حكواتيون شعراء فقرة فنّية لتلاقي التعبير الإبداعي في مراكش
آخر تحديث 13:02:15 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

في ظل الحرص على "تجسير التباعد الاجتماعي" بالندوات النقدية

"حكواتيون شعراء" فقرة فنّية لتلاقي التعبير الإبداعي في مراكش

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - "حكواتيون شعراء" فقرة فنّية لتلاقي التعبير الإبداعي في مراكش

حكواتيون شعراء
الرباط - صوت الامارات

أطلقت "دار الشعر" في مراكش فقرة شعرية وفنية، يلتقى خلالها التراث الشفاهي الإنساني مع الشعر، تحت عنوان "حكواتيون شعراء"، أَريدَ لها أن تشكل "فضاء لتلاقي التعبير الإبداعي، في أرقى تجلياته، حيث يمتزج الشعر بالمسرح والأداء الفني والفرجة الشعبية بفنون القول الإبداعي".

وتأتي هذه الفقرة الجديدة، المنظمة تحت إشراف وزارة الثقافة والرياضة والشباب (قطاع الثقافة)، التي تبث على قنوات التواصل الاجتماعية للدار، ليلة غد (الجمعة)، في ظل حرص على "تجسير التباعد الاجتماعي، بين الشعراء والنقاد والفنانين والمتلقي شعريًا"، عبر إطلاق العديد من الفقرات الشعرية والندوات النقدية، من بوابة المنصات التفاعلية لـ"دار الشعر"، لـ"تواصل من خلال هذه البرمجة، فتح منافذ جديدة لتداول الشعر بين جمهوره، احترامًا للتدابير والظرفية الاستثنائية التي يعيشها العالم اليوم".

ويقدم المنظمون فقرة "حكواتيون شعراء"، التي تجمع أحد رواد فن الحلقة بساحة جامع الفنا، الفنان عبد الرحيم المكوري، المعروف باسم "عبد الرحيم الأزلية"، وابنته الفنانة حجيبة، وإلى جانبهما الفنان المسرحي والسينمائي الشاعر السعيد بوخالد، كـ"فقرة استثنائية، يلتئم خلالها أنماط القول الشعري والفني ضمن قوالب أدائية فنية"، حيث "يصبح فضاء (دار الشعر) بمراكش، ساحة جامع الفنا مصغرة، ومسرحًا صغيرًا للأداء الشعري الفني".

وبالنسبة للمنظمين، فإذا كان الفنان الأزلية، من الحكواتيين الذين كرّسوا حياتهم لفن الحكاية، ولازموا فضاء ساحة جامع الفنا، التي ألهمت العديد من الكتاب العالميين الكبار، هذا التراث اللامادي الإنساني والذي كان يشكل مشتلًا للعديد من الشعراء والفنانين المسرحيين والموسيقيين كما صنفته (اليونيسكو) تراثًا شفويًا للإنسانية، فإن تجربته مع الشعر والنظم لم تفارقه، فأبعد من السيَر والحكايات، خاض الفنان الأزلية تجارب عالمية مع عدد من الفنانين، ومن ذلك تجربته مع الإسباني هكتور أورين، إلى جانب انفتاحه على تجربة الإبداع المغربي كما فعل مع نصوص أحمد بوزفور وحسن نجمي وغيرهما.

وتشارك الفنانة الحكواتية حجيبة، إلى جانب والدها، في تجربة فريدة. حيث يعود عنترة بن شداد إلى جانب شعراء وشخصيات تاريخية ومتخيلة، لتنسج الفنانة "من (شعرية") الحكايات والحس الأدائي الرفيع، لحظة شعرية وفنية رفيعة".

فيما يستعيد الفنان المسرحي والشاعر السعيد أبو خالد "صوت الشاعر الذي سكنه فترة زمنية طويلة"، حين كان ينشر في الملاحق الثقافية للصحف المغربية، وهو الذي شارك في عروض "بشار بن برد"، و"عائد إلى حيفا"، و"رحلة الرجل الطيب" و"منطق الطير"، إلى جانب مشاركته السينمائية العديدة والمسلسلات الدرامية، حيث "اختار أن يكون (الممثل الشاعر)، في تناغم مع فقرة (حكواتيون شعراء)".

ويقول المنظمون إن "إعادة الاعتبار للحكواتيين في نسيجنا الثقافي، ظلت حلمًا يراود العديد من المثقفين والفاعلين الجمعويين والشعراء والكتاب والإعلاميين، واليوم في لفتة شعرية وثقافية تفتح (دار الشعر) بمراكش، نافذة على هذا التراث الشفاهي الغني إلى جانب إعادة الاعتبار لوظيفة الشاعر والفنان، داخل منظومتنا المجتمعية"، حيث تأتي الفقرة الجديدة لتنضاف إلى فقرات أخرى تم إطلاقها، في انتظار "نوافذ استثنائية"، تأخذ شكل "حوار مفتوح بين الشعر والأجناس التعبيرية الإنسانية".

قد يهمك ايضا: 

 دار الشعر في مراكش تواصل فعالياتها ضمن مبادرة حاكم الشارقة

  "القراءة ووسائل التواصل الاجتماعي" في دار الشعر بتطوان

 

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حكواتيون شعراء فقرة فنّية لتلاقي التعبير الإبداعي في مراكش حكواتيون شعراء فقرة فنّية لتلاقي التعبير الإبداعي في مراكش



تميّزت في مناسبات عدة بفساتين بقماش الدانتيل

نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مُستوحاة مِن كيت ميدلتون

لندن - صوت الإمارات
تعدّ دوقة كامبريدج كيت ميدلتون مِن أكثر النساء أناقة في العائلة الملكية البريطانية وحول العالم، وفي أي مناسبة تشارك فيها، تنجح بأن تخطف الأنظار بأناقتها ورقيّها حتى باتت أيقونة للموضة وتتطلّع إليها النساء لكي تستوحي منها أجمل الإطلالات سواء فساتين السهرة، أو الإطلالات الكاجول. الآن حان دورك، إليك 6 نصائح لتنسيق إطلالات أنيقة مستوحاة من كيت ميدلتون. الفساتين الراقية هي إحدى اختيارات كيت الكلاسيكية في خزانتها، نجد الفساتين الراقية بقصة A-line والتي تحدد خصرها مع التنورة الواسعة وهي إطلالة تناسب قوامها الممشوق. سواء تفصّلين الفساتين المشابهة بأكمام طويلة أو قصيرة، تأكدي أنك ستخطفين الأنظار بأناقتك. الدانتيل قماش أنثويّ وراقٍ، وكيت ميدلتون تألقت في مناسبات عدة بفساتين تميّزت بقماش الدانتيل الأنيق، مثل إطلالتها بفستان ميدي ...المزيد

GMT 12:10 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أجواء غير حماسية خلال هذا الشهر

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

يبشرك هذا اليوم بأخبار مفرحة ومفيدة جداً

GMT 04:35 2019 الجمعة ,13 أيلول / سبتمبر

يحمل إليك هذا اليوم تجدداً وتغييراً مفيدين

GMT 10:04 2016 الأربعاء ,05 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف إلى أبرد مناطق دولة الإمارات صباح الثلاثاء

GMT 20:31 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

دار "دولتشي آند غابانا" تُطلق أحدث تصميماتها للأطفال

GMT 11:22 2017 الثلاثاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

تعرفي على أسس تصميم "خزائن الملابس" في المنزل العصري

GMT 15:39 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

حذاء رياضي من الماس ويعكس أسلوب سندريلا بلمسة حيويّة

GMT 01:20 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الإسكتش المسرحي "خليك إيجابي" في قصر الأمير طاز الثلاثاء

GMT 22:59 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

قناة "MTV" تعرض فيلم "Vitamin" مساء السبت
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates