اكتشاف هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا
آخر تحديث 06:55:33 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

يعتقد في البداية أنه توفى في المعركة ولكن جروحه كانت مروعة

اكتشاف هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - اكتشاف هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا

هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا
روما - صوت الإمارات

تم الكشف عن هيكل عظمى قديم، لشاب من العصور الوسطى، يوضح الأساليب البشعة التي كانت تستخدم في القرون الوسطى بأوروبا، حيث يعتقد أنه تم تحطيمه بواسطة "عجلة التعذيب" في ميلانو.

وذكر موقع جريدة "thesun" البريطانية، أن علماء الآثار اكتشفوا "ضحية التعذيب" إلى جانب 56 آخرين، حيث يرجع تاريخها إلى الإمبراطورية الرومانية حتى القرن السادس عشر.

عثر على هذه الهياكل العظمية أسفل ميدان سان أمبروجيو في ميلانو، ولكن بقايا شاب من القرون الوسطى المدمرة توضح أنه عانى من موت مؤلم، ويعتقد أن الموت بالتعذيب أمر شائع في إيطاليا التي يعود تاريخها إلى العصور الوسطى وكذلك الجلادون المهرة، وقال الباحثون:  إنها كانت واحدة من أفظع حالات التعذيب التي تم العثور عليها على الإطلاق، ويعتقد الباحثون من جامعة ديلى ستودى دى ميلانو أن الرجل كان بين 17 و20 عامًا عندما توفي، كما تشير الاختبارات الكيميائية الراديوية إلى أنه عاش بين عامي 1290 و1430م.

كان يعتقد في البداية أنه توفى في المعركة ولكن جروح الهيكل العظمى كانت مروعة للغاية ومختلفة عن الهياكل العظمية الأخرى، لقد تحطمت العظام الطويلة في ذراعيه وساقيه بطريقة دقيقة، وكان قد أصيب بجرح في طعنه في ظهره وهناك أدلة تشير إلى محاولة قطع رأس ساقطة قبل العقوبة النهائية للعجلة.

اقرأ أيضًا:

10 قطع من مركب خوفو الثانية تصل إلى المتحف المصري الكبير

الأبازيم الموجودة بجانب الهيكل العظمى هي العامل الرئيسي الذي يربط عجلة نظرية الموت، وذلك لأن الباحثين عرفوا أن "عجلة التعذيب"، عندئذٍ، تُحشر أجزاء جسم الضحية من خلال مكبر صوت العجلة وسيتم رفعها إلى القطب قبل إنزالها وضربها مرة أخرى، ومن المعتقد أن الأبازيم الموجودة بجانب الهيكل العظمى ربما ربطت أجزاء الجسم المكسورة ببعضها البعض أو ربطت الكفن على الضحية.

هناك أمثلة أثرية قليلة على طريقة التعذيب هذه، وكذلك نشر الموت الأسود، ومع ذلك، يعتقد الباحثون أن هذا يمكن أن يكون أقصر من متوسط الارتفاع في عمره.
 
أشارت الأبحاث السابقة إلى أن الناس في إيطاليا في العصور الوسطى كانوا يعاملون الأشخاص المصابين بالتشوهات بقسوة، "هذه الحالة تصف رفات ضحية العجلة وتؤكد أهمية علم الآثار والأنثروبولوجيا في إعادة بناء حالات انتهاك حقوق الإنسان في الماضي".

قد يهمك ايضا

مؤرخو الفن على موعد مع لوحات ألفارو قبل أن تغادر نيويورك للمرة الأولى

أمل المناور تؤكد أن معرض الكتاب في دمشق يُظهر اهتمام المؤسسة الرسمية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اكتشاف هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا اكتشاف هيكل عظمي يُوضّح الأساليب البشعة للتعذيب في القرون الوسطى في إيطاليا



تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالًا وأناقة في الوطن العربي

إطلالات صيفية تُناسب أجواء البحر على طريقة ياسمين صبري

القاهرة _صوت الامارات
بالرغم من أننا اقتربنا من الدخول في فصل الخريف غير أن الحرارة مازالت مرتفعة والأجواء مازالت توحي بالصيف، والكثير من الناس يفضلون قضاء إجازاتهم في شهر سبتمبر/أيلول ولهذا جمعنا لك اليوم بالصور اطلالات صيفية تناسب اجواء البحر مستوحاة من ياسمين صبري.ياسمين صبري تعتبر واحدة من أكثر النجمات جمالاً وأناقة في الوطن العربي ومايميز أسلوبها في الموضة أنه أنثوي وناعم يبرز جمالها الطبيعي كما فيه لمسات من العصرية الشبابية، ومؤخراً رصدنا لها عدد من الاطلالات المميزة التي نسقتها لاجازتها البحرية والتي اختارت فيها اطلالات صيفية مميزة وملفتة تنوعت بين الفساتين الماكسي المعرقة والفساتين القصيرة المميزة وتنسيقات التنانير مع القمصان وغيرها.. وقد كانت حريصة على اختيار الألوان الحيوية التي ناسبت شعرها الأسود وبشرتها مثل الأحمر والأصفر والأ...المزيد
 صوت الإمارات - اليمن يدعو لاتخاذ إجراءات حازمة لحظر تسليح الحوثيين
 صوت الإمارات - شواطئ سياحية رائعة في المملكة المتحدة تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - أفكار سهلة التطبيق لتصميم ركن خاص بالقراءة في منزلكِ

GMT 09:22 2020 الأربعاء ,01 تموز / يوليو

أجواء إيجابية لطرح مشاريع تطوير قدراتك العملية

GMT 05:29 2020 الأحد ,13 أيلول / سبتمبر

مدرب كرة قدم تركي يُصاب بوباء "كوفيد 19" المستجد

GMT 09:52 2019 الإثنين ,21 كانون الثاني / يناير

فريق "أبو ظبي" يتوج بكأس بطولة جمعية الإمارات للبولو

GMT 05:55 2018 السبت ,10 آذار/ مارس

ارفعوا أياديكم عن محمد صلاح

GMT 14:56 2017 الأحد ,29 كانون الثاني / يناير

السعال من الأمور المفاجئة التي تسبب الإغماء

GMT 12:13 2019 السبت ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

المعجبات تتسبب في أزمة بين معتصم النهار وزوجته

GMT 07:12 2019 السبت ,02 شباط / فبراير

تصاميم وأفكار مميزة لتزيين "شرفة المنزل"

GMT 02:07 2019 الجمعة ,25 كانون الثاني / يناير

أبواب الحظ مفتوحة أمامك في كافة مجالات الحياة

GMT 05:38 2018 الإثنين ,31 كانون الأول / ديسمبر

الجمباز يضيف فضية وبرونزية في البطولة العربية

GMT 11:02 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

طلاب سنغافورة المراهقين هم الأذكى حول العالم رغم الفقر

GMT 20:50 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

طاولات الماكياج بصيحة عصرية في غرفة نومك

GMT 13:53 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

تعرف على مواصفات أحدث ساعات "هوبلو Hublot"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates