القوات الحكومية تشنّ غارات على حي الصالحين ومعارك عنيفة في الرقة وانفجار في الحسكة
آخر تحديث 03:42:07 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -
صائب عريقات يؤكد أن هناك بالإقليم من يحاول خدمة فلسطين وآخرين يستخدموا ضد فلسطين. ترامب يدع سوريا والأسد يوفران الحماية للأكراد ويواجهان تركيا من أجل أرضهما روحاني يؤكد أن طهران لديها تسجيل مصور للهجوم على ناقلة النفط الإيرانية في البحر الأحمر الجمعة الماضية التلفزيون السوري يعلن أن الجيش السوري يدخل مدينة منبج بريف حلب الشمالي الشرقي باريس قد تسحب قواتها من التحالف الدولي بسوريا بعد قرار ترامب سحب قوات بلاده الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تعلن فوز المرشح قيس سعيد برئاسة تونس بنسبة 72.71% بدء مناورات مفاجئة في مقر وزارة الدفاع "الكرياه" في تل أبيب ستنتهي ظهر غدا الثلاثاء وفاة شابين "في العشرينيات من العمر" بحادث سير في الطريق المؤدي إلى واد النار قرب بلدة العيزرية شرق القدس أردوغان " مخاطبا الجامعة العربية" لم تقدموا قرشا واحدا من أجل الأخوة العرب السوريين الهاربين من البراميل المتفجرة أردوغان يؤكد ان نحو 700 قذيفة سقطت على الأراضي التركية من قبل التنظيمات الإرهابية
أخر الأخبار

فصائل "درع الفرات" تواصل تقدمها نحو مدينة الباب واستمرار الاشتباكات في القنيطرة

القوات الحكومية تشنّ غارات على حي الصالحين ومعارك عنيفة في الرقة وانفجار في الحسكة

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القوات الحكومية تشنّ غارات على حي الصالحين ومعارك عنيفة في الرقة وانفجار في الحسكة

سقطت 3 قذائف أطلقتها القوات التركية على تمركزات لقوات سورية
دمشق - نورا خوام

سقطت 3 قذائف أطلقتها القوات التركية على تمركزات لقوات سورية الديمقراطية في مدينة القامشلي، وسُمع دوي انفجار في مدينة الحسكة، ناجم عن عبوة ناسفة زرعها مجهولون استهدفت سيارة للقوات الحكومية قرب مقر فرع حزب البعث في حي الطلائع في مدينة الحسكة، ما أسفر عن إصابة 3 عناصر من القوات الحكومية، بينما استهدفت طائرات التحالف الدولي تمركزات تنظيم "داعش" في ريف الحسكة الجنوبي.

وقُتل قائد عسكري في فرقة مقاتلة برفقة عدة مقاتلين من فصائل "درع الفرات"، خلال اشتباكات مع تنظيم "داعش" في ريف حلب الشمالي، وتتواصل المعارك بين تنظيم "داعش" من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة العاملة ضمن "عملية درع الفرات" المدعمة بالقوات والطائرات التركية من طرف آخر، وتمكنت الفصائل من التقدم والسيطرة على مناطق جبل الدير والحدث وقبة الشيح القريبة من مدينة الباب، واستهدفت الدبابات التركية أطراف مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي، وتتواصل المعارك العنيفة بين الجانبين، في محاولة من تنظيم "داعش" إبعاد الفصائل عن المدينة الاستراتيجية، التي تعدّ أكبر مدينة من ضمن ما تبقى من مناطق للتنظيم في ريف حلب، وكانت فصائل عملية "درع الفرات" تمكنت من الوصول إلى تخوم مدينة الباب، بعد أكثر من شهرين ونصف على بدء عملياتها في سورية، في الـ 24 من آب / أغسطس الماضي من العام الجاري.

وسيطرت فصائل عملية "درع الفرات" على 25 قرية في ريف حلب الشمالي الشرقي، وهي قرى قديران والدانا وسوسيان وعولان والعون وجبل الدير والحدث وقبة الشيح وحج كوسا وحليصة وبصلجة وأقداش والشعيب وتليلة وشدار وشويحة وسوسنباط وترحين ويازجي وعرب جودك ونعمان وبتاحك ومسيبين والشيخ علوان وزميكة، منذ الـ 8 من شهر تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، وحتى اليوم الـ 13 من تشرين الثاني / نوفمبر الجاري.

وكانت الفصائل العاملة في درع الفرات، سيطرت على عشرات القرى في الأسابيع الماضية، وتمكنت من إنهاء آخر النوافذ المتبقية لتنظيم "داعش" مع العالم الخارجي، عبر طرد التنظيم من المنطقة الواقعة بين جرابلس الواقعة عند الضفاف الغربية من نهر الفرات، وصولًا إلى منطقتي الراعي واعزاز، كما تمكنت من السيطرة على دابق وعدة بلدات قريبة منها، بعد انسحاب التنظيم منها، على الرغم من أهمية دابق الدينية لدى التنظيم.

واستهدفت القوات الحكومية عدة محاور في ريف اللاذقية الشمالي، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوف الفصائل. واستهدفت طائرات حربية أماكن في منطقة السجن المركزي في مدينة إدلب، وأماكن أخرى في الأطراف الغربية لمدينة إدلب، وأماكن ثانية في بلدة كنصفرة وطريق البارة - كنصفرة في جبل الزاوية، وارتفع إلى 2 هما سيدة ورجل عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف الطيران الحربي لمناطق في بلدة مريدخ في ريف إدلب الشرقي، وقُتل طفل جراء سقوط قذائف أطلقتها الفصائل على مناطق في بلدة الفوعة، في ريف إدلب الشمالي وكان رجل قد قضى أيضًا جراء سقوط قذائف على البلدة.

وقُتل 7 أشخاص بينهم أطفال ومواطنات، جراء مجزرة نفذّتها القوات الحكومية باستهدافها الصاروخي لمناطق في حي الصالحين في القسم الشرقي من مدينة حلب، واستهدف سيارة كانت تقلهم، وعدد الشهداء مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة، وقتل شخص جراء قصف مدفعي من قبّل القوات الحكومية على أماكن في حي السكري في مدينة حلب، فيما تعرضت أماكن في أحياء أخرى من القسم الشرقي لمدينة حلب، لقصّف صاروخي من قبّل القوات الحكومية، إضافة إلى فتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على المنطقة، بينما استهدفت الفصائل تمركزات للقوات الحكومية في جبهة بيوت مهنا شمال حلب، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد من عناصر القوات الحكومية، بينما جدّد الطيران الحربي قصفه لمناطق في بلدات عندان وحريتان والمنصورة في ريف حلب الشمالي، وسط إصابة عدة أشخاص بجراح معظمهم من الأطفال في بلدة المنصورة، كما جددت الطائرات الحربية استهدافها بأكثر من 20 غارة لمناطق في بلدة كفر داعل في ريف حلب الغربي، فيما سقطت قذائف أطلقتها الفصائل على مناطق في أحياء الحمدانية والسيد علي وجمعية الزهراء وشارع النيال في مدينة حلب، كذلك قصّفت القوات الحكومية بشكل مكثف عدة محاور في ريف حلب الغربي، بينما استهدفت القوات التركي منطقة جسر حشكارة في ريف عفرين في ريف حلب الشمالي الغربي.

واستمرت الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل من طرف آخر في محاور كرم الطراب وحلب القديمة وعزيزة شرق وجنوب حلب، ترافق مع قصّف متبادل بين الطرفين استهدف محاور الاشتباك، بالتزامن مع قصّف مكثف وعنيف من قبّل القوات الحكومية والطائرات الحربية، استهدف منطقة الراشدين الرابعة والخامسة جنوب غرب مدينة حلب، ومعلومات عن خسائر بشرية في صفوفهما، وكان أصيب عشرات العناصر من القوات الحكومية جراء استهدافهم من قبّل الفصائل الإسلامية والمقاتلة في جبهة كرم الطراب شرق حلب.

ومازالت الاشتباكات العنيفة متواصلة بين عناصر تنظيم "داعش" من طرف، وقوات سورية الديمقراطية المدعمة بطائرات التحالف الدولي من طرف آخر، في محور قرى الخنيز ومحاور أخرى في ريف الرقة الشمالي، وكان ارتفع إلى 33 عدد المزارع والقرى والمواقع في ريف الرقة الشمالي وريف عين عيسى في شمال غرب الرقة، التي تمكنت قوات سورية الديمقراطية من السيطرة عليها، منذ بداية حملة "غضب الفرات" في الـ 6 من تشرين الثاني / نوفمبر الجاري، وتتزامن الاشتباكات مع قصّف لقوات سورية الديمقراطية على مناطق سيطرة التنظيم، واستهدافات متبادلة بينها وبين عناصر التنظيم، إضافة لاستهداف التنظيم ومواقعه ومناطق سيطرته من قبل طائرات التحالف الدولي، وسط استمرار مواطنين بالنزوح من منازلهم وقراهم القريبة من العمليات العسكرية نحو مناطق آمنة.

وفارقت الحياة سيدة من مدينة الشدادي في ريف الحسكة الجنوبي، وذلك بسبب احتجازها لمدة 15 يومًا، عند حاجز رجم الصليبي في ريف الحسكة، خلال توجهها إلى مشفى الحسكة الوطني لتناول جرعة لمرض السكري، وذلك بسبب عدم وجود كفيل لها من المواطنون الكورد. وقصّف الطيران الحربي مناطق في بلدة عقيربات في ريف حماة الشرقي، وشنّ الطيران الحربي مناطق في مدينة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي، وقُتل شاب من مدينة كفرزيتا في ريف حماة الشمالي، جراء قصّف الطيران الحربي لمناطق في طريق دارة عزة - عفرين في ريف حلب الشمالي، وأغارات القوات الحكومية على مناطق في قريتي دمينة والقنطرة في ريف حماة الجنوبي، وقضي شخص جراء استهدافه من قبّل مسلحين مجهولين في منطقة دوار المحافظة في مدينة حماة، في حين اعتقل عناصر الحسبة التابعة لتنظيم "داعش"، شخصًا والاستيلاء على سيارته في منطقة بلعاس في ريف حماة الشرقي، وذلك بتهمة "تهريب السجائر".

وتتواصل الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في عدة محاور في ريف حمص الشرقي، ودارت اشتباكات بين الطرفين في محيط قرية مكسر الحصان في ريف حمص الشرقي، وسط استهداف التنظيم مناطق في قريتي جب الجراح ومكسر الحصان في ريف حمص الشرقي، كذلك استهدفت القوات الحكومية مناطق في حي الوعر في مدينة حمص، كما قصّف الطيران الحربي مناطق في قرية عز الدين في ريف حمص الشمالي، دون أنباء عن إصابات.

وعلم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان أن حزب الله اللبناني أجرى عرضًا عسكريًا في مدينة القصير في ريف حمص الغربي، والتي يسيطر عليها حزب الله اللبناني منذ الـ 5 من شهر حزيران / يونيو 2013، حيث قام مئات العناصر والآليات بعرض عسكري في المنطقة التي كانت بوابة دخول حزب الله إلى سورية بشكل كبير، وخسر فيها عشرات القتلى من عناصره.

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر في الـ 5 من شهر حزيران / يونيو من العام 2013،  أن مقاتلين من حزب الله اللبناني، سيطروا على مدينة القصير، بعد غطاء كثيف من القصّف نفذّته القوات الحكومية السورية على المدينة، واستمرت إلى فجر اليوم وتشير المعلومات إلى انسحاب الكتائب المقاتلة إلى مناطق أخرى، بسبب نقص الذخيرة والمقاتلين رغم الوعود التي تحدث عنها البعض عن وجود أطنان من الذخيرة في طريقها  إلى المدينة.

وتجددت الاشتباكات العنيفة بين الفصائل الإسلامية من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر في جبهة المحمدية في الغوطة الشرقية، كذلك تتواصل الاشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل الإسلامية والمقاتلة وجبهة فتح الشام من طرف آخر في عدة محاور في محيط خان الشيح في الغوطة الغربية، وسط خسائر بشرية في صفوف الطرفين، واستهدفت قوات الحكومية مناطق في طريق إفرة بوادي بردى.

وقصّفت القوات الحكومية مناطق في طريق عقربا - الحارة في ريف درعا، كما أصيب عدة أشخاص بجراح جراء استهداف القوات الحكومية لمناطق في درعا البلد في مدينة درعا، كذلك تجددت الاشتباكات المتقطعة بين الفصائل المقاتلة من طرف، وتنظيم "داعش" من طرف آخر في محور بلدة المدورة في منطقة اللجاة في ريف درعا، ودارت اشتباكات بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل المقاتلة من طرف آخر في أطراف حي المنشية في مدينة درعا، وشنّت القوات الحكومية غارات على مناطق في مخيم درعا في أطراف مدينة درعا، دون أنباء عن إصابات حتى اللحظة، في حين علم نشطاء المرصد السوري لحقوق الإنسان في درعا، أن مسلحين مجهولين اختطفوا ناشطًا إعلاميًا ومهندسًا في بلدة نمر بريف درعا، وتم اقتيادهما إلى جهة مجهولة.

واستمرت الاشتباكات المتقطعة بين القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف، والفصائل من طرف آخر في محور الصمدانية الغربية في القطاع الأوسط من ريف القنيطرة، كذلك استهدفت القوات الحكومية مناطق في بلدة جباتا الخشب في القطاع الشمالي من ريف القنيطرة، دون أنباء عن خسائر بشرية.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القوات الحكومية تشنّ غارات على حي الصالحين ومعارك عنيفة في الرقة وانفجار في الحسكة القوات الحكومية تشنّ غارات على حي الصالحين ومعارك عنيفة في الرقة وانفجار في الحسكة



بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الساحر

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 21:21 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة
 صوت الإمارات - استمتعي بأنوثتك مع مجموعة "كارولينا هيريرا" الجديدة

GMT 12:10 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم
 صوت الإمارات - "الميدان الأحمر" قلب موسكو وتجذب السياح من أرجاء العالم

GMT 19:11 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة
 صوت الإمارات - دعوات عربية تنطلق من "نيويورك" لمقاطعة السياحة

GMT 08:11 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بمرور 4 أعوام على تعيين كلوب مدرباً للريدز

GMT 16:33 2017 الثلاثاء ,21 شباط / فبراير

أشهر 10 قصور ملكية ساحرة على مستوى العالم

GMT 08:02 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

السويد تُكرم إبراهيموفيتش بـ "تمثال برونزي" في مالمو

GMT 12:23 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء هادئة خلال هذا الشهر

GMT 15:21 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

هدى بيوتي تستعد لإطلاق أحدث مستحضرات التجميل

GMT 07:50 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب أرسنال يكشف عن سبب رفضه للتدريب في الدوري الممتاز

GMT 01:52 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تخريج 360 طالباً وطالبة في جامعة العين للعلوم والتكنولوجيا

GMT 13:06 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك تغييرات كبيرة في حياتك خلال هذا الشهر
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates