ترك الأطفال يكتشفون الأشياء لوحدهم يساعدهم في الاعتماد على النفس
آخر تحديث 20:24:12 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

ترك الأطفال يكتشفون الأشياء لوحدهم يساعدهم في الاعتماد على النفس

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - ترك الأطفال يكتشفون الأشياء لوحدهم يساعدهم في الاعتماد على النفس

لندن ـ رانيا سجعان

عندما كان طفلي الأول لا يزال رضيعا ، اعطتني السيدة المسئولة عن كيفية تربية وتنشئة الأطفال بعد الولادة ، مقالا حول ما يسمى بالإهمال الحميد. وتقول هذه المقالة "إن الأطفال ،يحتاجون إلى تركهم مع أشيائهم الخاصة بهم لإكتشاف هذه الأشياء . فتدخُّل الوالدين في كل صغيرة يثبط قدرة الأطفال على التكيف والمرونة". وكان هذا يبدو منطقيا، ولذلك حاولت تطبيق ذلك على الأقل حتى عندما ظننت أن الطفل أصبح في حاجة لي. ثم قمت بالاهتمام بطفلي على عكس ما كان الوضع عليه سابقا. وبينما كبر أولادي في السن ، قرأت كتبا كثيرة مثل كتاب مايكل طومسون " Homesick and Happy: How Time Away From Parents Can Help a Child Grow" . والمؤلفون مثل السيد طومسون يجادلون حول ما قد يدعونه الأباء اليوم بالإهمال. ويوضح السيد طومسون أن وجودنا الكلي مع الأطفال لا يضمن السعادة لأطفالنا . إن الأمر يعود بالنسبة الينا، وليس لهم. ويدافع عن ذلك قائلا أن عدم راحتك تكمن في اللحظة الأولى التي تعتقد فيها أن طفلك حقا يحتاجك اليك. إنني أوافق تماما أن الأطفال يتعلمون الدرس الصعب عندما لم أكن بجانبهم . وبوضوح لم يكن أولادي كذلك ، وهو ما يعني أن أطفالي الصغار أصبحوا الآن مراهقين ، وهم يعانون أكثر مما ينبغي من خيبات الأمل التي ترافق المراهقين في سن المراهقة، حيث يحصلون على درجات سيئة، ويتعاملون بغرور، ولا يتم اختيارهم في الفريق أو يتم قبولهم من ضمن اختيارات مدرستهم. لأنني لم أكن أتحمل آلامهم، وبالتالي لم يتحمل أو يمارس أطفالي أيّاً من هذه الأشياء . وقد ذكرتني صديقةٌ زارتني مع ابنتها البالغة من العمر 13 شهرا بإبنتي الصغيرة، و بالأم التي كانت تخاف أن تخيب أمال أطفالها، وكانت تكافح لوضع حدود لذلك، أو كانت تعتقد أنهم يمكن أن يتعلموا أن يحترموا هذه الحدود . وبينما ترنحت الطفلة في الطريق وهي ترتدي حذاءها الأحمر الجديد، قامت صديقتي بالركض وراءها. كانت ابنتها في سن تعرف أنها تلتقط شيئا ما لا ينبغي أن تأكله، ولكن انتظرت حتى رفعت الطفلة هذا الشئ محاولة وضعه في فمها. وقد سمعت الطفلة والدتها وهي تقول في حماسة وصياح " لا " . وقبل أن تقوم الطفلة بهذا الفعل المتهور، كانت والدتها تحاول انتزاع هذا الشئ من قبضة إبنتها المحتملة . وأشك أن هذه الطفلة سوف تسمع كلمة "لا" عدة مرات أخرى، إلا لسلامتها فقط. وكانت الطريقة التي فهمت فيها معنى الأبوة هي : أنني سأفعل أي شيء لطفلي مع القليل من الإهمال الحميد من أجل جعله يحسن التدبير. ولسوء الحظ بالنسبة الينا جميعا، بينما يكبر الأطفال، كذلك يزداد استعدادي " للمساعدة". كنت أنام بلا حراك لساعات لأن الطفل في مرحلة ما قبل المدرسة لا يمكن أن يتحمل أن يكون وحده في وقت النوم. وخلال تلك السنوات، لم اكتسب مطلقا طلاقة مع هذه الكلمة البسيطة ذات الحرفين " لا " . لقد حاولت أن أجعل كل شيء أفضل. لم أتقن أبدا كلمة " أوه .. حسنا" ، لأنني كنت غير قادرة على تحمل خيبة أمل طفلي. لو كنت قادرة على قول كلمة "لا"، لكانت حياتي ستكون أسهل، وهكذا الأمر سيكون لأولادي. لو كنت قادرة على فهم الجزء عن مدى أهمية الأمر في تعزيز وتبني سياسة أكثر هدوءا في نفسي من أجل أطفالي ، أعتقد اننا كنا سنكون أكثر سعادة الآن. ولكنني بدأت أخيرا ممارسة الإهمال الحميد، والتغاضي الصامت، أو رؤية أداء واحد وليس كل أداء لهم ، أو الأسئلة حول اللعبة التي لم أحضرها. وعلى مضض كبير، لقد بدأت أخيرا أن أقول "لا، ولقد بدأوا أخيرا بالاستماع إلى هذه الكلمة. التخلص من ذلك هو بالفعل صراع بالنسبة الي. ولكنني أذكر نفسي أنه إذا لم أستطع أن أتعلم التخلي عن هذا الآن، سأكون غير معدة أو جاهزة لدعم أطفالي عندما يذهبون إلى أي مكان. وعلى الرغم من مراقبتي لهم طوال كل هذه السنوات، أثمن وأقدر بعمق استقلالهم. لقد حان الوقت لوضع إيماني في نفوسهم، مع وجود شوط طويل لا يزال علي الذهاب فيه، وعلى الأقل أعتقد أخيرا أن محاولاتي لتعزيز استقلال أولادي صادقة.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ترك الأطفال يكتشفون الأشياء لوحدهم يساعدهم في الاعتماد على النفس ترك الأطفال يكتشفون الأشياء لوحدهم يساعدهم في الاعتماد على النفس



GMT 03:15 2022 الأربعاء ,13 تموز / يوليو

أبرز النصائح الخاصة بأول شهر في الزواج

GMT 06:45 2021 الثلاثاء ,07 أيلول / سبتمبر

حيل لتجاوز الخلافات مع الزوج والتغلب عليها

GMT 00:47 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

عبارات تجعل الرجل يضعف أمام المرأة

GMT 00:38 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

طريقة التعامل مع الزوج البخيل

GMT 00:31 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

نصائح بسيطة تعبر من خلالها لدعمك لشريك حياتك

GMT 00:19 2021 الأربعاء ,17 آذار/ مارس

كيفية فض أي شجار مع شريك الحياة الزوجية

GMT 01:25 2022 الثلاثاء ,30 آب / أغسطس

أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة
 صوت الإمارات - أجمل إطلالات نجمات الإمارات الأكثر أناقة

GMT 02:21 2022 الخميس ,08 أيلول / سبتمبر

دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات
 صوت الإمارات - دبي وجهة صيفية ترفيهية عالمية ومثالية للعائلات

GMT 04:24 2022 الخميس ,21 تموز / يوليو

أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر
 صوت الإمارات - أفكار لجعل غرفة المعيشة الصغيرة تبدو أكبر

GMT 04:26 2022 الإثنين ,25 تموز / يوليو

مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة
 صوت الإمارات - مي عمر تتألق في فساتين صيفية أنيقة

GMT 05:33 2022 الأربعاء ,31 آب / أغسطس

دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»
 صوت الإمارات - دبي الأكثر استفادة سياحياً من «المونديال»

GMT 02:23 2022 الأربعاء ,20 تموز / يوليو

تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة
 صوت الإمارات - تصميم ديكورات غرف الملابس العصرية والمميّزة

GMT 18:45 2012 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"سيري" تتحدث العربي

GMT 07:40 2017 الأحد ,15 كانون الثاني / يناير

مقتل 32 من الجيش السوري و"داعش" خلال معارك في دير الزور

GMT 04:28 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

عطور النجمات الأحب الى قلبهن

GMT 16:07 2015 الخميس ,29 كانون الثاني / يناير

جائزة بإسم فاتن حمامة في مهرجان الدراما العربية

GMT 22:45 2013 السبت ,07 أيلول / سبتمبر

ما هو السبب وراء اكتئاب اطفالكم ؟

GMT 09:52 2018 الجمعة ,20 تموز / يوليو

الإمارات والصين.. مستقبل أكثر إشراقًا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates