الأردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة
آخر تحديث 13:02:56 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

الأردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - الأردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة

عمان - بترا

قال وزير الطاقة والثروة المعدنية الدكتور محمد حامد ان الاردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة بسبب افتقاره الى مصادر محلية للطاقة واعتماده على استيراد اكثر من 97 بالمائة من مجمل احتياجاته من الطاقة اللازمة للتنمية الشاملة.واضاف في كلمة له خلال افتتاح ندوة بعنوان (واقع الطاقة بين الاستهلاك والترشيد في الوطن العربي) نظمها اتحاد المهندسين العرب /لجنة الطاقة بالتعاون مع نقابة المهندسين الاردنيين اليوم في جامعة عمان الاهلية ان كلفة الطاقة المستوردة للعام الماضي بلغت 6ر4 مليار دينار مشكلة حوالي 21 بالمائة من الناتج المحلي الاجمالي.وبين حامد اننا في الاردن نواجه معدلات نمو سنوية مرتفعة في الطلب على الطاقة الاولية قياسا بالمستويات العالمية حيث بلغت 5ر5 بالمائة وبلغ حجم الاستهلاك الكلي من الطاقة الاولية في العام الماضي ثمانية ملايين طن مكافئ نفط وبلغ نصيب الفرد من استهلاك الطاقة 1250 كغم مكافئ نفط وهي مستويات تزيد عن مثيلاتها في الدول النامية .واشار الى ان الاستراتيجية الوطنية الشاملة لقطاع الطاقة في الاردن والتي تهدف الى تنوع مصادر الطاقة وتقليل الاعتماد على الاستيراد تضمنت العمل على تحسين كفاءة الطاقة وصولا الى نسبة خفض في الاستهلاك بحدود 20 بالمائة في العام 2020 مقارنة مع مستوياته في العام 2007 والقى رئيس لجنة الطاقة الاتحادية في اتحاد المهندسين العرب الدكتور محمد زهيرة كلمة الامانة العامة لاتحاد المهندسين العرب اكد فيها حرص الاتحاد على اقامة هذه الندوة التي تهدف الى بحث واقع الطاقة في الوطن العربي واقتراح الحلول المناسبة لترشيد الاستهلاك والتعديل من نسبة الفاقد في الشبكة والذي يبلغ ارقاما تتجاوز الارقام المسموحة عالميا بشكل كبير.من جهته اشار نائب نقيب المهندسين الاردنيين المهندس ماجد الطباع الى الزيادة الكبيرة في الطلب على الكهرباء في الدول العربية حيث يزيد هذا الطلب بمعدل يقارب ثلاثة اضعاف معدل الزيادة العالمية لافتا الى ان 5ر99 بالمائة من السكان في الاردن يتمتعون بخدمة التيار الكهربائي مقارنة مع 67 بالمائة عام 1975 الامر الذي يدل على النمو الهائل والتطور الكبير في البنية التحتية والخدماتية التي عملت الحكومات المتعاقبة على انجازها في العقود القليلة الماضية.واضاف ان تأهيل وتطوير الادارات الفنية والمالية العاملة في قطاع الطاقة وتحديدا شركات الكهرباء بحيث تكون قادرة على التغلب على المشاكل والعمل على خفض كلفة الانتاج وترشيد الاستهلاك امر هام جدا يجب ان يؤخذ على محمل الجد من قبل الادارات العليا والمجالس التي تضع الخطط الاستراتيجية الوطنية.وقال رئيس اللجنة التحضيرية عضو لجنة الطاقة في اتحاد المهندسين العرب المهندس وائل صبري ان هذه الندوة ستناقش على مدى يومين الوضع الحالي والمستقبلي للطاقة في الاقطار العربية من حيث الانتاج والاستهلاك والترشيد ومصادر الطاقة البديلة والمتجددة اضافة الى التشريعات الخاصة بترشيد استهلاك الطاقة واليات التطبيق في الاقطار العربية .

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الأردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة الأردن يواجه تحديات حقيقية وصعبة في قطاع الطاقة



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - صوت الإمارات
أطلت الأميرة رجوة الحسين زوجة ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، في الاحتفالات التي اٌقيمت يوم أمس 9 يونيو لمناسبة يوم الجلوس الملكي، واليوبيل الفضي  لتولي الملك عبدالله الثاني مقاليد الحكم، بإطلالة مميزة وساحرة باللون الأحمر، وكانت عبارة عن  ثوب منسق بعناية مدروسة مع كاب من النسيج نفسه، وقد تم تطريز ياقة الثوب بألون العلم الأردني، فيما زخرفت العباية المفتوحة بكاملها بخيوط فضية ورسوم مع عناية خاصة بالتطريز للتصميم من الجهة الخلفية للثوب. وقد اكتفت الأميرة بأقراط ماسية مع خاتم مطعم بحجر كبير من الألماس، واعتمدت تسريحة شينيون طبيعية أظهرت رقي الثوب الذي اعتمدته والتطريز الذي يتضمن رسالة ومغزى وطنياً. وبدورها أعربت المصممة هنيدة صيرفي عن افتخارها باختيارها لتصميم زي الأميرة رجوة الحسي...المزيد

GMT 12:00 2013 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم في الدنمارك يعد وجباته من فائض المتاجر

GMT 19:58 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

30 مطعمًا فاخرًا يجتمعون تحت مظلة "أسبوع مطاعم دبي"

GMT 20:22 2013 السبت ,13 إبريل / نيسان

التعليم المبكر للأطفال حاجة ملحة

GMT 02:09 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

راجح يؤكد سعي البنك التجاري للتوسع في مشاريع كبرى

GMT 10:37 2012 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء تشغيل أول محطة كهرباء تابعة للقطاع الخاص في مصر

GMT 08:07 2013 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

ريتا روسيك تشعل شاطئ ميامي ببيكيني ساخن

GMT 00:21 2014 الإثنين ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

التخيلات الجنسية المنحرفة لدى النساء أقل من الرجال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates