القاهرة تحتفل بمرور 116 عامًا على تأسيس متحف الفن الإسلامي بعدد من الورش
آخر تحديث 04:18:14 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يضم مجموعات أثرية متنوعة من الهند والصين والأندلس

القاهرة تحتفل بمرور 116 عامًا على تأسيس متحف الفن الإسلامي بعدد من الورش

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - القاهرة تحتفل بمرور 116 عامًا على تأسيس متحف الفن الإسلامي بعدد من الورش

متحف الفن الإسلامي
القاهرة - صوت الإمارات

احتفلت مصر بمرور 116 عاماً على إنشاء متحف الفن الإسلامي، عبر تنظيم احتفالية أبرزت الدور المجتمعي والفني والثقافي للمتحف، الذي شهد تطوراً وتوسعاً في أنشطته الثقافية والفنية خلال السنوات الماضية، خصوصاً فيما يتعلق بالتعريف بالفنون الإسلامية المتنوعة عبر رحلة تاريخية تعود إلى عام 1903 ميلادية، تحول خلالها المتحف إلى منارة ثقافية وفنية تحمل على عاتقها مهمة الحفاظ على كنوز التراث الإسلامي وفنونه وحرفه اليدوية النادرة التي حرص على نقلها إلى الأجيال الجديدة.

وشهدت فقرات الاحتفالية التي أقيمت مساء أول من أمس، تنوعاً عكس تباين وتطور الدور الفني والثقافي لمتحف الفن الإسلامي بوسط القاهرة بجانب دوره التقليدي في الحفاظ على التراث الإسلامي، وبدأ برنامج الحفل بمجموعة من الورش الخاصة بالأطفال للتدريب على بعض الحرف اليدوية التراثية، حيث خُصصت الورشة الأولى للتدريب على صناعة وتكوين المُجسمات باستخدام الطين الأسواني، وورشة أخرى لتنفيذ زخارف البلاطات الخزفية بالاستعانة بنماذج زخرفية من مقتنيات المتحف، إضافة إلى ورشة للتدريب على فنون الخط العربي، واختتمت فقرات الأطفال بورشة «الحكي التراثي» بعرض مسرحية «عرائس البابيت».

وتضمن البرنامج افتتاح معرضين مؤقتين؛ أحدهما للآثار الإسلامية بعنوان «من ذاكرة المتحف»، وضم عدداً من أقدم وأهم مقتنيات المتحف من التحف الأثرية، فيما خُصص المعرض الثاني للفنون تحت عنوان «ملتقى فناني وزارة السياحة والآثار الثاني» بمشاركة 45 فناناً، وضم نحو 100 عمل فني بمجالات متنوعة منها الفن التشكيلي، وتضمن المعرض الذي افتتح بالتعاون مع إدارة التنمية الثقافية والتواصل المجتمعي بمكتب وزير السياحة والآثار عروضاً للمواهب الشابة في الغناء والموسيقى والشعر.

وافتتح المتحف في 28 ديسمبر (كانون الأول) عام 1903م، في عهد الخديوي عباس حلمي الثاني، وكان يعرف باسم «دار الآثار العربية»، وهو الاسم الذي تغير عام 1952 إلى متحف الفن الإسلامي، وبدأت فكرة إنشائه في عهد الخديوي إسماعيل عام 1869 ميلادية، ويضم مجموعات متنوعة من الآثار الإسلامية والمخطوطات من دول كثيرة منها الهند والصين ومصر والأندلس وشبه الجزيرة العربية وبلاد الشام وشمال أفريقيا.

وتنوعت الفقرات الفنية في الاحتفالية حيث شهدت مسرحيات وعروضاً لعرائس الماريونت وخيال الظل، وصُممت العرائس والعروض لتعبر عن شخصيات من العصور الإسلامية وعرض تاريخ المتحف، كما شاركت في العروض فرقة النيل للآلات الشعبية والتنورة، واختتم الحفل بفقره فنية غنائية شارك فيها عدد من المواهب الشابة من وزارة الآثار والسياحة.

ويقول الدكتور ممدوح عثمان، مدير عام متحف الفن الإسلامي لـ«الشرق الأوسط»، إن «السنوات الماضية شهدت تطوراً وتوسعاً في الدور المجتمعي للمتحف بشكل عام، خصوصاً الدور الثقافي والفني، حيث نستهدف بالأنشطة كل فئات المجتمع سواء الأطفال أو النساء أو الفئات الخاصة مثل ذوي الاحتياجات الخاصة، ونحرص على عدم الاكتفاء بالأنشطة التي ننظمها داخل المتحف، بل نذهب إلى الفئات المستهدفة لتنظيم فعالياتنا في أماكن تجمعاتهم».

ويضيف عثمان: «يحمل المتحف على عاتقه مهمة مجتمعية كبيرة للتعريف بالتراث الإسلامي، خصوصاً الفنون والحرف اليدوية من خلال الورش والمعارض الفنية، وهو ما جعل الدور الثقافي والفني للمتحف يتنامى ويتداخل مع حياة الناس، متجاوزاً الدور التقليدي الخاص بعرض مقتنياته المتنوعة».

وواجه المتحف تحديات كثيرة منذ إنشائه، حيث خضع للترميم والتجديد مرات عدة، ففي يناير (كانون الثاني) 2017، أعاد الرئيس عبد الفتاح السيسي افتتاحه عقب عمليات ترميم وتجديد استمرت منذ عام 2014 بعدما تعرض جزء كبير منه للتدمير بسبب التفجير الإرهابي، الذي استهدف مديرية أمن القاهرة، التي تقع بجوار المتحف.

قد يهمك أيضًا: 

حاكم الشارقة يزور متحف الفن الإسلامي في برلين

محاضرة لمديري متحف اللوفر في متحف الفن الإسلامي

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القاهرة تحتفل بمرور 116 عامًا على تأسيس متحف الفن الإسلامي بعدد من الورش القاهرة تحتفل بمرور 116 عامًا على تأسيس متحف الفن الإسلامي بعدد من الورش



أطلّت بفستان بيج فاتح بنقشات مطبعة بالورود

أميرة موناكو تتألّق بقناع أبيض بأسلوب لافت وراقٍ

لندن - صوت الإمارات
رغم أن المناسبات الاجتماعية ما زالت ضئيلة بسبب فيروس "كورونا"، أطلت أميرة موناكو بأسلوب ملكي فاخر خصوصا مع تألقها بالقناع الأبيض الذي يحميها من هذا الفيروس، فلا بد من مواكبة أجدد إطلالاتها اللافتة والراقية. وأطلت أميرة موناكو إلى جانب زوجها مرتدية فستانا بيج فاتح ومزخرف مع النقشات الهندسية المطبعة بالورود، إلى جانب القصة التي تتخطى حدود الركبة بشكل ملفت. والبارز في إطلالة أميرة موناكو تنسيقها مع هذا الفستان موضة البلايزر البيضاء القصيرة والتي تصل الى حدود الخصر مع القصة الكلاسيكية البارزة من خلال الجيوب الجانبية. واللافت أن أميرة موناكو لم تتردد بارتداء القناع بأسلوب ملكي باللون الأبيض، ولم تتخلَّ عن النظارات الشمسية التي أيضا ضمنت حمايتها من فيروس كورونا، كما نسّقت مع إطلالتها حذاء كلاسيكي باللون الميتاليك ذات ال...المزيد

GMT 04:28 2020 الجمعة ,05 حزيران / يونيو

استكشف أجمل مدن الريف الألماني في جولة من منزلك
 صوت الإمارات - استكشف أجمل مدن الريف الألماني في جولة من منزلك

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,03 حزيران / يونيو

اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة
 صوت الإمارات - اجعلي "غرفة معيشتك" أنيقة وعصرية في 5 خطوات بسيطة

GMT 00:24 2020 الثلاثاء ,26 أيار / مايو

زيدان ينتهك الحجر الصحي في إسبانيا

GMT 00:38 2020 الثلاثاء ,26 أيار / مايو

الدورى الفرنسي يحدد موعد انطلاق الموسم الجديد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates