سخط شعبي في باريس بسبب تمثال يمس الملكة ماري أنطوانيت
آخر تحديث 05:32:34 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يعرض في حدائق قصر "فرساي" ويظهر أجزاء خاصة

سخط شعبي في باريس بسبب تمثال يمس الملكة ماري أنطوانيت

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - سخط شعبي في باريس بسبب تمثال يمس الملكة ماري أنطوانيت

حدائق قصر "فرساي"
باريس ـ مارينا منصف

أثار النحت العملاق للفنان آنيش كابور لتمثال يظهر أحد الأجزاء الجنسية الخاصة بالملكة ماري أنطوانيت، غضب الكثيرين بسبب عرضه داخل الحدائق الشهيرة في قصر "فرساي"،  فالتمثال يأتي بطول 60 مترًا ويحاط بالصخور وتم وضعه على الجانب الآخر من القصر الذي يرجع إلى القرن السابع عشر، وكان يومًا محل إقامة لآخر ملوك فرنسا لويس السادس عشر.

وزعم النحات البريطاني المعاصر كابور، أن ذلك التمثال يمثل قيام الملكة ماري أنطوانيت من خلال أحد أعضائها بالحصول على القوة، ويعتقد بأنه يشير إلى ماري أنطوانيت  زوجة الملك لويس السادس عشر، الذي اشتهر بقوله للفلاحين الذين كانوا يتضورون جوعًا "دعهم يأكلون الكيك"، واعترف كابور بأن عمله يعد استفزازيًا، مشيدًا برئيس قصر "فرساي" الشجاع والنبيل والذي سمح بعرض عمله.

ووضع التمثال الذي في الركن القذر في حدائق قصر "فرساي"، ومن المقرر افتتاحه رسميًا للعامة الأسبوع المقبل، ولكن السكان المحليين وجهوا النقد للهيكل الذي جاء به التمثال، حيث اشتكى العديد منهم بأن موقعه جاء قريبًا جدًا من قصر "فرساي" الفاخر الذي يعد ضمن المواقع التراثية لمنظمة "اليونسكو"، وواحدة من أكبر وأفخر القلاع في العالم، فنحو 15 مليون زائر سنويًا يضم الكثير منهم عائلات برفقة أطفالهم الصغار، إلى جانب المدونين، احتجوا على وجود ذلك التمثال الذي يتعارض مع القيم العائلية، كما دعوا إلى المقاطعة.

وغرّد رئيس بلدية فرساي ونائب في الحزب الجمهوري اليميني فرانسوا دي مازيري، على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، يعتقد فيها بأن كابور قد تراجع عن تمثاله، إلا أن هناك آخرين لا يوافقون على ذلك ويشيدون بعبقرية التمثال المستفزة.

ويذكر أن آخر أعمال الفنان كابور كان النحت العملاق "Monumenta" الذي تم الكشف عنه في القصر الكبير في باريس عام 2011، وشاهده ما يقرب من 300 ألف زائر.

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سخط شعبي في باريس بسبب تمثال يمس الملكة ماري أنطوانيت سخط شعبي في باريس بسبب تمثال يمس الملكة ماري أنطوانيت



لم تبالغ في ارتداء الإكسسوارات واعتمدت على البساطة

درة تتألق في ختام مهرجان الجونة السينمائي وتخطف الأنظار بإطلالة راقية

القاهرة - صوت الامارات
حرصت الفنانة التونسية درة زروق، على حضور حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي في دورته الرابعة؛ إذْ ظهرت على السجادة الحمراء، وخطفت عدسات المصورين، الذين تهافتوا على تصويرها، خاصًة وأن الكثيرين يعتبر درة رمزًا للأناقة بسبب تميز فساتينها في المهرجانات الفنية.ويبدو أن غياب درة عن حفل الافتتاح، والذي ترك العديد من التساؤلات، جعل الجمهور ينتظرها بشكل أكبر من الجميع ليروها في الختام؛ إذْ ظهرت درة بفستان طويل أنيق باللون البيج ومطرز باللون الفضي. وتألقت درة على السجادة الحمراء بإطلالة راقية، حيث تزينت بالمجوهرات وأكملت الإطلالة بكلاتش صغيرة باللون الأسود، ولم تبالغ في ارتداء الإكسسوارات واعتمدت على البساطة، واعتمدت تسريحة شعر ناعمة تميزت بخصلات مموجة أسدلتها على كتفيها، واختارت مكياجًا جذابًا مرتكزًا على الألوان الترابية اله...المزيد

GMT 13:43 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها
 صوت الإمارات - إليكِ أفضل شواطئ العاصمة التشيكية براغ تعرّفي عليها

GMT 22:10 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في الشتاء
 صوت الإمارات - معلومات عن طرق ارتداء الوشاح الطويل بأسلوب عصري في الشتاء

GMT 13:56 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها
 صوت الإمارات - أشهر حلبات التزلج على الجليد في العالم تعرّف عليها

GMT 22:05 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

الأزرق الفاتح يتصدّر صيحات الديكورات المنزلية لعام 2021
 صوت الإمارات - الأزرق الفاتح يتصدّر صيحات الديكورات المنزلية لعام 2021

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 02:46 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

إنتر ميلان يعلن إصابة المغربي أشرف حكيمي بفيروس كورونا

GMT 23:06 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بيب جوارديولا يؤكد صعوبة موقعة مان سيتي ضد بورتو

GMT 23:11 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ليفربول يحتفل بعيد الميلاد الـ59 لأسطورته إيان راش

GMT 23:07 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب متحمس لمواجهة أياكس في افتتاحية دوري الأبطال

GMT 05:20 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

أزمة بين ميسي وقائد بوليفيا عقب نهاية المباراة

GMT 06:56 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تأكد غياب ريبيتش عن ميلان ضد الإنتر في ديربي الغضب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates