مقتل 50 عنصرًا حوثيًا في حجة وطائرة أميركية بدون طيار تغتال 6 من تنظيم القاعدة
آخر تحديث 15:07:49 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

هادي يؤكد سعي الحكومة للسلام الشامل ووفد "الحوثيين" يرفض لقاء ولد الشيخ أحمد في مسقط

مقتل 50 عنصرًا "حوثيًا" في حجة وطائرة أميركية بدون طيار تغتال 6 من تنظيم "القاعدة"

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - مقتل 50 عنصرًا "حوثيًا" في حجة وطائرة أميركية بدون طيار تغتال 6 من تنظيم "القاعدة"

القوات الحكومية اليمنية
عدن / الرياض - عبد الغني يحيى

أعلنت القوات الحكومية اليمنية، فجر اليوم الإثنين، مقتل 50 مسلحًا من جماعة "الحوثيين وصالح" ، في معارك مع قوات الجيش الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، في محافظة حجة شمال غربي اليمن. وقال المركزالإعلامي للقوات المسلحة اليمنية في بيان عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن "قوات الجيش الوطني مسنودة بقوات التحالف العربي، خاضت معارك عنيفة مع ميليشيات الحوثي والمخلوع صالح في منطقة ميدي في محافظة حجة، إثر محاولة الميليشيات التقدم باتجاه قلعة ميدي التاريخية".
وأشار البيان، إلى أن العمليات أسفرت عن مقتل أكثر من 50 من عناصر "الحوثي" و"صالح"، وإصابة عشرات آخرين، لم يحدد عددهم بالضبط، مبيناً أنه "آخرين لاذوا بالفرار".
ولفت المركز الإعلامي، إلى أن مقاتلات التحالف العربي ، شنت 40 غارة جوية، استهدفت مواقع وتجمعات وتعزيزات مسلحي "الحوثي" و"صالح" في منطقتي "حرض" و"ميدي". وذكر أن الغارات دمرت آليات ومخازن أسلحة، في جبل "أبو النار" و"المطارية" و"وادي بن عبدالله".
وأفادت وسائل إعلام نقلا عن مصادر محلية بمقتل 6 أشخاص يعتقد أنهم من تنظيم "القاعدة" بغارة جوية نفذتها طائرة من دون طيار أميركية على موقع في وادي عبيدة بمحافظة مأرب شرق العاصمة صنعاء. وقالت المصادر مساء الأحد ، إن الطائرة استهدفت تجمعا يفترض أنه يتبع لمسلحي "القاعدة".
ونقلت وكالة "شينخوا" عن مصدر تأكيده تنفيذ الغارة الأميركية التي استهدفت تجمعا لعناصر من تنظيم "القاعدة"، وقال إن 6 من عناصر التنظيم سقطوا بين قتيل وجريح. وحسب المصدر فإن هوية القتلى لم تتضح بعد، وهل هم قيادات بارزة أم عناصر عاديون من التنظيم الإرهابي.
واستعادت قوات الشرعية اليمنية مواقع عسكرية، بعد ساعات من سيطرة المتمردين الحوثيين عليها في منطقة ميدي الساحلية بمحافظة حجة الحدودية مع السعودية، الأحد. وتمكنت قوات الشرعية وبغطاء جوي من مقاتلات التحالف العربي ومروحيات الأباتشي من إجبار مليشيات الحوثي وصالح الانسحاب من تلك المواقع.
وأكدت مصادر عسكرية ان المواجهات في منطقة ميدي خلفت عشرات القتلى والجرحى في صفوف الطرفين. وكانت القوات الشرعية قد صدت هجومين متزامنين للمتمردين على مواقع عسكرية تابعة للواء 82، بمنطقة ميدي في حجة، بهدف التقدم نحو الميناء المطل على البحر الأحمرمن جهة أخرى،
واعتقلت السلطات الأمنية في مدينة لحج اليمنية، الأحد، مسلحين ينتميان لمليشيا الحوثيين والرئيس السابق علي عبدالله صالح. وقال مركز أمن لحج في بيان صحفي له: إنه "خلال عودة مدير شرطة لحج العميد عادل الحالمي، إلى منزله الكائن في عدن من مقر عمله الواقع في مديرية الحوطة في لحج، تنبه الطاقم الأمني لمدير الأمن، بوجود شخصين يتعقبان خط سير الموكب، وعلى إثر ذلك تمت مطاردتهما والقبض عليهما في مدينة عدن".
وأضاف البيان أنه “وعقب القبض عليهما، تم التحقيق معهما على الفور، ليُكشف اللثام عن هويتهما، حيث اعترفا بأنهما يتبعان للمليشيات المتمردة، وكانا يقومان برصد تحركات الحالمي، والتجسس عليه. وأشار إلى أن أحدهما ينتمي إلى قوات الأمن المركزي التابع للحوثيين، بينما الآخر ينتمي لقوات الحرس الجمهوري التابعة لصالح.
 
وفي الرياض، اتهم الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، "الحوثيين"، بتحدي قرارات المجتمع الدولي بكل غطرسة، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنهم يعملون على تنفيذ أجندة دخيلة مكشوفة مراميها وأهدافها.
وقال هادي في اجتماع للهيئة الاستشارية عقد الأحد في الرياض إن "التنازلات المقدمة من قبل الحكومة الشرعية تأتي انطلاقا من مسؤولياتنا الوطنية والإنسانية تجاه بلدنا وشعبنا"، مؤكدا على مساعي الحكومة الجادة نحو السلام.
وجاء الاجتماع للوقوف أمام آخر مستجدات الأوضاع والتطورات السياسية والميدانية على مختلف الأصعدة في البلاد، بحسب وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".
وتتواصل الجهود الدولية لإحياء مسار مفاوضات السلام اليمنية، ومع اقتراب الموعد النظري لاستئناف هذه المفاوضات، أبدت الحكومة الشرعية مجددا حسن النية بالتأكيد على استعدادها للعودة إلى المفاوضات، فيما المناورة بدت سيدة الموقف على الجانب الانقلابي.
ورفض وفد الانقلابيين لقاء المبعوث الدولي لليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، الأحد، في مسقط لليوم الثاني على التوالي. وفي المقابل، أبدى الوفد الحكومي استعداده للمشاركة. وعلى وقع تعنت المتمردين تدور معارك عنيفة في عدة جبهات، أبرزها في حرض وميدي التابعتين لمحافظة حجة شمال غربي اليمن.
ويمضي الانقلابيون قدما في وضع العوائق أمام سير عجلة الحل السلمي. وأكدت مصادر مقربة من الانقلابيين، رفضهم لقاء المبعوث الأممي الذي كان وصل إلى مسقط قادما من نيويورك بعد مشاركته في جلسة لمجلس الأمن الدولي حول اليمن، وحيث يحضر حاليا للجولة الجديدة لمشاورات السلام. وقالت المصادر إن وفد الانقلابيين اشترط أن يتم لقاء ولد الشيخ في العاصمة اليمنية، فضلا عن إلغاء الحظر الجوي المفروض على مطار صنعاء.
وحسب ما أعلن رسميا في السابق إبان مشاورات الكويت، فإن يوم غد الثلاثاء هو الموعد المقرر لانطلاق الجولة الجديدة من مشاورات السلام اليمنية ولو أن ذلك ليس مرجحا أبدا.
وفي مسقط، استقبل يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عُمان في مكتبه في العاصمة العمانية الأحد، إسماعيل ولد الشيخ أحمد المبعوث الأممي إلى اليمن.
وقالت وكالة الأنباء العمانية الرسمية، إن زيارة ولد الشيخ إلى السلطنة تأتي "في إطار الجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في إيجاد تسوية سلمية للأزمة اليمنية". وكان ولد الشيخ أحمد، قد وصل إلى مسقط، السبت، في إطار تحضيراته لجولة مرتقبة من مشاورات السلام اليمنية المتوقفة منذ رفعها بالكويت 6 أغسطس/آب المنصرم.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مقتل 50 عنصرًا حوثيًا في حجة وطائرة أميركية بدون طيار تغتال 6 من تنظيم القاعدة مقتل 50 عنصرًا حوثيًا في حجة وطائرة أميركية بدون طيار تغتال 6 من تنظيم القاعدة



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

دبي - صوت الإمارات
تعتمد الممثلة اللبنانية سينتيا خليفة على اللون الأسود في غالبية إطلالاتها الرسمية، ولكن مع تعديلات طفيفة تجعل أناقتها مميزة. حيث تألقت النجمة خلال عرض فيلمها، بفستان أسود ضيق قصير، ونسقته مع سترة ملونة، كما ارتدت جوارب سوداء سميكة، وانتعلت جزمة بيضاء من الجلد اللامع وبكعب عريض. وخلال مشاركتها في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الرابعة والأربعين، بدت النجمة جذابة بفستان أسود خالٍ من الأكمام، وزينته بمشبك ألماسي، ووضعت أقراطاً من نوع Cascade earrings ألماسية. الزي حمل توقيع المصممة مرمر حليم، وانتعلت صندلاً من جيمي تشو Jimmy Choo، وتزينت بمجوهرات من تصميم نور شمس. كما تألقت النجمة خلال مشاركتها في مهرجان البحر الأحمر الدولي في دورته السابقة بفستان أسود يزدان بالريش وبعقدة كبيرة من الوراء. ووضعت قفازات سوداء طويلة من الساتان ا...المزيد

GMT 21:17 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"
 صوت الإمارات - محمد بن راشد يطلق الموسم الجديد من "أجمل شتاء في العالم"

GMT 04:08 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل
 صوت الإمارات - طرق الحفاظ على الأرضيات الخشبية للمنزل

GMT 20:27 2022 السبت ,03 كانون الأول / ديسمبر

دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم
 صوت الإمارات - دبي نموذج ملهم في تمكين أصحاب الهمم

GMT 17:11 2022 الخميس ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر
 صوت الإمارات - أفضل الإطلالات للنجمات العرب باللون الأخضر

GMT 19:15 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
 صوت الإمارات - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 05:00 2022 الأحد ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لتصميم المطبخ المعاصر
 صوت الإمارات - نصائح لتصميم المطبخ المعاصر

GMT 04:15 2015 الخميس ,12 شباط / فبراير

أناقة ولمسة دخانية على عيونك في خطوات بسيطة

GMT 06:20 2014 الثلاثاء ,09 أيلول / سبتمبر

"الاحتلال" في دور العرض المصريَّة خلال عيد الأضحى

GMT 14:15 2013 الأربعاء ,27 آذار/ مارس

"الأنا والآخر" المبدع يستكشف نقيضه

GMT 04:16 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

عرض مسرحية "الجميلة والوحشين" عبر التلفزيون المصري

GMT 02:19 2015 الثلاثاء ,06 كانون الثاني / يناير

محافظ مدينة مأرب اليمنية يؤكد أن النفط والغاز في خطر

GMT 21:43 2018 الأربعاء ,21 آذار/ مارس

شرطة دبي تفاجئ شاب ألغى زواجه بسبب رحلة طيران
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates