محمد بن سلمان يلتقي بوتين ويتعهّد بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة
آخر تحديث 05:14:04 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

خلال حضور المباراة الافتتاحية لمونديال روسيا 2018 بتكليف من الملك

محمد بن سلمان يلتقي بوتين ويتعهّد بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - محمد بن سلمان يلتقي بوتين ويتعهّد بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة

محمد بن سلمان يلتقي بوتين
موسكو- حسن عمارة

أكّد ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع السعودي، الأمير محمد بن سلمان، حرص بلاده على مواصلة تطوير التعاون مع روسيا في جميع المجالات، وقال خلال لقائه أمس الخميس، الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن الخطوات المشتركة التي قام بها البلدان انعكست بشكل إيجابي على أسواق النفط، وعادت بالخير على العالم أجمع.

ووصل الأمير بن سلمان إلى العاصمة الروسية موسكو، يوم أمس، استجابة للدعوة المٌقدّمة له من الرئيس الروسي لحضور حفلة افتتاح بطولة كأس العالم الحادية والعشرين ومباراة المنتخبين السعودي والروسي، إثر صدور توجيه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، وفقًا لما نقله بيان من الديوان الملكي بثته وكالة الأنباء السعودية (واس)، وعقد الأمير محادثات موسعة مع بوتين تناولت ملفات العلاقة الثنائية والمسائل الدولية الملِحَّة، وركز الطرفان في مستهل الحديث على مباراة منتخبي البلدين في افتتاح بطولة العالم بكرة القدم التي حضرها ولي العهد مع عدد من الزعماء والشخصيات العالمية التي شاركت في مراسم افتتاح البطولة التي تستضيفها روسيا للمرة الأولى في تاريخها.

ورغم أن المحادثات ركزت على ملفات العلاقة الثنائية والتعاون في المجالات المختلفة، فإن الحدث الرياضي الكبير كان حاضرًا في عبارات الترحيب بولي العهد في بداية اللقاء، إذ أشار بوتين إلى أنه "على الرغم من الرغبة الكبيرة في مواصلة تعزيز علاقاتنا، وأنتم تعلمون درجة الود الذي نكنّه لكم، لكن أعتقد أنك تتفهمني جيدًا، لأنني لا أستطيع أن أتمنى النجاح لمنتخبكم في مباراة اليوم"، مشيرًا إلى الترحيب بحضور الأمير محمد بن سلمان مراسم افتتاح البطولة والمباراة التي جمعت منتخبي روسيا والسعودية.

وأضاف الرئيس الروسي أن بلاده تشاطر السعودية موقفًا مشتركًا في الدعوة إلى الرياضة النزيهة والشفافة والجميلة، مشيرًا إلى أنه "في أي حال من الأحوال سنستمتع اليوم معك بمشاهدة احترافية لأداء رياضيينا".

ورد الأمير محمد بن سلمان على الإشارة بتأكيد أنه "أيًّا كانت نتيجة مباراة اليوم، سنكون راضين لأننا نحقق نجاحات في مجالات مختلفة بفضل عملنا المشترك"، وأضاف "حتى في حال خسارتنا، سنعود إلى بلادنا برأسمال تفاوضي سياسي واقتصادي، وفوزنا في المباراة سيكون إضافة إيجابية إلى الإنجازات التي سنحققها".

وفِي مستهلِّ المفاوضات، شدّد بوتين على حرص بلاده على مواصلة العمل المشترك في الاتجاهات المختلفة. وهنأ الرئيس الروسي ولي العهد السعودي بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك، وأضاف أن روسيا تتذكر جيدًا زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز إلى موسكو، و"أرجو منك أن تنقل له أطيب تمنياتنا. تلك الزيارة أعطت دفعة جيدة لتطوير العلاقات الثنائية بيننا، وهي حقًّا تتطور بفعالية في مجالي السياسة والتعاون الاقتصادي. وهناك عمل كبير يجب علينا القيام به لاحقًا، لكنه بات من الواضح الآن أن تعاوننا فعال جدًّا ومفيد بالنسبة إلى كل من المملكة العربية السعودية والاتحاد الروسي".

من جانبه، أكد الأمير بن سلمان ولي العهد السعودي رغبة بلاده بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة، خصوصًا في مجال السياسات النفطية، مضيفًا أن "التعاون بين البلدين في مجال النفط عاد بالخير على العالم أجمع"، كما أوضح أن روسيا والسعودية "قطعتا شوطًا كبيرًا في تطوير العلاقات الثنائية في جميع المجالات: السياسية والاقتصادية والصناعية والنفطية، وأعتقد أن مثل هذا العمل المثمر يمكن أن يقينا من الأخطار الكثيرة التي تتربص بنا، لذلك أرى أن العالم كله قد استفاد من هذا التعاون"، مشيرا إلى أن استقرار أسعار النفط في الأسواق كان عاملًا في استقرار الاقتصاد العالمي ككل، ودعا الأمير محمد بن سلمان، الرئيس بوتين، للمشاركة في قمة الدول المشاركة في اتفاق "أوبك+"، المزمع عقده في الرياض.

وستجتمع الدول المشاركة في "أوبك+" بقيادة روسيا والسعودية يومي 22 و23 يونيو (حزيران) لبحث الاتفاق، الذي ينتهي بنهاية العام الحالي، القاضي بخفض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل في اليوم.

إلى ذلك، أفاد وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك بأن موسكو والرياض متفقتان على ضرورة قيام الدول المشاركة في الاتفاق النفطي "أوبك+" بزيادة إنتاج الخام تدريجيًّا خوفًا من إحداث هزات في الأسواق، في حين لم يكشف عن موعد زيادة الإنتاج، لكنه اكتفى بالقول إن أحجام وشروط زيادة الإنتاج لا تزال قيد المناقشة.

وجاء حديث الوزير الروسي في ختام محادثات أجراها مع نظيره السعودي خالد الفالح، الذي يزور موسكو ضمن الوفد المرافق لولي العهد.

في السياق، قررت السعودية المشاركة في مشروع بناء أكبر مدينة ذكية في روسيا تحت عنوان "مشروع توشينو"، وفي إطار ذلك ستقوم المملكة باستثمار قرابة 100 مليون دولار وفقًا لإعلان صندوقَي الاستثمارات المباشرة الروسي والاستثمارات العامة السعودي، وتم التوصل إلى هذا الاتفاق على هامش زيارة ولي العهد إلى روسيا.

وأفاد بيان صادر عن الصندوق الروسي بأن "الصندوق السيادي السعودي سينضم إلى (كونسورتيوم) المستثمرين، الذي يضم صندوق الاستثمارات المباشرة الروسي وصندوق الاستثمار الروسي - الصيني، للمشاركة في مشروع التنمية المتكاملة لأراضي مطار توشينو السابق في شمال غربي موسكو".

ومن المتوقَّع أن يصل إجمالي الاستثمارات في إطار هذا المشروع إلى قرابة 90 مليار روبل (ما يعادل نحو 1.45 مليار دولار،) ويخطط الكونسورتيوم وشريكه الاستراتيجي شركة "فيست" القابضة تطوير المشروع ليكون نموذجًا في استخدام أحدث التقنيات المتطورة.

وإثر مغادرة الأمير محمد بن سلمان لروسيا، بعث ببرقية شكر للرئيس فلاديمير بوتين على ما لقيه والوفد المرافق له من حسن استقبال، مشيرًا إلى أن المباحثات المشتركة التي جرت بينهما أمس أكدت على متانة العلاقات بين البلدين، والرغبة المشتركة في تعزيزها في المجالات كافة، والعمل على استمرار التنسيق والتشاور حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، بما يخدم مصالح البلدين والشعبين، في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز والرئيس فلاديمير بوتين.

يُشار إلى أن الأمير محمد بن سلمان وصل، صباح أمس، إلى موسكو، وكان في استقباله رئيس مراسم الدولة في روسيا إيغور بوغداشوف، والمبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، ورئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما ليونيد سلوتيكي، ورئيس خدمات إقامة السلك الدبلوماسي غيورغي كوزنيتسكوف، والمدير العام المباشر للصندوق الروسي للاستثمار المباشر كبريل ديمترييف، وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى روسيا الدكتور رائد قرملي، والملحق العسكري السعودي في روسيا العميد ركن محمد المطيري وعدد من المسؤولين.

وكان الأمير بن سلمان، وقبل مغادرته إلى روسيا التقى الرئيس السوداني عمر حسن البشير، وجرى خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وسبل تطويرها في مختلف المجالات، بالإضافة إلى مستجدات الأحداث في المنطقة، كما رأس ولي العهد مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وتم خلال الاجتماع مناقشة الأهداف الاستراتيجية للهيئة ضمن "رؤية 2030"، وسبل تطوير مدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، بما يتناسب مع قدسيتها ومكانتها، والارتقاء بالخدمات المقدمة لضيوف بيت الله الحرام من الحجاج والمعتمرين والزوار، كما تم بحث المراحل الرئيسية لتأسيس الهيئة، وأبرز أهداف كل مرحلة بما يكفل سرعة الإنجاز وتحقيق التطلعات المرجوة، وقرر مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة مكة المكرمة والمشاعر المقدسة تعيين المهندس عبد الرحمن بن فاروق عداس رئيسًا تنفيذيًا للهيئة.

في حين أصدر الأمير محمد بن سلمان توجيهه بتخصيص هدايا عينية، ومبلغ 50 ألف ريال لكل أسرة من أسر الشهداء والمفقودين والمحتجزين والمصابين بعجز كلي من منسوبي القطاعات الأمنية التابعة لوزارة الداخلية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد بن سلمان يلتقي بوتين ويتعهّد بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة محمد بن سلمان يلتقي بوتين ويتعهّد بمواصلة التعاون مع روسيا في المجالات المختلفة



بدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها

كايلى جينر ونجلتها بكامل أناقتهما في رحلة للتزلج ببدلة ثلجية أظهرت جسدها المتناسق

واشنطن - صوت الامارات
كعادتها لا تترك نجمة تليفزيون الواقع كايلى جينر أى فرصة دون مشاركة جمهورها صورها مع ابنتها الصغيرة ستورمى، والتى تقابل بكثير من الإعجاب والحب، فقد شاركت كايلى متابعيها عبر حسابها الرسمى على إنستجرام بصور لها مع ابنتها الصغيرة خلال رحلة لهما للتزلج على الجليد. ظهرت كايلى أنيقة أكثر من أى وقت مضى، حيث ارتدت بدلة ثلجية أظهرت جسدها الممشوق. وضمت كايلى شعرها فى كعكة أنيقة مع استخدام مكياج كامل وأقراط ضخمة، فبدت وكأنها فى جلسة تصوير أكثر من كونها تقضى وقتًا مرحًا مع صغيرتها.   وفى الوقت نفسه ارتدت طفلتها بدلة منتفخة بيضاء مع فرو أسود ناعم وخوذة لحمايتها من البرد والسقوط قد يهمك أيضا :  كايلي جينر تبدو جذابة ببدلة من الحرير باللون الأسود النجمة كايلي جينر تعتبر أصغر مليارديرة في عائلة كارداشيان...المزيد

GMT 01:26 2019 السبت ,07 كانون الأول / ديسمبر

إسبانيا تستخدم قطعًا مِن الألماس في تزيين شجرة الميلاد
 صوت الإمارات - إسبانيا تستخدم قطعًا مِن الألماس في تزيين شجرة الميلاد

GMT 05:37 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب أياكس يعادل رقم وجوارديولا في دوري أبطال أوروبا

GMT 05:07 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

الإصابة تبعد باريلا عن إنتر حتى أوائل العام المقبل

GMT 06:54 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

فالنسيا يقتنص تعادلا مثيرا أمام تشيلسي في دوري الأبطال

GMT 05:03 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة وريال مدريد يتنافسان على ضم أوباميانج

GMT 05:23 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

صلاح يعود لقيادة هجوم ليفربول أمام نابولي في دوري الأبطال

GMT 08:04 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

كلينسمان يتعهد بإعادة هيرتا برلين للمسار الصحيح

GMT 07:54 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مفاجآت بالجملة في تشكيلة برشلونة أمام بروسيا دورتموند

GMT 04:58 2019 الخميس ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير يكشف ليفربول يضع صفقة «مبابي» ضمن طموحاته

GMT 04:53 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

برنامج "كلمات" يستضيف الكاتب عمر طاهر الأربعاء

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates