محرر صحافي يثير الجدل بعد تحريره مقال بشكل غير مناسب
آخر تحديث 05:39:45 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

محرر صحافي يثير الجدل بعد تحريره مقال بشكل غير مناسب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محرر صحافي يثير الجدل بعد تحريره مقال بشكل غير مناسب

صحافي يثير الجدل
لندن - ماريا طبراني

يعد كتابة تقرير بشأن مراكز المادة الفرعية، أحد النزاعات الصحافية القديمة في عالم الصحافة، والمزعجة للصحافيين، والتي اندلعت مرة أخرى مع إنشاء المراكز كبديل للمركزية.

واكتشف محرر سابق في برمنغهام ميل، وهو ستيف دايسون، منذ نحو عام، ما أسماه "فضائع العمل كبديل" والتي يرتكبها الموظفون العاملون في مركز نيوبورث، ساوث ويلز، والتي أنشأها نيوزكاوست/غانيت.

عمل دايسون على فهرسة الحوادث وأمثلتها المؤسفة، بالإضافة إلى التصميم والتعليق المفقود والأخطاء الإملائية، وعلق 71 قارئًا على مقاله "هولد ذي فرونت بيدج"، ووافقت الأغلبية الساحقة من المعلقين على العرض السيء.

وعلى الرغم من أن المحررين لم يلوموه بشكل مباشر، كان هناك بعض التعاطف مع عبء العمل، لم يكن من المستغرب أنهم يعتبرونه من ضمن إنتاجهم.

واختار دايسون، في المقال الجديد "هولد ذي فرونت بيدج" سلسلة طويلة من رسائل البريد الإلكتروني الطويلة التي جمعها مركز المادة الفرعية حول نوعية النسخة التي يتلقاها الصحافيين.

لقد اختار بعض حالات الأخطاء الواقعية، والأخطاء النحوية والبلاغية غير المناسبة، واجتذب 31 معلقًا حتى الآن.

ويعمل الصحافيون في مكاتب فرعية صغيرة خاصة بهم، وليس هناك حاجة للانقسام والتنافس على الأخبار والكتب.

وتعد واحدة من الظروف غير المتوقعة لإزالة المادة الفرعية في المكاتب والعداء المتفاقم، والطريقة الأوحد هي مبادلة فرص العمل كل ستة أشهر، وليس هناك حاجة لمثل هذه الانقسامات في الوقت الحاضر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محرر صحافي يثير الجدل بعد تحريره مقال بشكل غير مناسب محرر صحافي يثير الجدل بعد تحريره مقال بشكل غير مناسب



أجمل إطلالات كيت ميدلتون بالفساتين "الميدي" الأحب إلى قلبها

لندن - صوت الإمارات
تشتهر دوقة كمبريدج بأناقتها الراقية، وتُعتبر الفساتين الميدي من بين أجمل إطلالات كيت ميدلتون على مرّ السنوات. ومن المتوقّع أن يظهر أفراد العائلة المالكية بشكل منفصل ومناسبات مختلفة، فكلنا كنا على ترقب حين تم بث مقابلة دوق ودوقة ساسكس مع أوبرا وينفري، أما الآن فمن المقرر أن يطل دوق ودوقة كامبريدج في برنامج مصوّر عبر قناة الـ"بي بي سي" للاحتفال بيوم الكومنولث. في كل عام، يُعتبر يوم الكومنولث يوماً ملكياً عظيماً يتم الإحتفال به من خلال خدمة تجري في "وستمنستر أبي" بحضور الملكة والعائلة الملكية بأكملها. لكن هذا العام وبسبب الإجراءات التي يفرضها فيروس كورونا، نترقّب إطلالة كيت ميدلتون والأمير ويليام عبر شاشة التلفزيون في برنامج مسجّل مسبقاً. لذلك نستذكر في هذا التقرير أجمل إطلالات كيت ميدلتون الراقية التي تألقت بها في...المزيد

GMT 17:24 2021 الأحد ,07 آذار/ مارس

مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 صوت الإمارات - مدن سياحية لا تفوت زيارتها في الأندلس
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates