طلاب ليبيون يفوزون في مسابقة إيكروم الشارقة  للشباب
آخر تحديث 13:09:19 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يشرف عليها المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي

طلاب ليبيون يفوزون في مسابقة "إيكروم الشارقة" للشباب

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - طلاب ليبيون يفوزون في مسابقة "إيكروم الشارقة"  للشباب

الطلاب الليبيين في مسابقة التراث الثقافي العربية لليافعين
الشارقة - صوت الامارات

فازت مجموعة من الطلاب الليبيين في مسابقة التراث الثقافي العربية لليافعين التي يشرف عليها المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي «إيكروم - الشارقة» بالتعاون مع جمعية «كلوي ماريا كريدي»، واللجان الوطنية لـ«يونيسكو» بالمنطقة العربية.

والطلاب الفائزون ينتمون إلى مدرستي «التقدم» ومدرسة «أم الثوار» بطرابلس، والمنتسبتَين لمنظمة «يونيسكو» وفق ما أعلنت، أمس، وزارة التعليم التابعة لحكومة «الوفاق» المدعومة أممياً. وغالباً ما يحقق الطلاب الليبيون تفوقاً في مجالات فكرية ورياضية عديدة تكللت بفوز عدد منهم في مسابقات الشطرنج مؤخراً.

وبشّرت اللجنة الوطنية الليبية للتربية والثقافة والعلوم، الليبيين، أمس، بفوز مجموعة من الطلاب والطالبات في مسابقتها، وقالت: «يسرّ اللجنة الوطنية أن تزفّ خبر حصول مدرستين منتسبتين لليونيسكو على جوائز تقديرية في مسابقة التراث الثقافي العربية.

وأضافت في بيانها أن مدرسة «التقدم» التابعة لمراقبة تعليم طرابلس المركز، فازت في فئة الرقص الفلكلوري بالمسابقة عن رقصة «يا عريفتي» التي شاركت بها، كما فاز الطالب عبد الرحمن الهنشري من مدرسة «أم الثوار» للتعليم الأساسي، بجائزة تقديرية في فئة مسابقة الرسم.

وأبدت إدارة مدرسة «التقدم» في طرابلس، سعادتها بهذا التفوق، وقالت في تصريح أمس، إنها «تهتم بتحفيز الطالبات دائماً على المشاركة في الأنشطة الفنية، بجانب تحصيل العلوم»، مشيرة إلى أنها «تدفع في هذا الاتجاه لخلق مناخ ترفيهي يُخرج طلابها من أجواء الحرب التي سيطرت على المنطقة منذ عشرة أشهر».

وهنأت اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم جميع المدارس التي شاركت في هذه المسابقة، والفريق الفني والخبراء والمتعاونين والجهات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني، الذين أشرفوا على جميع مراحل تدريب الطلاب، وتأتي هذه المشاركات في إطار دور اللجنة الوطنية المنوط بها تمكين المؤسسات الليبية من المشاركة في كل المحافل والفعاليات الإقليمية والدولية.

وسجل الطلاب الليبيون تفوقاً في مسابقات عديدة في الشطرنج، وكان آخره فوز عادل إبراهيم في مسابقة «آرينا» التاسعة للشطرنج، التي أُقيمت مؤخراً في العاصمة المصرية القاهرة. كما حقق الأشقاء الثلاثة هاشم وفراس وحمزة الفيتوري، ثلاث ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية، في بطولة «بنزرت» التونسية للشطرنج السريع، بمشاركة 159 لاعباً من ليبيا وتونس والجزائر

قد يهمك أيضًا  :

الحكومة السورية تُدين أعمال التنقيب غير الشرعية عن الآثار في أراضيها

العثور على آثار من الفترة الإسلامية المبكرة في موقع "غيلان" شمال المملكة

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طلاب ليبيون يفوزون في مسابقة إيكروم الشارقة  للشباب طلاب ليبيون يفوزون في مسابقة إيكروم الشارقة  للشباب



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لكمال الإطلالات بين الأم وابنتها

لندن - صوت الامارات
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها. الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، ت...المزيد

GMT 01:18 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

وفاة حارس إسبانيول السابق بسبب كورونا

GMT 06:07 2020 الثلاثاء ,24 آذار/ مارس

ميسي يتفوق على رونالدو خارج المستطيل الأخضر

GMT 02:39 2020 الإثنين ,16 آذار/ مارس

مانشستر يونايتد يهنئ بوجبا بعيد ميلاده
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates