية في تداول الشأن العام، هذه واحدة من أهم وظائف الإعلام والإعلاميين في كل مكان، وكما جاء في نقاش الإعلاميين في منتدى الإعلام الإماراتي مؤخراً، فإن التطلع نحو إعلام قوي وجريء ينطلق من استراتيجية واضحة وطموحة كما هي استراتيجية الدولة، وهو ما يسعى ويتطلع له الجميع مسؤولين وإعلاميين ومجتمع.إن تعدد الأصوات في الإعلام، واختلاف الآراء على قاعدة المصلحة العامة، أحد محددات الإعلام الجريء والقادر على المنافسة.

كما أن حرية الإعلام مطلب أساسي لدى الحكومات قبل الأفراد، إذا كانت ستقود إلى ضبط الخلل والإشارة إلى مواطن الخلل أو الخطأ، إن الحرية هنا مُعادِل موضوعي للتنمية والتطوير وكسب الوقت والارتقاء بجهود التقدم لكسب المزيد من مؤشرات التنافسية التي تسعى لها الدولة.

في الورقة التي وزَّعها نادي دبي للصحافة حول مخرجات منتدى الإعلام الإماراتي الذي عُقد مؤخراً تحت شعار «نقاش 100 إعلامي ومؤثر » جاء في إحدى خلاصاتها «منح الإعلام المزيد من الحرية، ليكون أقوى وأكثر جرأة»، وهذه النتيجة بألف نتيجة إن جئنا للحقيقة، من حيث حساسيتها وأهميتها وضرورتها، ومن حيث قناعتنا كإعلاميين بهذه النتيجة دون الدخول في أي نوع من الخلافات أو الاختلافات.

لنقر بأننا -ولله الحمد- بخير وأكثر في ظل قيادة رشيدة متنورة، ولنعترف بأننا نتعرض لهجوم من هنا ومن هناك؛ ما يستدعي الحذر وأخذ الحيطة، لكننا كغيرنا أيضاً لدينا إشكالات وأزمات وأسئلة وطموحات و... إلخ، ولنعترف بصوت منخفض، إن شئتم، بأن ألمانيا والسويد والدنمارك بخير، لكنهم لم يقولوا لسنا بحاجة إلى حرية الإعلام، بل لأننا بخير فنحن بحاجة لهذه الحرية، ذلك أن ارتفاع منسوب الحريات الإعلامية يمنحنا درجة كاملة على مؤشرات التنافسية.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وما المشكلة في الحرية وما المشكلة في الحرية



GMT 20:12 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

وداعاً "بوبلال"

GMT 20:10 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

أشعر بالدوار

GMT 20:04 2019 السبت ,08 حزيران / يونيو

تذكرة.. وحقيبة سفر - 2

GMT 19:26 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

مقابسات رمضان 31-5-2019

GMT 19:22 2019 الجمعة ,31 أيار / مايو

علاقة غير سوية

بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ليتيزيا ملكة إسبانيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة والعصرية

مدريد - صوت الارض
ها هي ليتيزيا ملكة إسبانيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية الفاخرة والعصرية التي تليق بقامتها، من خلال اختيار القصات المريحة التي تبرز بألوانها وزخرفاتها التي سحرتنا من خلاله. فلا بد أن تستوحي من هذه الفساتين ما يناسب ذوقك، فمن خلال رصدنا لصور إطلالات ليتيزيا ملكة إسبانيا، لاحظي كيف تألقت بهذه الفساتين الكاجوال، وتابعي أي دار نسّقت هذه الموضة. أتت إطلالات ليتيزيا ملكة إسبانيا عصرية وصيفية خصوصاً أنها تتّجه في الآونة الأخيرة نحو اختيار الألوان المشرقة. وهذه المرة تمايلت بفستان واسع يتعدى حدود الكاحل بلوني الأبيض والأحمر، مع النقشات المتداخلة والمزخرفة التي ميّزت أناقتها بشكل بارز. فهذا الفستان الذي حمل توقيع دار كارولينا هيريرا Carolina Herrera تميّز بقصة الصدر التي تبرز على شكل V مع الخصر المزموم الذي يتّسع بشكل مريح وعفوي. كما نس...المزيد

GMT 13:47 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

فان غال يهاجم ميسي ويذكّره بفشله في دوري الأبطال

GMT 22:44 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

تصرفات نيمار تتسبب في تحذير باريس سان جرمان له

GMT 05:19 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

برشلونة يستهدف أصغر لاعب في "البريميرليغ"

GMT 22:25 2019 الثلاثاء ,28 أيار / مايو

إيدن هازارد يتحدث عن "مسك الختام" مع تشلسي
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates