الطيور الصفراء من الروايات الأكثر مبيعًا
آخر تحديث 05:15:21 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

"الطيور الصفراء" من الروايات الأكثر مبيعًا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "الطيور الصفراء" من الروايات الأكثر مبيعًا

واشنطن ـ وكالات

وضعت رواية "الطيور الصفراء" التى تتحدث عن حرب العراق، نفسها فى مصاف الكتب الأكثر مبيعاً فى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك تزامناً مع ذكرى سقوط بغداد فى أبريل 2003.والرواية لـ"كيفين باورز" الجندى فى الجيش الأمريكى خلال الحرب على العراق، والذى دوّن شهادته من خلال تلك الرواية من رؤيته الخاصة.ويبدأ "باورز" روايته بوصف الحال فى العراق وقت الحرب، حيث قال "بينما السماء الفسيحة كانت مزدحمة بالسحب القريبة والخوف يحاصر الجميع، كان الكُل يسهر مذعوراً تحت تأثير العقاقير المنشطة والخوف والترقب للمقاومة، فكما تُلقى الصلصة الحارة فى عينك هكذا كانوا يقاومون. كانت أسطح المنازل تغرقنا بالرصاص كأشلاء صغيرة تملأ الهواء".بطل الرواية "جون بارتون" والذى يجسد شخصية الكاتب "كيفين باورز" تبدأ قصته حينما كان فى سن 21 من عمره، وتم تكليفه وكتيبته بالانتقال إلى مدينة "تلعفر" بمحافظة "نينوى" بالعراق للسيطرة عليها وسط المعركة الدموية بين الكتيبة، وما تبقى من الجيش العراقى هناك وفصائل المقاومة الشعبية التى أغرقتهم رصاص وشظايا قذائف مصنوعة يدوياً يصفها الكاتب بالـ"أمطار". وقبل أن ينتقلوا إلى العراق كان "بارتون" قد وعد والدة زميله "دانييل ميرفى" - الذى يبلغ من العمر 18 عاماً- بأنه سيهتم لشأنه ويعيده إليها حياً، هذا الوعد الذى ـ كما وصفه باورز فى بداية الرواية - لن يفى به بارتون.يصف "باورز" معاناة بارتون وميرفى فى التدريبات وحرب الشوارع فى تلعفر وسط تعليمات قائد الكتيبة "ستيرلنج" الذى كان يلكمهم فى وجوههم ويركل مؤخراتهم كى يلتزموا حرفياً، وينصاعوا لأوامره، ويصف الكاتب حروب الشوارع فى تلعفر بأنها ليست فقط دموية إلى أقصى حد بل هى مرعبة ومثيرة للذعر المرضى، حيث كانت أسطح المنازل مغطاة بألواح النحاس والأبواب ملونة بلون الدماء، بينما كانوا يأتمرون هم لأمر القائد "ستيرلنج" بمقاتلة من أسماهم "المتمردين" ومقاومة الضغط النفسى، حيث كان يقتل بداخلهم هذا القائد كل ما قد يوجد من إنسانية قد تقلل من كفاءة جندى الاحتلال فى مقاتلة السكان المقاومين لهم، حيث وصف لهم القائد تلك المشاعر بـ"الضغط النفسى الذى سيؤدى بهم للعودة إلى بلادهم.. ولكن فى صناديق الموتى". ينتهى الأمر ببارتون داخل السجن الحربى بعد أحداث عديدة ودموية يصفها الكاتب من خلال تجربته ومن وجهة نظره كجندى احتلال فى العراق، ويصف فيها حال الجندى داخل هذا السجن، وتتبعه للعلامات فوق الجدران، والتى نقشت قبل أن يصل بأيام أو أشهر أو سنوات، والتى كان يحرص من خلالها على الوصول إلى معنى قد يكون مقصوداً ورسالة قد تكون بُعثت إليه تحديداً من شخص ما.وتعتبر رواية "الطيور الصفراء" هى الأهم على الإطلاق والأكثر دقة بين الروايات والأعمال الأدبية النابعة من تجارب جنود الاحتلال فى حرب الجيش الأمريكى على دولة العراق، وهو أيضا الأكثر دقة فى وصف عمليات المقاومة التى قادها الشعب العراقى ضد جند الاحتلال، وكيف كانت هذه العمليات قوية ومؤثرة وباسلة فى رؤيتنا، ودموية ومدمرة فى رؤية المحتل.  

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطيور الصفراء من الروايات الأكثر مبيعًا الطيور الصفراء من الروايات الأكثر مبيعًا



تألّقت بتسريحة الشعر المرفوع من الأمام والمنسدل من الخلف

كيت تتألَّق بفستان مِن اللون الأصفر في الحجر الصحي المنزلي

لندن - صوت الإمارات
تواصل دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى جانب الأمير وليام توجيه رسائل الدعم للعاملين في الخطوط الأمامية لمواجهة فيروس كورونا حول العالم، وفي أحدث إطلالة لها، وجّهت كيت تحية إلى عمال الخطوط الأمامية في استراليا من خلال فيديو تم نشره اليوم لشكر أولئك الذين يعملون بلا كلل ويخاطرون بأرواحهم خلال تفشي فيروس كوفيد19. أعادت كيت ارتداء فستان باللون الأصفر من ماركة Roksanda، يبلغ ثمنه £900، كانت قد تألقت به للمرة الأولى في العام 2014 خلال زيارة سيدني، لتعود وتطلّ به بعد سنتين خلال المشاركة في إحدى مباريات دورة ويمبلدون. وتميّز هذا الفستان الأصفر الأنيق بقصته الضيقة مع الياقة بقصة مربّعة. وتثبت كيت من خلال إطلالاتها أهمية الإستثمار باختيار أزياء خالدة تبقى رائجة مهما تبدّلت الصيحات ويمكن التألق بها بمرور السنوات، وهذه إستراتيجية تشتهر بها م...المزيد

GMT 10:25 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

نصائح لاختيار ظلال الأزياء حسب لون الحذاء الخاص بك
 صوت الإمارات - نصائح لاختيار ظلال الأزياء حسب لون الحذاء الخاص بك

GMT 13:10 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020
 صوت الإمارات - أبرز الوجهات السياحية في أوكرانيا للأسر خلال عام 2020

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
 صوت الإمارات - اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة

GMT 08:12 2020 الأربعاء ,27 أيار / مايو

برشلونة يدعم اللغة الفرنسية بـ"ريمونتادا"

GMT 10:16 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

حاذر ارتكاب الأخطاء والوقوع ضحيّة بعض المغرضين

GMT 20:04 2020 الإثنين ,25 أيار / مايو

قرار جديد يعجل بعودة الدوري الإنجليزي
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates