جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ الهزازات الأثرية
آخر تحديث 04:00:29 بتوقيت أبوظبي
 صوت الإمارات -

عُرِضت مجموعتها الغريبة في أحد متاحف سان فرانسسكو

جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ "الهزازات" الأثرية

 صوت الإمارات -

 صوت الإمارات - جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ "الهزازات" الأثرية

الألعاب الجنسية
لندن - ماريا طبراني

سَعَت جواني بلانك، مُعلِّمة في مجال التربية الجنسية، إلى جمع الألعاب الجنسية وبالأخص "الهزازات" الأثرية التي تعود لأكثر من 20 عامًا، وذلك قبل وفاتها في عام 2016، ويتم الآن عرض مجموعتها الغريبة والرائعة في متحف Antique Vibrator في سان فرانسسكو، لكن قد تفاجأ مما تبدو عليه بعض هذه الهزازات التي تستخدم كألعاب جنسية، فقد لن تجد أي أجهزة شبيهة بها معروضة في الوقت الحالي، مثل ألعاب الجنس التي تباع الآن في متاجر مثل "آن سامرز".

يضم المتحف مجموعة مختارة من العناصر التي تبدو كأنها يمكن استخدامها للتعذيب، بما في ذلك هزاز الدورة الدموية والهزاز الهوائي وشيء يسمى "وحدة اليد نياجرا"، وحتى نحو عام 1900 تم استخدام الهزاز من قبل الأطباء بشكل حصري ويعتقد بأنه تم إنشاؤه لعلاج النساء اللاتي يعانين من الهيستيريا.

جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ الهزازات الأثرية

صُنع أول هزاز على الإطلاق في عام 1869 من قبل الطبيب الأميركي جورج تايلور ووصف بأنه "تدليك بالبخار" يساعد على العلاج، واستمر حتى عام 1880 وتم صنع أول هزاز يعمل بالبطارية وبحلول عام 1900، بدأت أكثر من عشر شركات في صناعة الأجهزة الكهربائية في صناعة الهزازات، وتم بيع هذه الهزازات كـ"أجهزة منزلية" مع إعلانات لها في المجلات تقول إنها "يمكنها علاج الأمراض" و"تخفيف المعاناة".

إقرا ايضًا: 

بريطانيا تتوجه إلى الحد من الاختلاط حفاظًا على "براءة" الأطفال

ووفقًا إلى موقع المتحف كانت واحدة من الإعلانات تقول: "يمكن أن تستخدم الهزاز الأميركي لنفسك في خصوصية تامة بغرفتك وتزويد كل امرأة بجوهر الشباب الدائم"، لم يكن حتى منتصف العشرينات من القرن العشرين ينظر إلى الهزاز بمنظور جنسي، حتى بدأ في الظهور في أفلام وصور إباحية.

جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ الهزازات الأثرية
ورغم من ذلك لم يتم تسويقه كأدوات مساعدة للجنس حتى سبعينات القرن العشرين، لكن استمر اعتباره من الأدوات المساعدة للتجميل، وتم افتتاح متحف Antique Vibrator منذ السبعينات وما زالت مجموعته تزداد، حيث تقوم النساء في جميع أنحاء العالم بإرسال ألعاب جنسية غير عادية يجدنها في أسواق السلع المستعملة والمتاجر العتيقة.

يقع المتحف بجوار Good Vibrations، وهو متجر حديث لألعاب الجنس تم إنشاؤه بواسطة جواني بلانك، وطوال حياتها كانت جواني تهتم بالجنس للغاية، حيث نشرت كتابا مرتبطا بالجنس، قبل أن تفتتح متجر الألعاب الجنسية Good Vibrations الذي يعد ثاني متجر للألعاب الجنسية النسوية في أميركا.

قد يهمك أيضًا: 

مُعلمة تواجه السجن بعدما اعترفت بممارسة الجنس مع اثنين من طلابها المُعاقين

تعرّف على طرق التوعية الجنسية للأطفال في الدول الأوروبية

emiratesvoice
emiratesvoice

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ الهزازات الأثرية جواني بلانك جامِعَة الألعاب الجنسية وبالأخصّ الهزازات الأثرية



موديلات فساتين سهرة مستوحاة من إطلالات ديانا كرزون

عمان - صوت الإمارات
تهتم المغنية الأردنية ديانا كرزون باطلالاتها وأناقتها، بشكل خاص في المناسبات الرسمية والحفلات والمهرجانات الغنائية، وتولي ديانا اهتماماً خاصاً بخياراتها الجذابة لمختلف تصاميم وموديلات فساتين سهرة ناعمة بألوان منوعة وأنيقة، وبقصّات غنية وراقية، وحتماً ستجدين فيها ما يناسب ذوقك وشكل قوامك، لتستوحي من ديانا كرزون أناقتك بتصاميم فساتين السهرة. واخترنا اليوم مجموعة جذابة من موديلات فساتين سهرة تألقت فيها ديانا كرزون، لتستوحي منها الأقرب للستايل الخاص بك، منها بألوان سادة وجذابة وبقصات بسيطة، كاطلالتها بفستان السهرة البنفسجي من المخمل بالقصة المنسدلة بأناقة، واطلالتها الراقية بفستان سهرة بقصة متقنة باللون الأخضر مع لمسات من الأحجار البراقة والتي زيّنت منطقة الخصر بأسلوب فني، كما اختارت ديانا أكثر من اطلالة بأسلوب أنثو...المزيد

GMT 23:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 صوت الإمارات - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 18:58 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 صوت الإمارات - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 18:30 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 صوت الإمارات - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 23:54 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات
 صوت الإمارات - "تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 00:23 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 02:01 2015 الإثنين ,14 كانون الأول / ديسمبر

ضيِّقي فتحة المهبل للحصول على متعة جنسية أكبر

GMT 02:36 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

بايرن ميونخ يجد بديل ألابا في الدوري الإنجليزي

GMT 11:02 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

تير شتيغن يقود برشلونة الى النهائي في غياب ميسي

GMT 19:42 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

"فيفا" يرصد أهم أرقام الكرة العالمية خلال عام 2020

GMT 11:27 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

مانشستر سيتي يواصل صحوته ويشدد الخناق على ثنائي الصدارة

GMT 12:14 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الثور الأثنين 30 تشرين الثاني / نوفمبر2020

GMT 09:20 2019 الجمعة ,19 إبريل / نيسان

حديقة الحيوانات في العين تستقبل صغار زواحف

GMT 16:52 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

علماء كنديون يكشفون مدى خطورة محطات تحلية المياه

GMT 12:24 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

احتفال كلية الخوارزمي الدولية بعيد الاتحاد الوطني

GMT 18:23 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الخبيزة لمشاكل الكبد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice emiratesvoice emiratesvoice
emiratesvoice
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
emirates , emirates , Emirates