المحكمة العليا الأميركية تنظر قضية الملكية الفكرية
آخر تحديث 01:11:54 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

المحكمة العليا الأميركية تنظر قضية الملكية الفكرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - المحكمة العليا الأميركية تنظر قضية الملكية الفكرية

واشنطن ـ وكالات

ينتظر أن تفصل المحكمة العليا الأمريكية في دعاوى رفعها اتحاد الحريات المدنية الأمريكية عام 2009 تتمحور حول أحقية الشركات في الحصول على الملكية الفكرية على الجينات.وتمنح السلطات الأمريكية منذ 30 عاما الملكية الفكرية على الجينات للجامعات والشركات الطبية.ويتوقع أن يكون للقضية تأثير واسع على مستقبل الأبحاث الجينية. ويعمل الباحثون والشركات الخاصة حاليا على عزل الجينات من أجل استخدامها في اختبارات متعلقة بأمراض مرتبطة بالجينات، وفي علاج الجينات.وحسب الباحثين في كلية الطب فيل كورميل بالولايات المتحدة الأمريكية، فإن الملكية الفكرية تشمل اليوم 40 في المئة من الجينوم البشري.وتتعلق الدعوى التي رفعها اتحاد الحريات المدينة الأمريكية بسبع ملكيات على جينين مسجلة باسم شركة ميرياد جينيتكس.يرتبط الجينان بسرطان الثدي وسرطان الرحم، وأعدت ميرياد اختبارا لكشف طفرات في هذه الجينات يمكن أن ترفع مخاطر الإصابة بالسرطان.وتقول الشركة إنها "عزلت" الجينات وجعلت منها منتوجا وإبداعا بشريا، بالتالي فهي قابلة للتسجيل ضمن الملكية الفكرية. ويرفض الاتحاد هذا الطرح قائلا إن الجينات منتوج الطبيعة، وبالتالي لا يمكن تسجيل ملكية فكرية عليها وفق القانون الأمريكي.وقال محامي الاتحاد، كريستوفر هانسن، عقب جلسة الاستماع: "إن ميرياد لم تخترع الجينات البشرية ذات الصلة بالقضية، ولا ينبغي أن تمنح ملكية فكرية عليها.وأضاف أن :" نظام الملكية الفكرية وضع لتشجيع الاختراع، وليس لخنق البحث العلمي ومنع التبادل الحر للأفكار، وهو ما تفعله هذه الملكيات الفكرية".ففي عام 2010 حكت محكمة اتحادية في نيويورك لصالح اتحاد الحريات، ولكن محكمة النقض حكمت مرتين منفصلتين لصالح ميرياد.ورفضت المحكمة العليا قرار محكمة النقض، وهي تعيد النظر في القضية.ويتوقع أن تصدر المحكمة العليا قرارها في شهر يونيو/حزيران القادم.وربما كان لقرار المحكمة العليا تأثير بالغ على صناعة الأدوية في الولايات الأمريكية وحجمها مليارات الدولارات. وترى ميرياد أن غياب الملكيات الفكرية يوقف تطوير الاختبارات والعلاجات الجينية، ولن يتمكن الباحثون من الحصول على مستويات الاستثمار المطلوبة. ويقول رئيس مدير عام ميرياد "عدد لا حصر له من الشركات والباحثين خاطروا بمليارات الدولارات في البحث والتطور العلمي، على أساس اكتساب الملكية الفكرية". وأوضحت الشركة في وثائق سلمتها للمحكمة العليا أنها أنفقت أعواما في تطوير المواد والأساليب التي تحميها الملكيات الفكرية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المحكمة العليا الأميركية تنظر قضية الملكية الفكرية المحكمة العليا الأميركية تنظر قضية الملكية الفكرية



GMT 03:57 2021 الأحد ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة الروائي السوداني إبراهيم إسحق

GMT 11:55 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

مناطق المشاهدة العائلية إطلالات خلابة على برج خليفة

GMT 11:50 2020 الثلاثاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

0 فعاليات رأس السنة في دبي مؤمّنة

GMT 23:49 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

بيع مخطوطة نادرة لشكسبير مقابل 10 ملايين دولار

GMT 18:40 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

وفاة ونستون جروم مؤلف "فورست جامب" عن 77 عاما

GMT 04:48 2020 الجمعة ,18 أيلول / سبتمبر

وفاة الشاعر العراقي عادل محسن بسبب مرض عضال

إطلالات أنيقة للصبايا مستوحاة من أسيل عمران تعرفي عليها

دبي - صوت الإمارات
تعتبر اسيل عمران واحدة من أكثر النجمات أناقة في الوطن العربي واسلوبها الشبابي يجمع بين النمط العملي مع لمسات من الأنوثة، ولهذا فإن كثيرات من النساء من مختلف الأعمار يستلهمن منها افكار تنسيقات ازياء لمختلف المناسبات، واليوم جمعنا لك اطلالات كاجوال انيقة للصبايا مستوحاة من اسيل عمران.تختار اسيل عمران إطلالاتها بعناية حسب المناسبة فأحياناً تراها في تنسيقات رسمية أنيقة على السجادة الحمراء وأحياناً تعتمد الأسلوب العملي البسيط، ولهذا وكما ذكرنا فإن كثيرات من الشابات يستلهمن منها افكار لمختلف المناسبات، وقد رصدنا لها مؤخرا عدد من الإطلالات الكاجوال الأنيقة التي نسقتها مشاوير الصباح و للاطلالات اليومية والتي اعتمدت فيها على الأسلوب المعاصر وغير المتكلف فاختارت تصاميم ازياء ناعمة ناسبتها يناسب بأسلوبها الأنثوي. شاهدناها في ...المزيد

GMT 13:55 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

"جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في البحر الأحمر
 صوت الإمارات - "جزيرة النورس" وجهة الباحثين عن الاستجمام في  البحر الأحمر

GMT 21:24 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية
 صوت الإمارات - خمسة نصائح من "فنغ شوي"لمنزل مفعم بالطاقة الإيجابية

GMT 12:34 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي
 صوت الإمارات - الأمير هاري ينفي مزاعم اعتزاله مواقع التواصل الاجتماعي

GMT 01:32 2021 الثلاثاء ,26 كانون الثاني / يناير

سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط
 صوت الإمارات - سريلانكا تعيد فتح حدودها أمام السياح بشروط

GMT 18:45 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 17:29 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 10:20 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

ريال مدريد يُودِّع 2020 بتمرين حماسي قبل مواجهة سيلتا فيجو

GMT 01:42 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

ميسي يواصل حصد الأرقام القياسية حتى وسط الأزمات

GMT 01:43 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

تأجيل مباراة مانشستر سيتي مع إيفرتون بسبب كورونا

GMT 01:37 2020 الخميس ,31 كانون الأول / ديسمبر

إبراهيموفيتش يقترب من العودة لمنتخب السويد

GMT 20:44 2021 السبت ,16 كانون الثاني / يناير

روني يعلق حذاءه ويتفرغ لمهمة تدريب ديربي كاونتي

GMT 05:57 2021 الأحد ,17 كانون الثاني / يناير

مسعود أوزيل ينهي عقده مع آرسنال وينضم إلى فناربخشه

GMT 17:40 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تطرأ مسؤوليات ملحّة ومهمّة تسلّط الأضواء على مهارتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates