بيع لوحة الصرخة لإدفارد مونك بـ 120 مليون دولار
آخر تحديث 12:15:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

بيع لوحة "الصرخة" لإدفارد مونك بـ 120 مليون دولار

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - بيع لوحة "الصرخة" لإدفارد مونك بـ 120 مليون دولار

نيويورك ـ وكالات

أصبحت لوحة "الصرخة" للرسام التعبيري النرويجي إدفارد مونك أغلى لوحة تباع في مزاد بعد ان بيعت في نيويورك بمبلغ 119.9 مليون دولار (74 مليون جنيه استرليني). واشترت صالة سوذبي للمزادات بنيويورك اللوحة التي رسمها مونك عام 1895. وبدأ المزاد بخمسين مليون دولار واستمر 12 دقيقة.واللوحة واحدة من سلسلة مكونة من أربعة أعمال لمونك، وهي الوحيدة في المجموعة التي كانت من مقتنيات شخص وليس متحف أو قاعة عرض.وستخصص عائدات البيع لبناء متحف وفندق ومركز للفنون في النرويج. وتنافس سبعة في المزاد داخل القاعة ولكن مشاركا عن طريق الهاتف هو من شتراها. واثر اعلان البيع دوى التصفيق في القاعة. والسعر القياسي السابق لبيع لوحة في المزاد كان للوحة "موديل عارية وأوراق خضراء وتمثال نصفي" للفنان الاسباني بابلو بيكاسو والتي بيعت بـ 106.5 مليون دولار عام 2010.وتمتلك متاحف نرويجية النسخ الثلاث الاخرى من "الصرخة" ولكن سوذبي تقول إن النسخة التي تولت بيعها أكثرهم زهاء في الالوان. كما أنها الوحيدة التي كتب على اطارها قصيدة ألفها مونك ويصف فيها ما ألهمه برسم المجموعة.وتقول القصيدة "كنت اسير مع صديق - كانت الشمس تغرب - وفجأة اصبحت السماء حمراء بلون الدم - توقفت، شاعرا بالاجهاد واتكأت على سياج - كانت هناك دماء والسنة لهب فوق المضيق البحري والمدينة".ويواصل مونك في القصيدة "واصل اصدقائي المسير، ووقفت هناك ارتعد قلقا - وشعرت بصرخة لا حدود لها تمر عبر الطبيعة".وباع اللوحة رجل الاعمال بيتر اولسون، الذي كان والده صديقا لمونك. وقال أولسون "لقد عشت مع هذا العمل طوال حياتي ولقد زادت سطوته وطاقته مع مرور الوقت. ولكني اشعر أن الوقت قد حان لمنح بقية العالم فرصة لتذوق هذا العمل الفريد". وتعد "الصرخة" واحدة من اشهر الاعمال الفنية التي يعرفها الجمهور العالمي.وقال المستشار الفني مايكل فرام لوكالة اسوشيتد برس "مع الموناليزا، تعد الصرخة اشهر عمل فني التاريخ ويتعرف من رآها عليها على الفور".ويقول فرام إن الصرخة "استخدمها الجميع من الرسام اندي وارول إلى هوليوود والرساميين الكاريكاتوريين". وسرقت نسختان من الصرخة في مرتين متتاليين احداهما عام 1994 والثانية عام 2004، وتمت استعادتهما.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيع لوحة الصرخة لإدفارد مونك بـ 120 مليون دولار بيع لوحة الصرخة لإدفارد مونك بـ 120 مليون دولار



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 22:53 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

هالاند هدف ريال مدريد لتدعيم خط الهجوم

GMT 07:59 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

أتالانتا يعلن إصابة حارسه بفيروس كورونا
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates