قمة دول العشرين تُجدد إلتزامها تجاه أفغانستان وتؤكد دعمها لمحاربة الإرهاب وتقديم المساعدات
آخر تحديث 15:36:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

قمة دول العشرين تُجدد إلتزامها تجاه أفغانستان وتؤكد دعمها لمحاربة الإرهاب وتقديم المساعدات

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - قمة دول العشرين تُجدد إلتزامها تجاه أفغانستان وتؤكد دعمها لمحاربة الإرهاب وتقديم المساعدات

الرئيس الأميركي جو بايدن
روما ـ فادي فرحات

جدد المشاركون في قمة دول مجموعة العشرين، التزامهم تجاه أفغانستان، مؤكدين استمرار دعمهم لجهود محاربة الإرهاب فيها.وقال البيت الأبيض، في بيان، إن "الرئيس الأميركي جو بايدن ناقش مع زعماء دول مجموعة العشرين التطورات في أفغانستان والحاجة لتوفير ممر آمن للرعايا الأجانب والشركاء الأفغان الراغبين في مغادرة البلاد".وأضاف أن "زعماء دول مجموعة العشرين القادة ناقشوا ضرورة مواصلة التركيز على جهود مكافحة الإرهاب بما في ذلك تهديدات تنظيم داعش في أفغانستان".
ولفت إلى أن "زعماء مجموعة العشرين جددوا التزامهم بتقديم المساعدة الإنسانية مباشرة إلى الشعب الأفغاني عبر مجموعات دولية مستقلة".
وكان قادة دول مجموعة العشرين اجتمعوا، خلال قمة افتراضية، الثلاثاء، للبحث في موضوع أفغانستان مع تركيز المحادثات التي تستضيفها إيطاليا على الوضع الإنساني والأمني بعد تولي حركة طالبان السلطة.
ويشارك في اللقاء إلى جانب الرئيس الأميركي، رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي، في حين ينوب عن الرئيس الصيني شي جينبينغ والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ممثلان عنهما.
واستهل الاتحاد الأوروبي أعمال اللقاء بالإعلان عن حزمة مساعدات بقيمة مليار يورو (1,2 مليار دولار) للبلد الغارق في أزمة إنسانية.
وأعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، عن حزمة مساعدات للمساعدة على "تجنب انهيار إنساني واجتماعي واقتصادي كبير" في أفغانستان.
وجاء، في بيان، أن الأموال تضيف 250 مليون يورو إلى مبلغ 300 مليون يورو أعلنه الاتحاد الأوروبي من قبل لتلبية الاحتياجات الإنسانية العاجلة، فيما يذهب الباقي إلى الدول المجاورة لمساعدتها على استقبال الأفغان الفارين.
وشددت المفوضية على أن أموال الاتحاد الأوروبي هي "دعم مباشر" للأفغان وسيتم إيصالها إلى المنظمات الدولية العاملة على الأرض، وليس إلى حكومة طالبان المؤقتة التي لا تعترف بها بروكسل.
ولفتت إلى أن مساعدات التنمية التي يقدمها الاتحاد الأوروبي - وهي تختلف عن المساعدات الإنسانية - ما زالت مجمدة.
كان رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراجي، بعد اجتماع سابق لمجموعة السبع بشأن أفغانستان في أعقاب سيطرة طالبان على السلطة في منتصف أغسطس/ آب، يدفع باتجاه توسيع النقاش ليشمل القوى العالمية الأخرى.
وتضم مجموعة العشرين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والصين وتركيا وروسيا والهند والسعودية من بين دول أخرى.
وجاء مؤتمر الثلاثاء في الوقت الذي أجرت فيه طالبان أولى محادثاتها المباشرة مع وفد مشترك بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة حيث تواصل حكومة طالبان جهودها الدبلوماسية للحصول على الدعم الدولي.
وكان قد تم حظر إرسال مساعدات دولية إلى أفغانستان منذ عودة طالبان إلى السلطة بعد انسحاب القوات الأميركية وغيرها من القوات الدولية بعد 20 عاما من الحرب.
وجُمدت الأموال الأفغانية الموجودة في الخارج، في حين تزداد أسعار المواد الغذائية وترتفع البطالة، مما حدا بمسؤولين في المجال الإنساني إلى التحذير من كارثة إنسانية بمجرد حلول فصل الشتاء.
كما سيتطرق اجتماع مجموعة العشرين إلى قضية الأمن والإجراءات التي يمكن أن يتخذها المجتمع الدولي "لمنع أفغانستان من أن تعود مرة أخرى بؤرة للإرهاب الدولي".

قد يهمك ايضا

ماكرون وبايدن يجريان محادثات هاتفية جديدة منتصف تشرين الأول ولقاء محتمل في أوروبا

قائد "قسد" يؤكد أن بايدن وعد بألا يتخلى عنهم مثلما فعل مع الأفغان

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

قمة دول العشرين تُجدد إلتزامها تجاه أفغانستان وتؤكد دعمها لمحاربة الإرهاب وتقديم المساعدات قمة دول العشرين تُجدد إلتزامها تجاه أفغانستان وتؤكد دعمها لمحاربة الإرهاب وتقديم المساعدات



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - صوت الإمارات
أطلت الأميرة رجوة الحسين زوجة ولي عهد المملكة الأردنية الهاشمية الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، في الاحتفالات التي اٌقيمت يوم أمس 9 يونيو لمناسبة يوم الجلوس الملكي، واليوبيل الفضي  لتولي الملك عبدالله الثاني مقاليد الحكم، بإطلالة مميزة وساحرة باللون الأحمر، وكانت عبارة عن  ثوب منسق بعناية مدروسة مع كاب من النسيج نفسه، وقد تم تطريز ياقة الثوب بألون العلم الأردني، فيما زخرفت العباية المفتوحة بكاملها بخيوط فضية ورسوم مع عناية خاصة بالتطريز للتصميم من الجهة الخلفية للثوب. وقد اكتفت الأميرة بأقراط ماسية مع خاتم مطعم بحجر كبير من الألماس، واعتمدت تسريحة شينيون طبيعية أظهرت رقي الثوب الذي اعتمدته والتطريز الذي يتضمن رسالة ومغزى وطنياً. وبدورها أعربت المصممة هنيدة صيرفي عن افتخارها باختيارها لتصميم زي الأميرة رجوة الحسي...المزيد

GMT 12:00 2013 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم في الدنمارك يعد وجباته من فائض المتاجر

GMT 19:58 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

30 مطعمًا فاخرًا يجتمعون تحت مظلة "أسبوع مطاعم دبي"

GMT 20:22 2013 السبت ,13 إبريل / نيسان

التعليم المبكر للأطفال حاجة ملحة

GMT 02:09 2014 الإثنين ,01 كانون الأول / ديسمبر

راجح يؤكد سعي البنك التجاري للتوسع في مشاريع كبرى

GMT 10:37 2012 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء تشغيل أول محطة كهرباء تابعة للقطاع الخاص في مصر

GMT 08:07 2013 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

ريتا روسيك تشعل شاطئ ميامي ببيكيني ساخن

GMT 00:21 2014 الإثنين ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

التخيلات الجنسية المنحرفة لدى النساء أقل من الرجال
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates