محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة

بيّن لـ "صوت الإمارات" أنّ الدوحة لن تتخلى عن المتطرفين

محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة

محمد مرسي
القاهرة – علي السيد

توقع سفير مصر السابق في قطر، محمد مرسي، استمرار التصعيد بين قطر والدول التي قطعت العلاقات معها، مشيرًا إلى أنّ الأزمة مازالت مشتعلة ولم ينزع فتيلها بعد ومرشحة للتصعيد، وإذا تطوّرت الأزمة نحو استمرار التصعيد قد يكون هناك إجراءات ضد الدول التي تدعم موقف قطر وتراه مؤيد لها سواء من إيران أو تركيا.

وأوضح السفير محمد مرسي في مقابلة خاصّة مع "صوت الإمارات"، أن الوساطة الكويتية والوساطات الأخرى في الأزمة القطرية لتخفيف التوتر بين قطر والدول التي قطعت العلاقات معها، لم تجد أي حلول حتى الآن مما يشير إلى استمرار التصعيد بين الجانبين خاصة الوساطة التركية التي تعتبر غير محايدة وداعمة للموقف القطري بشكل صريح، ولن تكون فاعلة إطلاقا، مشيرًا إلى أن قطر لن تتجاوب مع مطالب الدول المقاطعة لها والكرة الآن في ملعبها.

وعن التوقعات المستقبلية لمسار الأزمة، أكد سفير مصر السابق في الدوحة أن قطر لن تتخلى عن الجماعات المتطرفة بسهولة وستظل على موقفها الداعم لها، ولن يكون أمر يسير حيث لا ترى أنها لا تتدخل في شؤون الدول الأخرى واستمرار حالة الإنكار من قبل الدوحة لا يشجع أبدا على إتمام المصالحة الحقيقية، وقطر تسعى لتعزيز موقفها من خلال الاستقواء بقوة أخرى ولها الحق في الدفاع عن نفسها ولكن دون أن يكون هناك تغير في الموقف، إلا أن المناخ الحالي لا يبشر بأي نوع من نجاح الوساطة لإتمام فرصة المصالحة نتيجة تعنت الدوحة، وفيما يخص التوقعات المتعلقة بتغيير السلطة في قطر، شدّد على أن كل شيء وارد حدوثه، ولكن لا يمكن التدخل في الشؤون الداخلية لقطر مثلما تطالب الدول الأخرى بعدم تدخلها في شؤونها الخاصة، ولكن في حالة مجيء أي شخص جديد للسلطة من القيادات السابقة وقت الأمير حمد بن خليفة، سيكون له أثار سلبية على العلاقات بين قطر والدول التي قطعت العلاقات معها

وأضاف السفير مرسي أنه لا يميل لفكرة تغيير الأشخاص والمراهنة على ذلك، ويجب أن "تكون المراهنة على ضرورة تغيير السياسات بصرف النظر عن ما يحكم في الدوحة لأننا لا نرغب في أن يتدخل أحد في شؤوننا فعليا في الوقت نفسه أن لا نتدخل في شؤون الآخرين، وعلينا أن نشغل بالنا بكيف يحكم النظام القطري وما هي السياسة التي سوف يتبعها مراعاة لدول الجوار وتحفظات الدول المقاطعة ولكن المعطيات الحالية تقول إننا بعيدون عن المشهد الخاص بتقارب وجهات النظر".

 واعتبر مرسي، أنّ إقامة قاعدة عسكرية تركيا في الدوحة، يزيد من صعوبة المصالحة بين قطر والدول المقاطعة لها، ومن السذاجة أن تقول تركيا إنها أرسلت القوات لدعم الخليج وليس قطر فقط، وهذا الإعلان فيه استهانة بالعقول ويزيد من التصعيد غير المطلوب في الوقت الحالي، ولكن الدوحة لا ترغب في أي استجابة.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة محمد مرسي يبيّن أنّ الأزمة القطرية لاتزال مشتعلة



بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها نجم هوليوود

جينا ديوان تظهر بإطلالة بمكياج ناعم وشعر منسدل

نيويورك ـ مادلين سعاده
 ظهرت النجمة الأمريكية جينا ديوان، بعد أسابيع من انفصالها عن زوجها الممثل تشانينج تاتوم، بإطلالة مميزة أبهرت محبيها وعشاقها خلال حضورها حفلة "St. Jude Hope & Heritage Gala" في دورته الخامسة، والذي أقيم في نيويورك في الولايات المتحدة الأميركية.   ارتدت الممثلة البالغة من العمر 37 عامًا، فستانًا أسود طويلا، منقوشًا بالأزهار متعددة الألوان، بتصميم "A LINE" وهو من تصميمات دار أزياء المصمم اللبناني زهير مراد.يأتي ظهور جينا الرائع على السجادة الحمراء، بعد مرور أسابيع على انفصالها من زوجها نجم هوليوود شانينج تاتوم" ، وقد حضرت الحفل الذي أقيم في مدينة إيست سايد في نيويورك ، مع والدها داريل ديوان.   أكملت جينا إطلالتها بالأقراط المتدلية وخاتم على شكل زهور ولكنه ليس خاتم زواجها، وتركت شعرها الأسود منسدلًا بطبيعته على ظهرها وكتفيها، مع المكياج الناعم الذي أبرز ملامحها الجميلة، من خلال أحمر الشفاه الوردي، والكحل والماسكارا السوداء. استخدمت

GMT 18:58 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

10 نصائح تحميك من أشعة الشمس الحارة في الصيف
 صوت الإمارات - 10 نصائح تحميك من أشعة الشمس الحارة في الصيف

GMT 14:01 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعدّ من أفضل فنادق سويسرا
 صوت الإمارات - "Des Horlogers" يعدّ من أفضل فنادق سويسرا

GMT 12:15 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

بشرى تُعلن تفاصيل دورها في مسلسل "بالحب هنعدي"

GMT 06:17 2018 السبت ,13 كانون الثاني / يناير

أستراليا تهدّد مكانة قطر في مجال الغاز الطبيعي

GMT 21:42 2017 السبت ,09 أيلول / سبتمبر

قانون الضريبة صنع للفقراء

GMT 14:09 2017 الخميس ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 07:01 2017 السبت ,16 أيلول / سبتمبر

الشمول المالي وموقف مصر الاقتصادي

GMT 16:17 2017 الثلاثاء ,05 أيلول / سبتمبر

الاكتناز والثقة في الجهاز المصرفي

GMT 20:06 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عندما يزهر الخريف

GMT 20:35 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

الراحة النفسية في ارتداء الملابس أهم من المنظر الجذاب

GMT 22:08 2017 الخميس ,03 آب / أغسطس

قانون للتواصل الاجتماعي

GMT 16:47 2017 الإثنين ,23 تشرين الأول / أكتوبر

اعرفْ وطنك أكثر تحبه أكثر

GMT 23:01 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

التكنولوجيا الحديثة والمجتمع

GMT 14:26 2017 الخميس ,07 أيلول / سبتمبر

هل تستفيد مصر من قمة "البريكس"؟

GMT 21:56 2017 الأربعاء ,13 أيلول / سبتمبر

علمني

GMT 14:47 2017 الثلاثاء ,19 أيلول / سبتمبر

الثروة الحقيقية تكمن في العقول

GMT 15:42 2017 الأربعاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإرشاد النفسي والتربوي

GMT 02:29 2016 الجمعة ,12 آب / أغسطس

الألوان الزيتية والمائية

GMT 14:58 2017 السبت ,02 أيلول / سبتمبر

نصائح للأخوة معلمي الحاسب

GMT 05:49 2016 الأحد ,18 أيلول / سبتمبر

ابتكر فكرة وغير حياتك

GMT 21:04 2016 السبت ,17 أيلول / سبتمبر

المكياج الليلي

GMT 11:01 2016 السبت ,14 أيار / مايو

الألوان في الديكور

GMT 07:06 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

الشموع لمسة ديكوريّة لليلةٍ رومانسيّة

GMT 15:22 2017 السبت ,17 حزيران / يونيو

حذاري من الشهر المقبل

GMT 07:04 2014 الخميس ,21 آب / أغسطس

حلاوة روح السبكي..والذين معه

GMT 22:20 2017 السبت ,10 حزيران / يونيو

البطالة والتطرف

GMT 15:43 2017 السبت ,24 حزيران / يونيو

​تزيين المنازل في المناسبات
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates