هجمات ضد الصحافيين في ليبيا وإفلات الجناة من العقاب
آخر تحديث 17:16:39 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هجمات ضد الصحافيين في ليبيا وإفلات الجناة من العقاب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هجمات ضد الصحافيين في ليبيا وإفلات الجناة من العقاب

منظمة هيومن رايتس ووتش
طرابلس - واس

أعلنت منظمة (هيومن رايتس ووتش) اليوم, أن مجموعات مسلحة في ليبيا هاجمت وخطفت ورهبت وهددت وقتلت بطريقة عنيفة صحفيين ليبيين, وأفلتت من العقاب على مدى العامين الماضيين، مما حدا بالعديد إلى الفرار من البلاد أو فرض الرقابة الذاتية على نفسه .

جاء ذلك في تقرير تحت عنوان "الحرب على وسائل الإعلام: الصحفيون تحت الهجوم في ليبيا" تم عرضه في مؤتمر صحفي عقدته (هيومن رايتس ووتش) بالعاصمة تونس ونشر في طرابلس اليوم.

وأفادت المنظمة أنها أحصت منذ منتصف 2012 وحتى تشرين الثانى الماضي "91 على الأقل من التهديدات والاعتداءات ضد الصحفيين، 14 منها ضد نساء".

وأردف التقرير "تشمل الحالات 30 عملية اختطاف أو اعتقال تعسفي لفترة قصيرة، وثماني حالات قتل, وإن كان الصحفيون قد تعرضوا للقتل في بعض الحالات بطريق الخطأ خلال إعدادهم لتقارير تتعلق بأحداث العنف".

وقالت المنظمة إنها "وثّقت 26 هجمة مسلحة ضد مكاتب محطات التلفزيون والإذاعة" مثل الهجوم الذي استهدف في اب 2014 تلفزيون "العاصمة" ودمر معداته وعطل بثه بشكل دائم.

وأضافت "كان ثمة صحفيون من بين 250 شخصًا قتلوا في ما يظهر أنها اغتيالات سياسية في ليبيا في 2014" مثل مفتاح بوزيد رئيس تحرير صحيفة "برنيق" التي تصدر في بنغازي (شرق), والمعتصم الورفلي المذيع في محطة "الوطن".

وأفادت أنها قامت بتوثيق "الأدلة على أن الجماعات المسلحة سعت لمعاقبة الصحفيين ووسائل الإعلام لإعداد التقارير، أو لآرائهم، أو لتعاطفهم المتصور".

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هجمات ضد الصحافيين في ليبيا وإفلات الجناة من العقاب هجمات ضد الصحافيين في ليبيا وإفلات الجناة من العقاب



سيرين عبد النور تتألق باللون الأصفر المطبع بالزهور

القاهرة - صوت الإمارات
تألقت النجمة سيرين عبد النور بفستان من الحرير الأصفر المطبع بالزهور من تصميم فالنتينو وهو ينتمي إلى أول مجموعة أطلقتها الدار من ميلانو في أكتوبر الماضي. لقد أراد المصمم المبدع بيار باولو بيكولي تصميم مجموعة تجسد الحرية والرومنسية فكان له ما أراد، وقد اختارت سيرين هذا الفستان حيث تمت جلسة التصوير في منتجع kalani resort ونسّقت معه حقيبة بيج مزدانة بالمسامير التي ارتبطت بهوية الدار الإيطالية، فيما اختار المصمم تنسيق حقيبة ممائلة ولكن باللون الزهري الباستيل. تم التصوير بعدسة المبدع الياس أبكر وتولّت الخبيرة مايا يمين مكياج سيرين وصفّف شعرها المزين جورج مندلق. واهتم بتنسيق اللوك خبير المظهر سيدريك حداد الذي يرافق سيرين في غالبية إطلالاتها خصوصاً في برنامج the masked singer. وقد نشر سيدريك بدوره رسالة عايد فيها سيرين لمنسبة ميلا...المزيد

GMT 18:42 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

إنتر يحسم "ديربي الغضب" ويبتعد عن ميلان بـ4 نقاط

GMT 20:27 2021 الإثنين ,22 شباط / فبراير

هالاند يضع شروطه من أجل الرحيل عن دورتموند

GMT 20:54 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 01:01 2021 الخميس ,18 شباط / فبراير

سان جيرمان يستعد لتأمين مستقبل نيمار حتى 2026
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates