هئية قصور الثقافة تعلن شروط مسابقتها الأدبية
آخر تحديث 01:11:55 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هئية قصور الثقافة تعلن شروط مسابقتها الأدبية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - هئية قصور الثقافة تعلن شروط مسابقتها الأدبية

القاهرة : مصر اليوم

أعلنت الهيئة العامة لقصور الثقافة عن المسابقة الأدبية لعام 2012 / 2013 ، وأطلقت الهيئة على هذه الدورة اسم الشاعر الراحل حلمى سالم ، فيما تتضمن المسابقة محورين ، الأول المحور العام ويشمل مجالي، الراوية، والمجموعة القصصية أما المحور الخاص بالشعر"، فيشمل مجالات القصيدة المنفردة، والمجموعة الشعرية، وأدب الطفل "قصائد موجهة للطفل"، والترجمة، والدراسات النقدية، والتراث الشعرى العربى، وتتضمن شروط المسابقة بالنسبة للمجموعة الشعرية ألا يقل عدد القصائد فى العمل المقدم إلى المسابقة عن خمس عشرة قصيدة وعلى ألا يزيد سن المتسابق عن خمسة وثلاثين عاماً، كما أنَّ مجال المسابقة مفتوح لأنواع الشعر كافة، وبالنسبة للقصيدة المنفردة تتضمن الشروط ألا يزيد سن المتسابق عن خمسة وثلاثين عاماً، ولا يجوز التقدم لمسابقة فى هذا الفرع بأكثر من عمل، وبالنسبة لأدب الطفل تشمل الشروط الخاصة به أن يكون العمل المقدم للمسابقة موجهاً إلى الأطفال من سن 6 سنوات إلى 12 سنة، وأن تراعى الشروط العلمية فى الشريحة العمرية المتوجه إليها، وألا يقل عدد القصائد فى العمل المقدم إلى المسابقة عن خمس عشرة قصيدة، على ألا يزيد سن المتسابق عن أربعين عاماً. أما فى مجال الترجمة فتخصص هذة الدورة لترجمة الدواوين الشعرية بشرط أن يتقدم المتسابق بترجمة سليمة وكاملة للنص الأدبى، وأن تكون الترجمة من اللغة الإنجليزية وحدها كلغة أصلية لا لغة وسيطة، على أن يقدم المترجم ثلاث صور ضوئية من أصل العمل المترجم، مشتملة على صورة الغلاف وبيانات الكتاب الأساسية، وألآ يكون النص المترجم قد ترجم إلى اللغة العربية من قبل، وأن يكون العمل المترجم قد صدر فى طبعته الأولى خلال الخمس سنوات الأخيرة، وألآ يقل عدد صفحات الكتاب المترجم فى لغته الأصلية عن ثمانين صفحة، وأن يقدم المتساق ثلاث نسخ من ترجمته مضبوطة لغوياً وإملائياً، وعلى ألا يزيد سن المتسابق عن أربعين عاماً وفى مجال الدراسات النقدية فيكتب المتسابق دراسة نقدية حول أحد الموضوعات المرتبطة بالشعر العربى من خلال عدة محاور، الأول بعنوان "الحلقات المفقودة فى فنون الشعر المصرى حيث يتناول الباحث أحد أو بعض كتاب الشعر ممن أهملهم النقد، والمحور الثانى يتناول التحليل الثقافى للقصيدة الشعرية حيث يقدم الباحث دراسة القصيدة النثر، بوصفها مادة للبحث السسيولوجى أو الأنثروبولوجى أو السياسى أو الاستشرافى ويشترط فى الدراسة النقدية أن تكون مكتوبة باللغة العربية الفصحى، وأن يلتزم الباحث بأصول البحث العلمى، كما ينصب الإهتمام فى محور التراث الشعرى العربى على اتجاهات الشعر العربى قبل القرن الـ 19 م، من خلال الموضوعات الخاصة بـ "مفهوم الشعر فى التراث العربى ... النشأة والتطور"، دراسة لأحد الأعمال الشعرية المكتوبة قبل بداية الفرن الـ 19، من منظور نقدى حديث ، وثالثاً : إكتشاف لنص أو نصوص قديمة ذات أهمية فى التأريخ للشعر العربى، ويشترط فى هذا المحور أن يكتب البحث باللغة العربية الفصحى وأن يلتزم كاتب البحث بأصول البحث العلمى

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

هئية قصور الثقافة تعلن شروط مسابقتها الأدبية هئية قصور الثقافة تعلن شروط مسابقتها الأدبية



تلازم المنزل برفقة عائلتها بسبب أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد

نانسي عجرم تتألق بقوامها الممشوق وخصرها الجميل بـ"الأصفر" القصير

بيروت - صوت الامارات
شاركت الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، متابعيها على صفحتها بـ"انستغرام" بصورة تعود لمشاركتها في برنامج ذا فيوس كيدوز، تألقت خلالها بفستان عصريّ قصير تميّز بقماشه الناعم والمنسدل، وبالنقشات مع الحزام الجلدي الذي حدد خصرها. وأكملت اللوك بتسريحة شعر عصرية، وجزمة جلدية، وظهرت بلوك جميل بقوام ممشوق وخصر جميل. ونانسي التي إختارت الفساتين القصيرة في عدد من المناسبات سواء الحفلات أو في إطلالاتها الكاجول. غالباً ما رافق الحزام هذه الإطلالة. مثل الفستان الأخضر المزيّن بالشك الذي تألقت به في أحد حفلاتها الفنية من توقيع إيلي صعب، وفي لوك قريب إلى ذلك الذي إختارته في ذا فويس، تألقت نانسي بفستانين بنقشة الورود مع الحزام الذي يحدد الخصر، الأول أصفر اللون والثاني غلب عليه اللون الوردي. تنسيق نانسي لحزام الخصر لا يقتصر فقط على الفساتين ...المزيد

GMT 18:14 2020 الأربعاء ,08 إبريل / نيسان

تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم
 صوت الإمارات - تقرير يرصد أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 20:13 2020 الخميس ,02 إبريل / نيسان

برشلونة يرغب في ضم "جوهرة جديدة"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates