الدوسري يؤكد أن 30 تشرين الثاني تخليد لذكرى من افتدوا الوطن
آخر تحديث 01:23:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

رعاية الشباب تشارك في مراسم يوم الشهيد

الدوسري يؤكد أن 30 تشرين الثاني تخليد لذكرى من افتدوا الوطن

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الدوسري يؤكد أن 30 تشرين الثاني تخليد لذكرى من افتدوا الوطن

عبدالمحسن فهد الدوسري
أبوظبي – صوت الإمارات

احتفت الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ب "يوم الشهيد"، وذلك من خلال تنكيس العلم صباح الاثنين، ثم إعادة رفعه عند الحادية عشرة والنصف ظهرًا، مع عزف السلام الوطني.. وشهد المراسم عبدالمحسن فهد الدوسري الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية بالهيئة، وخالد عيسى المدفع الأمين العام المساعد للهيئة، وجميع الموظفين وعدد من المراجعين وزوار الهيئة.

وأوضح الأمين العام المساعد للشؤون الرياضية في الهيئة عبدالمحسن فهد الدوسري ان أوامر رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ، بأن يكون يوم 30 نوفمبر/تشرين الثاني من كل عام يومًا للشهيد، هو قرار صائب حكيم ينم عن حكمة وحرص على تخليد ذكرى من افتدى الوطن بروحه وضمان مستقبل أبنائهم ممن سيخدمون الوطن من بعدهم مؤكدًا أنه أمر يعكس عظمة الشهادة وتعزيز لمكانة شهداء الوطن الأبرار لدى قيادتنا الرشيدة، لافتًا إلى أن هذه المناسبة الغالية تعد فرصة لتخليد بطولات أبنائنا شباب الإمارات الذين ضحوا بأرواحهم فداءً له ودفاعًا عن أمتنا العربية.

وأضاف أن قيادة الدولة الرشيدة التي تسعى إلى عزة وشموخ الوطن دومًا، وتؤكد على أهمية تأصيل المواقف البطولية للتضحية بالروح والنفس من أجله في تأصيل للقيم السامية وتعزيز للمكانة العظيمة للشهداء كي تبقى متوارثة للأجيال، ولأن الشهداء سيبقون مبعث فخر واعتزاز بهم، وأن المناسبة تقليدٌ أصيل لهذا الوطن المتجذّر تاريخيًا بأصالته وعراقته.

وأشار الدوسري إلى أنه في يوم الشهيد نكرم أشخاصًا قدموا أرواحهم من أجل الوطن، كما نكرم قيمًا ومثلًا عليا نحن الآن بحاجة إلى استذكارها، وتعميق الإيمان بها أكثر من أي وقت مضى، مؤكدًا أن هذا الاحتفاء جاء في سياقه الطبيعي الذي يدل عليه عنوان الأصالة والوفاء في تاريخ الإمارات، فنحن شعب يحب الحياة، ويحرص عليها، بكل ما فيها من جمال وسلام وأمن وتسامح، لكننا في الوقت نفسه نريدها حياة حرة كريمة، والشهادة بهذا المعنى حياة، لأنها من أجلها، وفي سبيلها.

وذكر المدفع الأمين العام المساعد للهيئة خالد عيسى إن الشهداء هم أكرم بني البشر لأنهم ضحوا بأرواحهم ودمائهم من أجل نصرة المظلوم وتلبية لنداء الوطن، ومن أجل أن يبقى وطنهم عزيزًا مكرمًا مصانًا من مطامع الأعداء والمتربصين، ولذلك فإن التعبير عن الاعتزاز بشهادتهم هو واجب، وحق على كل من يحيا على هذه الأرض الطيبة، ومن هنا فإن هذا اليوم من كل عام، سيصبح يومًا للتعبير عن الوفاء والإخلاص لتضحيات من استشهدوا من أجلنا، ولأجل رفعة الوطن والحفاظ عليه لتبقى رايته خفاقة فوق فضاءات الكون بشموخ وعزة.

وبين المدفع ان شهداء الوطن خالدون في الوجدان وأن تضحياتهم سيسجلها التاريخ بأحرف من ذهب، ونحن أبناء هذا الوطن المعطاء فخورون بتضحيات شهدائنا الأبرار، ونؤكد دومًا على أن أرواحنا فداء لدولتنا الفتية التي وفرت لنا كافة مقومات الحياة الكريمة، وقيادتنا الرشيدة التي قدمت كافة أشكال الدعم والرعاية لأبنائها.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدوسري يؤكد أن 30 تشرين الثاني تخليد لذكرى من افتدوا الوطن الدوسري يؤكد أن 30 تشرين الثاني تخليد لذكرى من افتدوا الوطن



كانت من أوائل الحضور باعتبارها ضمن أعضاء لجنة التحكيم

درة تُشبه سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019

القاهرة - صوت الامارات
درة تتألق بإطلالة بفستان يشبه فستان سندريلا في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي 2019، والذي انطلق منذ قليل بمصر، حيث خطفت النجمة التونسية الأنظار بفستانها الفوشيا المنفوش، وحازت طلتها على إعجاب الجمهور. فستان درة يخطف الأنظار في مهرجان الجونة درة كانت من أوائل من حضروا إلى السجادة الحمراء للمهرجان، باعتبارها ضمن أعضاء لجنة تحكيم الدورة الثالثة، وظهرت بفستان فوشيا ملكي منفوش، متعدد الطبقات، ونسقته مع حقيبة لامعة، وأقراط ماسية، واعتمدت تسريحة شعر بسيطة مرفوعة إلى الخلف. الفنانة درة لم تكشف عن حتى الآن عن مصمم فستانها الذي سرق عدسات الكاميرات، كما تعرضت لموقف محرج أثناء الحفل، حيث كادت أن تسقط بسبب طول الفستان وثقله، ولكنها تجاوزت الموقف سريعا قد يهمك أيضا أبرز إطلالات النجمات بمهرجان "كوتشيلا فالي" للموسيقى في كال...المزيد

GMT 12:15 2019 الجمعة ,20 أيلول / سبتمبر

تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - تعرف على أرق الشواطئ في آسيا لقضاء عطلة لا تُنسى
 صوت الإمارات - 5 أفكار بسيطة لتجديد ديكور منزلك لاستقبال خريف 2019

GMT 11:59 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية
 صوت الإمارات - أكثر المواقع تصويرًا في مدينة شنغهاي الصينية

GMT 01:14 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

البريميرليغ.. موسم جديد بحسابات قديمة

GMT 01:08 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

نانت الفرنسي يخطف نجم بيراميدز المصري

GMT 01:13 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

رونالدو يكشف: من هنا بدأ احتفال "سي"

GMT 01:23 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تعادل سوري مخيب أمام اليمن في "غرب آسيا"

GMT 01:17 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

تركي آل الشيخ: "الإشاعات دي بتطلع منين"؟

GMT 01:21 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

لبنان يتعادل مع فلسطين في منافسات غرب آسيا

GMT 01:29 2019 الأربعاء ,07 آب / أغسطس

ليفربول يدعم صفوفه بحارس مرمى جديد
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates