صوت الإمارات - صدور الترجمة العربية لـ قواعد العشق الأربعون

صدور الترجمة العربية لـ "قواعد العشق الأربعون"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - صدور الترجمة العربية لـ "قواعد العشق الأربعون"

أنقرة ـ وكالات

صدرت مؤخرا الترجمة العربية لرواية اليف شفق الأخيرة «قواعد العشق الأربعون» ترجمة خالد الجبيلي. وللكاتبة نحو 12 رواية، وتحظى بشعبية كبيرة، حتى إنها صارت تنافس كتاباً كباراً، كأورهان باموق، الروائي التركي الحائز جائزة نوبل، على قائمة الأكثر مبيعاً. وهذه ليست المرة الاولى التي تترجم روايات لشفق الى العربية فقد ترجمت اعمالها الى العديد من اللغات، ومن بينها اللغة العربية، ففي العام الماضي صدرت ترجمة « لقيطة اسطنبول»، وقد تسببت هذه الرواية في أزمة للكاتبة اليف، نظراً إلى حساسية موضوعها، إذ تتعرض الرواية لمذابح الأرمن في تركيا، ما أثار حملة على شفق، ووصلت فصول الأزمة الى المحاكم. تفصّل أحداث رواية «لقيطة اسطنبول» التي صدرت في عام 2006 جانباً من مذابح الأرمن على يد «العثمانيين» في عشرينات القرن الماضي، وتثبت «الإبادة الأرمينية»، ما ألب الرأي العام في تركيا، واعتبر البعض أن الكاتبة «تشتم الهوية الوطنية» عبر صوت بطلة «لقيطة إسطنبول» أو «عاهرتها». وبالفعل حكم على مؤلفة الرواية، اليف شفق، بالسجن ثلاث سنوات في عام 2007، لكن تم العفو عنها بعد ذلك، وأسقطت عنها التهم الموجهة إليها. يشار الى أن اليف شفق من مواليد عام 1971، وولدت «في ستراسبورغ لوالدين هما الفيلسوف نوري بيلغين، وشفق أتيمان التي أصبحت دبلوماسية في ما بعد. انفصل والدها عندما كان عمرها عاماً واحداً فربتها أمها. وتقول الكاتبة إن نشأتها في عائلة لا تحكمها القوانين الذكورية التقليدية كان له كبير الأثر في كتابتها. وتستخدم الكاتبة اسمها الأول واسم أمها كاسم أدبي توقع بها أعمالها»، كما ورد بالتعريف بها في موسوعة ويكيبيديا.

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

 صوت الإمارات - صدور الترجمة العربية لـ قواعد العشق الأربعون  صوت الإمارات - صدور الترجمة العربية لـ قواعد العشق الأربعون



 صوت الإمارات -

خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن

ويني هارلو تلفت الأنظار إلى فستانها الأسود الجذاب

لندن ـ كارين إليان
تألقت العارضة ويني هارلو، خلال مشاركتها في أسبوع الموضة في لندن، مرتدية فستانًا شفافًا باللون الأسود، من تصميم جوليان ماكدونالد. واحتفلت هارلو بأدائها المذهل في العرض، طوال الليل، في ملهى ليبرتين في لندن بعد ذلك.وكشفت النجمة الصاعدة، البالغة من العمر 22 عامًا، عن أطرافها الهزيلة في تي شيرت مرسوم عليه بالأحمر وسترة من الجلد، وانضمت لعارضة الأزياء جوردان دان في تلك الليلة. وبدت الجميلة السمراء رشيقة وفي روح معنوية مرتفعة في تي شيرت كبير الحجم، الذي أعطاها لوك مفعم بالحيوية، وانتعلت في قدمها تفاصيل من الدانتيل فوق الكعب العالي. وصففت شعرها الأسود الحالك في موجات لامعة تنسدل على كتفيها، وضعت على وجهها القليل من الماكياج على عيونها، التي لمعت في ظلال برونزية والماسكارا. وكان يبدو على ويني الزهو بالانتصار بعد سيرها على الممشى، وضحكت ويني في حين صعدت إلى سيارة أجرة مع الجميلة البريطانية جوردان، 26، معربة عن…

GMT 14:30 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني
 صوت الإمارات - جمال ساحر في حمام "باث سبا غينزبورو" الروماني

GMT 15:19 2017 الإثنين ,20 شباط / فبراير

جون كيلي يوضح تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا
 صوت الإمارات - جون كيلي يوضح تفاصيل قرار حظر السفر إلى أميركا

GMT 00:30 2016 الجمعة ,23 كانون الأول / ديسمبر

عمار عبدالغني يرصد خرافات التنمية البشرية في كتاب جديد

GMT 22:06 2016 الأربعاء ,21 كانون الأول / ديسمبر

دار "ثقافة للنشر" تطرح 4 إصدارات أدبية حديثة في الإمارات

GMT 16:55 2016 الجمعة ,16 كانون الأول / ديسمبر

رجاء بكريّة تُطلق "عين خفشة" عن ذاكرة فلسطين 48

GMT 17:49 2016 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

"أشكال لانهائية غاية في الجمال" للأميركي شون بي كارول

GMT 19:08 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيد المفاتيح" مجموعة قصصية قصيرة للقاص حسين المناصرة

GMT 05:47 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

منجية إبراهيم تعكس عالم السجون برواية "يُخبئ في جيبه قصيدة"

GMT 04:37 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"الحبل السرّي" لمحمد الطيب تُجسّد أسطورة ابن الحرام الذي عاد

GMT 04:32 2016 الأربعاء ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

"جذور عارية" رواية فريدة تطرح مشكلة اللقطاء ومجهولي النسب
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -

GMT 15:17 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

منى أحمد تبين توقعاتها لأبراج الفنانين في 2017

GMT 23:43 2017 الأحد ,22 كانون الثاني / يناير

"Instant Tethering" ميزة جديدة لمستخدمي نظام "أندرويد"
 صوت الإمارات -
 صوت الإمارات -
 
 Emirates Voice Facebook,emirates voice facebook,الإمارات صوت الفيسبوك  Emirates Voice Twitter,emirates voice twitter,الإمارات صوت تويتر Emirates Voice Rss,emirates voice rss,الإمارات الخلاصات صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت  Emirates Voice Youtube,emirates voice youtube,الإمارات يوتيوب صوت
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates