افتتاح مسابقة تشايكوفسكي الموسيقية الدولية في روسيا
آخر تحديث 13:30:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

تستمرّ وقائعها وفعالياتها حتى 28 الشهر الجاري

افتتاح مسابقة "تشايكوفسكي" الموسيقية الدولية في روسيا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - افتتاح مسابقة "تشايكوفسكي" الموسيقية الدولية في روسيا

مسابقة "تشايكوفسكي" الموسيقية الدولية
موسكو - صوت الامارات

افتتحت الثلاثاء الدورة الـ16 لمسابقة تشايكوفسكي الموسيقية الدولية، وتستمر وقائع المسابقة من الأربعاء حتى 28 الشهر الجاري، ونكشف لكم ما وراء كواليس الدورة الأولى للمسابقة عام 1958، ففي أثناء حكم نيكيتا خروشوف، وفي ما اعتبر إحدى علامات فترة ذوبان الجليد عقب وفاة جوزيف ستالين في 1953، عقدت الدورة الأولى من مسابقة تشايكوفسكي الدولية للموسيقيين عام 1958.

يقول سيرغي خروشوف نجل الزعيم السوفييتي في كتابه "نيكيتا خروشوف – الإصلاحي" (الصادر عام 2010): "في 18 مارس عام 1958، افتتحت الدورة الأولى لمسابقة تشايكوفسكي الدولية للموسيقيين. لم يكن أحد يتخيل منذ خمس سنوات فقط، أن يكون حدث كهذا ممكناً. لم يكن أحد ليأتي إلينا. قمنا بدعوتهم، فأتوا، ولم يترتب شيء على ذلك. عفوا! بل حصل الأمريكي الأشقر ذو الشعر المجعد من ولاية تكساس، فان كلايبرن، على الجائزة الأولى في مسابقة البيانو".

كانت المسابقة آنذاك تضم فرعين هما آلتا البيانو والكمان، ثم أضيفت لهما آلة التشيلو عام 1962، ثم الغناء الأوبرالي عام 1966. ترأس إدارة المسابقة في دورتها الأولى المؤلف السوفيتي الشهير دميتري شوستاكوفيتش 1906-1975، وترأس لجنة التحكيم وقتها عازف البيانو السوفيتي البارز، إيميل غيليلس 1916-1985، وكان من بين أعضاء لجنة التحكيم إلى جانبه ثلاثة من أعظم عازفي البيانو في القرن العشرين: مارغريت لونغ 1874-1966 (فرنسا)، وسفيتسلاف ريختر 1915-1997، وليف أبورين 1907-1974 (روسيا).

وصل إلى التصفية النهائية في الدورة الأولى لمسابقة تشايكوفسكي الدولية عازفا البيانو السوفيتي، ليف فلاسينكو، والأميركي فان كلايبرن، وساد قلق في لجنة التحكيم بشأن عدم موضوعية الحكم على فان كلايبرن في ظل احتدام الحرب الباردة بين الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة الأمريكية، وكان واضحاً وجود تيارين داخل لجنة التحكيم أحدهما تيار "حكومي/قومي" يسعى لتفضيل أحد المتسابقين السوفيت، وتيار "مستقل" يحاول أن يؤسس لتقاليد مسابقة دولية عريقة، بما يعنيه ذلك من لجنة تحكيم موضوعية، خارج إطار الحسابات السياسية. فحدثت في هذا السياق إحدى أشهر الفضائح الفنية في تاريخ الموسيقى الكلاسيكية، والتي اتضحت أبعادها فيما بعد، واعترف بها عضو لجنة التحكيم عازف البيانو، سفيتسلاف ريختر، حينما أعطى كافة المتسابقين صفراً من أصل 25 درجة باستثناء فان كلايبرن، الذي منحه 25 درجة من أصل 25 من فرط إعجابه به، ولرغبته في مساندة ذلك التيار "المستقل"، الأمر الذي دفع المسؤولين داخل لجنة التحكيم، وربما إدارة المسابقة في تعديل هذه الأصفار إلى رقم ثلاثة بعد ذلك، وهو ما ظهر جلياً في ورقة التصويت المحفوظة في أرشيف متحف جلينكا.

لم يكن الصراع آنذاك على مستوى لجنة التحكيم فحسب بل ساد التوتر أيضاً أروقة وزارة الثقافة السوفيتية لذات السبب، فكيف يفوز أمريكي بالجائزة الأولى لأول وأكبر مسابقة موسيقية دولية في الاتحاد السوفيتي، لذلك طرحت فكرة اقتسام الجائزة الأولى بين الأمريكي، فان كلايبرن والسوفيتي، ليف فلاسينكو. طرحها آنذاك ميخائيل سوسلوف، أحد قيادات الحزب الشيوعي، الذي اعتبر أن حصول أمريكي على الجائزة الأولى في المسابقة بمثابة "هزيمة أيديولوجية" للاتحاد السوفيتي، وحاول الوصول بشكل ودي إلى عضوي لجنة التحكيم من السوفيت، إيميل جيليلس، ودميتري كاباليفسكي، اللذين أكدا له أن محاولة التأثير على لجنة التحكيم الدولية سوف يكون بمثابة شهادة وفاة لمسابقة تشايكوفسكي، عضدت تلك الفكرة يكاتيرينا فورتسيفا عضو اللجنة المركزية المعيّنة حديثاً من قبل مؤتمر موسكو للحزب الشيوعي ومعها نائب وزير الثقافة سيرجي كافتانوف. حينها لجأ سوسلوف إلى خروشوف شخصيا، لكن فورتسيفا كانت قد سبقته، والتقيا في مكتب نيكيتا خروشوف ودار الحوار التالي:
سوسلوف: إن لجنة التحكيم تدفع باتجاه حصول الأمريكي على الجائزة ولكن…

قاطعته فورتسيفا: يرى كافتانوف، وهو محق في ذلك، أن محاولة الضغط على لجنة التحكيم، ستكون بمثابة كارثة على المسابقة، وسوف يعتذر الأعضاء الأجانب في اللجنة، ويرحلون عنا دون رجعة.
تابع سوسلوف: إنه أميركي

فردت فورتسيفا: أميركي، لكنه ينتمي لتقاليد المدرسة الروسية، فأستاذته في الولايات المتحدة الأمريكية هي روزينا ليفينا، وهي من فصل الأستاذ الروسي سافونوف في كونسيرفاتوار موسكو.

في تلك اللحظة تدخل خروشوف: إذا كانت اللجنة قد قررت ذلك فليس لنا أن نتدخل، هم محترفون. وماذا يحدث لو كان الفائز أمريكياً؟ على العكس، إن ذلك أمر جيد، فلنؤكد للعالم أننا محايدون.

وانتهى اللقاء عند هذه النقطة. وحصل عازف البيانو الأمريكي فان كلايبرن ذو الثلاثة والعشرين ربيعاً على الجائزة الأولى في ذلك العام، ووضعت بذلك المسابقة اسمها ضمن أكبر وأعرق المسابقات العالمية في مجال الموسيقى.

من الجدير بالذكر أن نيكيتا خروشوف حضر الحفل الختامي للمسابقة وبصحبته يليزافيتا ملكة بلجيكا التي أتت خصيصاً لحضور المسابقة، وعقب لقاء خروشوف بكلايبرن سأله خروشوف مداعباً ومتعجباً من طوله ونحافته: "ماذا يطعمونك في تكساس؟ خميرة؟"

فأجاب كلايبرن: بل كنت أتعاطى كثيرا من الفيتامينات
فضحك خروشوف وأجابه: أنا الآخر أتعاطى فيتامينات، ولكن دونما جدوى في ما يبدو

قد يهمك أيضًا:-

احتفاليَّة فنيَّة مصريَّة روسيَّة تحت رعاية الرئيس الموقَّت في الأوبرا الشهر الجاري

عرض بالية "الجمال النائم" لتشايكوفسكي في كوبنهاجن

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

افتتاح مسابقة تشايكوفسكي الموسيقية الدولية في روسيا افتتاح مسابقة تشايكوفسكي الموسيقية الدولية في روسيا



بدأت مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد لها

أريانا غراندي تتألَّق في حملتها الأولى مع "جيفنشي"

باريس - صوت الامارات
بدأت المغنيّة العالمية أريانا غراندي، مهامها رسميًا كوجهٍ إعلانيٍ جديد للعلامة التجارية الفرنسية "جيفنشي"؛ إذ أُطلقت الحملة الأولى لها مساء أمس، بعد أيامٍ من نشر غراندي إعلانًا تشويقيًا يخصُ الحملة، عبر حسابها الخاص على إنستغرام. ونشرت غراندي، عددًا من الصور، من توقيع مصور الموضة البريطاني الشهير، كريج ماكدان، استطاع من خلالها ماكدان، الحفاظ على تقاليد الدار في التقاط الصور، وهي الطريقة التي يفضلها أيضًا مؤسس الدار" هوبير دي جيفنشي". وارتدت غراندي في الحملة التي تحمل اسم "Arivenchy"، عددًا من القطع، كانت جميعها من مجموعة خريف وشتاء 2019 الخاصة بالدار، أبرزها، فستان مطوي منقوش بالأزهار، وسترةٌ خضراء، وحقيبةٌ جلدية باللون البنّي من ستايل الـ "Vintage" ذات حزامٍ جلديٍ عريض، وإطلالةٌ مسائيةٌ رائعة، فيما اعتمدت ت...المزيد
 صوت الإمارات - خمسة نصائح مهمة في ديكورات غرف نوم المواليد الجدد
 صوت الإمارات - بيونسيه تتألق بفستان مثير خلال عرض فيلمها الجديد

GMT 11:03 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
 صوت الإمارات - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 15:28 2019 الأربعاء ,03 تموز / يوليو

البرازيل تتأهل إلى نهائي "كوبا أميركا 2019"

GMT 20:50 2019 الجمعة ,21 حزيران / يونيو

مايك فان ينضم لفريق برشلونة "مجانًا"

GMT 07:28 2019 الثلاثاء ,18 حزيران / يونيو

نادٍ إسباني يقترب من خطف "كريستيانو رونالدو الجديد"

GMT 18:23 2019 الجمعة ,17 أيار / مايو

قميص بايرن ميونيخ يكشف مصير خاميس رودريغيز

GMT 04:25 2019 الأربعاء ,26 حزيران / يونيو

أمير قطر يهنئ إيطاليا لفوزها باستضافة أولمبياد 2026
 
syria-24

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates