البرازيليون ينظمون تظاهرات ضخمة في الشوارع بسبب عودة المرشح يائير بولسونارو
آخر تحديث 18:18:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يؤيده البعض ويصفوه بـ "المنافس الأسطورة" ويراه أخرون بأنه "فاشي ومتسلط"

البرازيليون ينظمون تظاهرات ضخمة في الشوارع بسبب عودة المرشح يائير بولسونارو

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - البرازيليون ينظمون تظاهرات ضخمة في الشوارع بسبب عودة المرشح يائير بولسونارو

المظاهرات تجتاح الشوارع البرازيلية
برازيليا ـ رامي الخطيب

خرج البرازيليون إلى الشوارع في عطلة نهاية الأسبوع في مسيرات ضخمة، بسبب عودة المتسابق المنافس الرئاسي اليميني المتطرف، يائير بولسونارو، وسط تزايد المخاوف من نزعاته السلطوية. وطار بولسونارو من ساو باولو إلى منزله في ريو دي جانيرو، بعد ثلاثة أسابيع من تعرضه للطعن خلال الحملة الانتخابية، بينما نزل عشرات الآلاف من النساء الشوارع في مدن البرازيل، احتجاجًا على مواقفه المتطرفة قبل انتخابات 7 أكتوبر/ تشرين الأول.

وتعرض بولسونارو لإصابة شبه قاتلة في وقت سابق من الشهر الجاري، وكان يتلقى العلاج في مستشفى ألبرت أينشتاين في ساو باولو منذ ذلك الحين. وقالت المستشفى في بيان يوم السبت إنه خرج الساعة العاشرة صباحا. وأضاف فريق بولسونارو أنه سيستقل الطائرة بعد ظهر يوم السبت بالتوقيت المحلي إلى ريو دي جانيرو حيث خدم كنائب برلماني على مدى نحو ثلاثة عقود.

تنظيم احتجاجات نسائية ضده

وأفاد موقع G1" الإخباري"، بأن الاحتجاجات ضد بولسونارو، في جميع ولايات البرازيل الـ 27 نشأت من مجموعة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تسمى "Women United Against Bolsonaro" والتي انضم إليها ما يقرب من 4 ملايين شخص.

وقال الموقع إن مظاهرات مؤيدة لبولسونارو جرت في 16 ولاية، كما وصف الموقع الإلكتروني لمجلة piauí  المظاهرات بأنها "تاريخية" وطبع صورة لحشد هائل من الناس في ساو باولو، التي ادعى المنظمون أن نصفهم حضرها، رغم أن الشرطة لم تقدم أي تقدير.

وفي ريو كانت الحشود الضخمة التي ملأت وسط المدينة متنوعة، حيث النساء من جميع الأعمار، وكثير منهم قد جلبوا الأطفال، وكذلك الكثير من المتظاهرين الذكور والمتظاهرين من ذوي الميول الجنسية المثلية والثنائية والمتحولين إلى الجنس الآخر، وهم يهتفون ضد المرشح الرئاسي.

يؤيد الديكتاتورية العسكرية

وأعرب العديد من المتظاهرين عن مخاوفهم بشأن إعلان بولسونارو في مقابلة تلفزيونية يوم الجمعة، أنه لن يقبل أي نتيجة انتخابية حال لم يفز، وكذلك بسبب تأييده للديكتاتورية العسكرية التي حكمت البرازيل على مدار عقدين.

ويقود بولسونارو، وهو قبطان سابق في الجيش ومشرع مخضرم، استطلاعات للرأي بفوزه في الجولة الأولى في 7 أكتوبر/ تشرين الأول، أما المركز الثاني يأتي فرناندو حداد، عمدة مدينة ساو باولو السابق، الذي حل مكان الرئيس السابق الشهير لويس إيناسيو لولا دا سيلفا، بعد منع ترشيح لولا لأنه يقضي عقوبة بالسجن، ومن المتوقع أن يتواجه بولسونارو وحداد في جولة الإعادة في 28 أكتوبر/تشرين الأول.

وعبر بولسونارو عن إعجابه بالديكتاتورية العسكرية في البرازيل خلال 1964-1985، وقد فاز على الكثير من البرازيليين بموقفه المتشدد بشأن الجريمة وخطابه الصريح غير المنمق وتاريخه الخالي إلى حد بعيد من أي اتهامات بالفساد.

خسر الكثير من المؤيدين

لكنه خسر أيضا تأييد كثيرين بسبب تعليقاته التي يعتبر كثيرون أنها تنطوي على ألفاظ جنسية وكارهة للنساء ومنحازة ضد المثليين، وربما يشكل رفض النساء لدعمه مشكلة له كمرشح، وصار بولسونارو مرشحًا مفضلًا بعدما تضمنت أجندته الانتخابية تبني سياسات السوق الحر. وكانت الانقسامات التي أحدثها بولسونارو في البرازيل واضحة في شريط فيديو له وهو يصعد على متن رحلة يوم السبت من ساو باولو، بينما كان بعض الركاب يأبهون بهتافات "الأسطورة"، وصرخ آخرون " فاشي" و"ليس هو". وفي مقابلة تلفزيونية أُذيعت يوم الجمعة، أشار بولسونارو إلى أن القوات المسلحة البرازيلية يمكن أن تتدخل إذا كان خصومه الرئيسيون، في حزب العمال اليساري، ارتكبوا مخالفة في الانتخابات.

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرازيليون ينظمون تظاهرات ضخمة في الشوارع بسبب عودة المرشح يائير بولسونارو البرازيليون ينظمون تظاهرات ضخمة في الشوارع بسبب عودة المرشح يائير بولسونارو



GMT 21:55 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان
 صوت الإمارات - أفكار مناسبة لزينة مائدة رمضان

GMT 23:34 2021 السبت ,10 إبريل / نيسان

"تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - "تويتر" يرفض إعادة نشر تغريدات ترامب القديمة
 صوت الإمارات - إطلالات ربيعية مواكبة لموضة 2021 من وحي النجمات

GMT 03:25 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

كورونا يوقع بمدرب البوسنة قبل مواجهة فرنسا

GMT 01:57 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

دي بروين يخطف جائزة رياض محرز في مانشستر سيتي

GMT 03:10 2021 الثلاثاء ,30 آذار/ مارس

تشيلسي يُشرك كانتي في تعويم سفينة قناة السويس
 
syria-24
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates